السبت 21 أكتوبر 2017 م - ١ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / فرحة كبيرة بإشهار اللجنة..منتخب هوكي الجليد يواصل تدريباته استعدادا للبطولة الخليجية بالكويت
فرحة كبيرة بإشهار اللجنة..منتخب هوكي الجليد يواصل تدريباته استعدادا للبطولة الخليجية بالكويت

فرحة كبيرة بإشهار اللجنة..منتخب هوكي الجليد يواصل تدريباته استعدادا للبطولة الخليجية بالكويت

يواصل منتخبنا الوطني لهوكي الجليد استعداداته للمشاركة في البطولة الخليجية الثالثة لهوكي الجليد والتي تستضيفها دولة الكويت خلال الفترة من الأول وحتى السابع من يونيو القادم وبمشاركة المنتخبات الستة وهي سلطنة عمان ودولة الامارات العربية المتحدة ودولة قطر والمملكة العربية السعودية ومملكة البحرين ودولة الكويت، ويسعى منتخبنا أن يحقق هذه المرة مركز آخر بعدما حقق المركز الثالث في النسخة الماضية والتي أقيمت في العاصمة الاماراتية أبو ظبي مايو الماضي، كما أن مشاركة المنتخب في هذه البطولة ستكون البطولة الرسمية الأولى له بعد إشهار اللجنة العمانية للرياضات الجليدية والتي درج من ضمنها هوكي الجليد والذي بات على المنتخب أن يحقق مركز متقدم حتى يثبتوا أحقيتهم بإدراجهم ضمن اللجنة.
من جانب آخر باتت السعادة واضحة على محيا أعضاء اللجنة والتي تتكون من عناد البلوشي رئيسا والأعضاء هم قاسم البرعمي وخميس الامبوسعيدي وسعود العوفي بعد ان تم اشهار اللجنة وخاصة بعد أن كانوا يواصلون فعالياتهم على مجهوداتهم ومجهودات اللاعبين الذاتية.

استعداد المنتخب

يواصل المنتخب استعداداته للبطولة الخليجية والذي لم يتبقى لها سوى شهر واحد عن طريق إقامة 4 حصص تدريبية في صالة فن زون بالقرم، حيث يركز الجهاز الفني في المنتخب في الوقت الحالي إلى رفع معدل اللياقة البدينة للاعبين والتي لابد أن تكون موجودة وخاصة بان مباريات البطولة سوف تكون بشكل يومي وهذا مما يجعل اللاعبين قد يتأثرون بالناحية البدنية اذا ما كانوا قد جاهزين بدنيا، وقد أوضح مدرب المنتخب عناد البلوشي بأن الوقت يداهم المنتخب في الوقت الحالي ولابد من التركيز على الجانب البدني اضافة إلى المستوى الفني وعمل بعض الخطط التكتيكية من أجل أن تكون جاهزية المنتخب في أعلى مستوى، وتابع مدرب المنتخب بأن ما يميز الفريق في هذا العام هو احتوائه على لاعبين شباب قادرين على القتال في الملعب وإن كانت الخبرة لابد أن تكون موجودة في بعض المباريات ولكن اذا ما استطاع اللاعبين الشباب ان يعطوا كل ما لديهم من مستوى فإنهم قادرون على تحقيق النتائج الايجابية، وتابع مدرب المنتخب بأن الفريق تنقصه بعض العناصر عن البطولة السابقة ولكن في الوقت نفسه استطاع أن يضم عناصر أخرى وان كانت جديدة ولكنهم يقدمون مستويات كبيرة وقادرون على تغطية نقص العناصر الأخرى، متأملا في الوقت ذاته بأن يكرر المنتخب المفاجأة نفسها في البطولة السابقة ويحصل على المركز الثالث على أقل تقدير وإن كان الفريق يمتلك عناصر قادرة على ان تصل بالمنتخب لمراكز متقدمة متمنيا بأن يصل المنتخب إلى أعلى جاهزيته أثناء انطلاق البطولة.

