الجمعة 21 يوليو 2017 م - ٢٦ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الوفد التجاري يطلع على أحدث المواد والتقنيات المستخدمة في قطاع الانشاءات ويستعرض الفرص الاستثمارية
الوفد التجاري يطلع على أحدث المواد والتقنيات المستخدمة في قطاع الانشاءات ويستعرض الفرص الاستثمارية

الوفد التجاري يطلع على أحدث المواد والتقنيات المستخدمة في قطاع الانشاءات ويستعرض الفرص الاستثمارية

بحث التعاون مع شركاء جدد وتبادل الآراء و الخبرات ووجهات النظر الفاعلة في القطاع
اسطنبول ـ “الوطن”:
اطلع الوفد التجاري المشارك في فعاليات معرض مواد البناء والإنشاء 2014 بمدينة أسطنبول بتركيا خلال زيارته إلى المعرض أمس الثلاثاء برئاسة الشيخ سالم بن سليم بن صالح الجنيبي عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عمان رئيس فرع الغرفة بمحافظة الوسطى رئيس لجنة النقل بالغرفة، على أحدث المنتجات والمعدات التي تقدمها الشركات التركية والأوروبية في قطاع الإنشاءات والفرص المتاحة والعروض التي يحتاجها أصحاب الأعمال في مجال البناء والمقاولات في قالب اقتصادي استثماري.
وقد تجول الوفد التجاري في أقسام معرض مواد البناء والإنشاء الذي يستمر لمدة أربعة أيام المقام في ارض المعارض والمؤتمرات “توياب” والذي تشارك فيه أكثر من 10 الاف شركة تركية وأوروبية ، والمتمثلة في أنظمة التحكم، والاصقات، وتجهيزات الحمامات، وتنظيف المباني والصيانة والأمن وتكنولوجيا البطاقة الذكية وكاميرات المراقبة وأنظمة التحكم والمراقبة عن بعد، والتعدين، وخرسانة والأبواب والنوافذ، للكشف عن الحرائق ومعدات الكشف عن الغاز، والتشطيبات، نظم تحديد الهوية، الديكور الداخلي والإضاءة، وتأمين المعدات، منتجات الرخام والغرانيت و معدات الإنقاذ ومعدات الطوارئ، والأبواب الأمنية، زجاج الأمن وشاشات الجدران وتشطيبات السقف.
تطور وتقدم
والتقى الوفد خلال زيارة المعرض بأصحاب الشركات وممثلي المصانع التركية وأصحاب الأعمال المشاركة في المعرض كما استمعوا الى شرح مفصل عن أخر ما توصلت اليه الصناعة التركية من تطور وتقدم في قطاع المقاولات والإنشاء كما تم بحث امكانية الحصول على وكالات تجارية مع عدد من الشركات التركية بحيث تكون منتجاتها متواجدة بالسوق العماني .
وأكد الوفد التجاري الذي يضم 11 عضوا يمثلون كرؤساء وممثلي شركات عمانية متخصصة في انشطة المقاولات والبناء من مختلف محافظات السلطنة عقب زيارته للمعرض، إن المعرض فرصة للتجار والمهتمين في مجال هذه الصناعة للتعرف عن أحدث المنتجات وبحث التعاون مع شركاء جدد وتبادل الآراء و الخبرات ووجهات النظر الفاعلة في التطور والتقدم.
زيارة لشركة للألمنيوم
من جانب آخر قام الوفد التجاري أمس الأول بزيارة إلى شركة “كيرا ميتال” إحدى الشركات المصنعة لمنتجات الألمنيوم ، وتعرف الوفد خلالها على التقنيات والأجهزة المستخدمة في صناعة الألمنيوم كأكسسوارات لواجهة المباني، وقد أكدت الشركة رغبتها في أن تفتح فرعا لها في السلطنة من خلال وكيل حصري، وقد أبدى أحد أعضاء الوفد نيته الأكيدة في التعاون مع الشركة لفتح شراكة اقتصادية حقيقة خلال الفترة المقبلة.