رسميا نمثل السلطنة
قدم عناد البلوشي رئيس اللجنة شكره الجزيل لوزارة الشؤون الرياضية ممثلة في معالي الشيخ سعد بن محمد السعدي وزير الرياضة ووكيل الوزارة ومدير الأنشطة الرياضية على تفضلهم بدراسة ملف هوكي الجليد والذي أتى بثماره بتشكيل اللجنة العمانية للرياضات الجليدية، وأضاف البلوشي أنه بهذا القرار والله الحمد أصبحنا نمثل رسمياً السلطنة خارجيا في الرياضات الجليدية، وتابع رئيس اللجنة بأن الرياضات الجليدية قد تكون لمعظم الناس غريبة على المسامع وبلا شك تبدوا أغرب لكون السلطنة تتميز بالأجواء الحارة فالشخص عندما يرى كلمة الجليد يبدأ بالسؤال ” أين الجليد في السلطنة” وهناك فئة بسيطة ينتقدون تشكيل اللجنة ويتقدمون بالنصيحة للتدريب في المناطق الداخلية لكون كثرة الثلج بداعي الاستهزاء.. ولكن للمعلومة بأن الرياضات الجليدية لا تلعب على الثلج وانما على الجليد.
كما أضاف البلوشي بأنه لا شك أن قرار التشكيل يشكل تحديا بالنسبة للوزارة واللجنة العمانية للرياضات الجليدية.والحمد لله نحن نتقدم بخطى ثابتة بالعمل والدراسة مع الوزارة والهدف منها التقدم والرقي باللجنة والرياضات الجليدية المدرجة فيها.
وفيما يختص باللعبة فقد أوضح رئيس اللجنة بأن الرياضات الجليدية تلعب في صالات مغلقة كالتى في مبنى فن زون بجانب حديقة القرم الطبيعية مؤكدا في الوقت ذاته بأنه توجد أربع رياضات مندرجة في اللجنة (هوكي الجليد، التزلج الايقاعي، التزلج السريع والكير لينج) ولكن في الوقت الراهن يصب اهتمام اللجة في بناء وتطوير لعبة هوكي الجليد بالأخص لكون الرياضة ليست بحديثة العهد وتلعب في السلطنة منذ أكثر من 8 أعوام ولدى الفريق إنجازات مشرفة في الصعيد المحلي والخليجي، إضافة إلى أن اللجنة على مشارف الانهاء من اشهار فريق للناشئين وللفتيات في هوكي الجليد.
وأشار عناد بأن هناك مبادرات من قبل اللجنة في القريب العاجل تخدم المجتمع عن طرق برنامجها ( كنا هنا) بحيث سنركز على خدمة والمجتمع وأيضا وعمل مهرجانات جليدية بهدف بنشر اللعبة في محافظة مسقط ومن ثم الى محافظات وولايات السلطنة الأخرى كما أن اللجنة على وشك الانهاء من الموقع الالكتروني للفريق والتي ستقوم بتزويد المتصفح بالمعلومات الضرورية باللجنة وفريق هوكي الجليد.

طموح للمستقبل

وقد أوضح قاسم البرعي عضو في اللجنة والتي أوكلت له المهام الادارية في اللجنة من المتابعات الادارية للمنتخبات والأمور الادارية الأخرى بأنه بعد المعاناة الكبيرة التي عاشها فريق هوكي الجليد في الفترة السابقة بعد المجهودات الذاتية والفريدة من قبل اللاعبين الحمد لله أصبح الفريق متكاملا وأصبح هناك أمل جديد ودافعية أكبر بعد أن درجت هوكي الجليد ضمن لجنة الرياضات الجليدية وهذا مما يجعل يحفزالفريق مواصلة العمل ليحقق المزيد من النتائج الايجابية، وقدم البرعي شكره الكبير لوزارة الشؤون الرياضية وعلى رأسهم معالي الوزير سعد بن محمد المرضوف السعدي ووكيل الوزارة سعادة الشيخ رشاد بن أحمد الهنائي على دعمهم للفريق والتي تلخصت بالموافقة على إنشاء هذه اللجنة، وتابع البرعمي بأن المهام الموكلة له هي الأعمال الإدارية والتي تخص المنتخب وغيره من الأعمال الإدارية التي تهم اللجنة، وأبدى البرعي جاهزيته لأي مهام قد تناط له في خدمة اللجنة مؤكدا في الوقت ذاته بأنه من الأعضاء القدامى وأن الكل في اللجنة يكمل بعضنا الآخر لما يحقق النجاح والعمل ، وعن الطموحات المستقبلية أكد البرعي بأن فريق هوكي الجليد وبعد أن حقق برونزية الخليج وحقق المركز الثالث في البطولة الودية التي أقيمت في قطر بأن الطموح يصل إلى أبعد عن ذلك، متمنيا في الوقت ذاته بأن يحقق الفريق نتائج إيجابية في خليجي 3 وأن يشارك في البطولات الآسيوية والدولية.