اطلاع وبحث الفرص
وقال الشيخ سالم بن سليم بن صالح الجنيبي رئيس الوفد التجاري ان هذه الزيارة تهدف الى اتاحة المجال لأعضاء الوفد التجاري للاطلاع على المنتجات والخدمات التي تقدمها المؤسسسات والشركات التركية المشاركة في المعرض وبحث فرص ومجالات التعاون والشراكة مع ممثلي تلك الشركات كما وانه تم الاطلاع على التقنيات الحديثة والمواد المستخدمة في قطاع الإنشاءات التي يمكن الاستفادة منها في تطوير وترقية جودة الانتاج والخدمات في القطاع الخاص العماني لاسيما للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة التي تشهد اهتماما وتطورا كبيرا في السلطنة .
وأوضح أن المعرض يعد من المعارض المهمة الذي يحرص على زيارته أصحاب الأعمال وممثلو الشركات وبالتالي فهو يمثل فرصة ذهبية لأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة للاطلاع على آخر ما توصلت اليه الصناعة التركية من تطور وتقدم في مجال المقاولات والإنشاءات وكذلك الالتقاء بنظرائهم من الشركات التركية من أجل عقد الصفقات التجارية والخروج بأفكار تجارية يمكن تطبيقها على أرض الواقع بالسلطنة .

مناشدة وشكر
وناشد الشيخ سالم الجنيبي اصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة المشاركين بالوفد الاستفادة القصوى من معرض مواد البناء والإنشاء ومايطرحه من منتجات وأفكار تجارية .
وتوجه رئيس الوفد الى سفارة تركيا في مسقط (مكتب المستشار التجاري) ووزارة الاقتصاد في تركيا الداعمة لهذه الزيارة التي تأتي ضمن اهتمامها بدعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة مناشدا الجهات المعنية بالاقتصاد والشركات العمانية الاخرى بدعم كافة الوفود التجارية التي تنوي غرفة تجارة وصناعة عمان تنظيمها لأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة خلال الفترة المقبلة .
فرصة واقتناء
من جانبه اوضح حمود بن سعيد الهنائي عضو مجلس إدارة فرع الغرفة بمحافظة الظاهرة رئيس لجنة تطوير العقارات نائب رئيس الوفد بأن معرض مواد البناء والإنشاء يعد من المعارض المهمة التي ينتظرها المصنعون والموردون وأنه يوفر له كصاحب أعمال الفرصه لإقتناء احدث اجهزة والمواد المستخدمة في قطاع المقاولات والإنشاءات متوجها بالشكر الى مجلس إدارة الغرفه عامة وسعادة رئيس المجلس خاصة على اتاحة الفرصه تلو الأخرى لأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة نحو الرقي بالمنتجات والخدمات من خلال الاطلاع على أحدث التقنية المستخدمة في مختلف المجالات الصناعية.
مبادرة ” شاركنا لترتقي”
وتأتي هذه المشاركة برعاية ودعم من قبل الغرفة، وبالتعاون مع سفارة تركيا في مسقط (مكتب المستشار التجاري) ووزارة الاقتصاد في تركيا، وضمن مبادرة (شاركنا لنرتقي) التي أطلقتها غرفة تجارة وصناعة عمان في وقت سابق في إطار مبادرات العام الجاري التي تستهدف تشجيع المنتج المحلي ودعم القطاع الخاص، بالاضافة إلى تعزيز دورها الريادي المتمثل بدعم مؤسسات القطاع الخاص، وتحديداً المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وإشراكها في مثل هذه الزيارات، بجانب العمل على تطوير أداء القطاعات الاقتصادية المختلفة، وإتاحة الفرصة أمام مؤسسات القطاع الخاص المختلفة للاطلاع على التطور الاقتصادي الذي تشهده هذه الدول، وإيجاد شراكات مع مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة.
تهدف مشاركة السلطنة في معرض مواد البناء والانشاء إلى الاطلاع على أحدث المنتجات والمعدات التي تقدمها الشركات المتخصصة في القطاع ، ويحظى المعرض بمشاركة تركية وعربية واسعة، ويتيح فرصة للحصول على وكالات تجارية، كما أنه محطة للاطلاع على الفرص الاستثمارية وعلى المشاريع المتعلقة في قطاع المقاولات، وتبادل الخبرات بين الجانبين.
ويشارك في المعرض عدد من المهندسين المعماريين، والبنائين وتجار ومؤسسات الإسكان والجمعيات والمهندسين المدنيين ومكاتب الاستشارات، والممولين، والدوائر الحكومية والأراضي ومساحي الكميات، المخططين، مسؤولي التمديدات الصحية والمطورين العقاريين والمتخصصين، ويستقطب المعرض عددا من التجار والموزعين والمصنعين وأصحاب المعامل والفعاليات التجارية الكبرى من عدد كبير من جميع أنحاء العالم لتبادل الخبرات وفتح المجال للتبادل التجاري.
آراء المشاركين
وقد عبر عدد من اعضاء الوفد التجاري المشارك في الزيارة عن اعجابه بما شاهده في معرض مواد البناء والإنشاء حيث اشاد ناصر بن مصبح الكلباني عضو مجلس إدارة فرع غرقة تجارة وصناعة عمان رئيس لجنة التعدين والكسارات صاحب مؤسسة دار النمر بالمبادرة التي أطلقتها غرفة تجارة وصناعة تحت مسمى “شاركنا لترتقي” والتي خصصت لدعم أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة مشيرا الى أن هذه الزيارة التي تنظمها الغرفة بالتعاون مع السفارة التركية ووزارة الاقتصاد التركية الى معرض مواد البناء والإنشاء تمثل فرصة حقيقية لأصحاب الأعمال والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة للاطلاع على ما يتضمنه المعرض من منتجات وتكنولوجيا حديثة في قطاع المقاولات والإنشاءات .
وقال مؤسستي متخصصة في قطاع المقاولات وأرغب في إيجاد مستثمرين في هذا القطاع والمواد المتعلقة فيه والاطلاع على ماهو جديد في صناعة مواد البناء كما اطمح في ايجاد شراكات مع بعض المصانع التركية المتخصصة في مواد البناء .
استفادة وافكار تجارية
من جانبه وجه محمد بن مسلم البرعمي نائب مدير فرع الغرفة بمحافظة ظفار منسق الوفد التجاري الدعوة الى كافة أصحاب الأعمال العمانيين واصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بالحرص على زيارة معرض مواد البناء والإنشاء خلال الفترة المقبلة من اجل الاستفادة من الافكار التجارية المطروحة بالمعرض والحصول على وكالات تجارية للمنتجات التركية بالسوق العماني .
وتوجه بالشكر الى غرفة تجارة وصناعة عمان ممثلة في سعادة سعيد بن صالح الكيومي رئيس الغرفة على هذه المبادرة الطيبة لدعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والى سفارة تركيا في مسقط (مكتب المستشار التجاري) ووزارة الاقتصاد في تركيا الداعمة لهذه الزيارة مشيدا بالتنسيق التنظيم الجيدة لزيارة الوفد إلى معرض مواد البناء والإنشاء بمدينة أسطنبول.
الحرص على المشاركة
فيما أوضح محسن بن هاشم المهدلي صاحب شركة الرواق الشرقي الوفد الى الاهمية الكبيرة للمعرض وما يصاحبه من فعاليات حيث انه يوفر فرصا كبيرة للتعرف على اصحاب الاعمال المشاركين في هذا الحدث من العديد من الدول العربية موضحا انها استطاع خلال مشاركته من التعرف عن قرب على الصناعات والمنتجات التركية بالاضافة إلى الأوروبية، كما اطلع على التقنيات الحديثة المتوافرة في المعرض ودعا اصحاب الاعمال الشباب في السلطنة الى الحرص للمشاركة في مثل هذه الفعاليات المتميزة.
مشيرا إلى ان المشاركات الخارجية تفتح المجال للتعرف على الفرص والمشاريع وتبادل الخبرات واتاحت الإطلاع على المنتجات عن قرب التي من شأنها ايجاد شراكات حقيقية وعقد صفقات تجارية، وأشاد ببرنامج الوفد وما اشتمل به من زيارات وتنظيم .
حجم المشاريع بين السلطنة وتركيا
الجدير بالذكر أن الاقتصاد بين السلطنة وتركيا في نمو مستمر حيث يتواجد الكثير من الشركات التركية العاملة في السلطنة والتي تنفذ عددا من المشاريع المهمة كمطار مسقط الدولي والطريق الساحلي، حيث يبلغ حجم المشاريع التي تشارك الشركات التركية في تنفيذها بالسلطنة نحو 5.5 مليون دولار، ويقدر حجم الصادرات التركية من إنتاج المؤسسات الصغيرة والمتوسطة حوالي 60 في المائة.

إلى الأعلى