لفتة كريمة
أما سعود العوفي العضو الآخر في اللجنة فقد وصف شعوره بانشهار لجنة الرياضات الجليدية فقال: “في البداية أتوجه بالشكر الجزيل لمعالي وزير الشؤون الرياضية الموقر على اللفتة الكريمة واحتضانه لهذه الرياضة تحت مظلة وزارة الشؤون الرياضية وكما نتوجه بالشكر لسعادة وكيل الوزارة ومدير الانشطة الرياضية لتوجيهاتهم الدائمة لتغدو اليوم هذه الرياضة احد الرياضات الرسمية في السلطنة متمثلة باللجنة العمانية للرياضات الجليدية، وتابع العوفي :” ﻻ يخفى على احد ان هذه اللجنة امامها الكثير من التحديات سواء كدورها في المستوى المجتمعي او تمثيل السلطنة على المستوى الاقليمي او الدولي مستقبلا في أعاتبها هوكي الجليد والفرحة ﻻ توصف بعد سنين من المثابرة والعمل الجاد تخلله منجزات نفتخر بها واليوم نقف بكل فخر سواء اداريين او ﻻعبين بأن الكرة في ملعبنا الآن لنسطر لهذه اللعبة الكثير من الإنجازات في قادم السنوات.
وعن الخطط المستقبلية والتحضيرات للأعمال والمشاريع التي ستقوم بها اللجنة بعد إشهارها قال العوفي:” في حقيقة الأمر لهذه اللجنة اعدت بعض الخطط سابقا والتي ستصب في بوتقة نشر اللعبة والحمد لله لدينا في الوقت الحالي اكثر من 30 لاعبا، ناهيك عن وجود أكاديمية لتعليم هوكي الجليد والتي قام الفريق بإنشائها في الفترة السابقة، وتابع عضو اللجنة بأن التركيز في الوقت الحالي في نشر اللعبة على مستوى المحافظة وخاصة إننا نمتلك صالة واحدة واذا نظرنا للمستقبل من خلال التنسيق بين اللجنة ووزارة الرياضة ووزارة التجارة ووزارة السياحة سنجد توجه المستثمرين لفتح صاﻻت اخرى سواء على مستوى محافظة مسقط او على مستوى المحافظة الاخرى مما يعطي مؤشرا إيجابيا الى توسع الصالات وبالتالي توسع اللعبة في محافظات أخرى ولكن يجب ان تكون تحركاتنا مدروسة، كما أن اللجنة ستعطي اهتماما للمجتمع من خلال التفاعل مع برامج المجتمع وأيضا القيام ببعض الفعاليات للمجتمع.

مرحلة ضرورية

فيما أشار خميس الامبوسعيدي عضو في اللجنة بأن الوضع وصل لمرحلة كان من الضروري أن تنشأ اللجنة بعد النتائج الإيجابية التي حققها فريق هوكي الجليد اضافة إلى الانشطة الأخرى التي أقامها الفريق في السلطنة وبالمجهودات الفردية الذاتية من قبل لاعبي الفريق، وتابع الامبوسعيدي لابد أن نحمد الله على إنشاء هذه اللجنة ولابد أن نتقدم بالشكر الجزيل لوزارة الشؤون الرياضية وعلى رأسها معالي الشيخ وزير الشؤون الرياضية وسعادة الشيخ وكيل الوزارة إضافة إلى مدير عام الانشطة الرياضية خليفة العيسائي الذي كان يمثل الدينمو في انشاء هذه اللجنة وقام بمساعدتنا على اكمال كل الامور المتعلقة لإنشاء هذه اللجنة، وأكد خميس بأن أعضاء اللجنة تنتظرهم مهام شاقة ممثلة في تنظيم ووضع أساس للجنة لكونها وليدة وتتأسس للمرة الأولى ولابد أن يكون الاساس القوي حتى تقوم اللجنة على سند قوي وعلى لوائح تنطبق مع الاتحاد الدولي حتى يستطيع أن يكون للجنة أساس قوي تقوم به ويمتد لسنوات مستقبلية طويلة، وعن طموحات اللجنة أشار الامبوسعيدي بأن طموح اللجنة في السنتين القادمتين هو إعداد فريق قوي يمثل السلطنة في المحافل الدولية في جميع الفئات بالإضافة إلى خطط مستقبلية للبراعم وتأسيس فريق وعلى حسب القوانين الاتحادات الدولية، وفيما يخص بنشر اللعبة أوضح خميس بأنه لابد من اشهار اللعبة أولا في محافظة مسقط كمحطة أولى، كما أن وسائل الاعلام لابد أن تقف بجانبنا وتساعدنا على اشهار اللعبة، مبدئا تأمله بأن تنشر اللعبة في محافظات أخرى غير محافظة مسقط.

إلى الأعلى