الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / اليمن ينفي تعرض وزير الدفاع لإطلاق نار وناسفة تصيب 11 شرطيا
اليمن ينفي تعرض وزير الدفاع لإطلاق نار وناسفة تصيب 11 شرطيا

اليمن ينفي تعرض وزير الدفاع لإطلاق نار وناسفة تصيب 11 شرطيا

صنعاء ـ وكالات: نفى مصدر عسكري يمني مسؤول في المنطقة العسكرية الرابعة ما تردد من أنباء في بعض وسائل الإعلام عن إطلاق عناصر “إرهابية” النار على موكب وزير الدفاع اليمني اللواء محمد ناصر أحمد في مديرية المحفد جنوب اليمن فيما اصيب 11 شرطيا بعبوة ناسفة استهدفت حافلة كانت تقلهم.
وأكد المصدر أن تلك الأنباء الخاصة بوزير الدفاع اليمني لا أساس لها من الصحة ولا تعدو عن كونها فبركات بغرض الإثارة ،بحسب موقع الصحوة نت الاخباري الالكتروني.
وأضاف المصدر إن أطلاق النار الذي سمع في المحفد كان احتفاء من قبل المواطنين اليمنيين بوصول وزير الدفاع ومرافقيه وابتهاجا بالتحام الوحدات العسكرية والأمنية القادمة من شبوة الى المحفد وبالانتصارات المتلاحقة على العناصر “الإرهابية”.
الى ذلك أصيب 11 شرطيا من قوة خاصة بحماية المنشآت وكبار الشخصيات في انفجار عبوة استهدف حافلة كانت تقلهم، فيما قتلت قوات الامن شخصا قالت انه قيادي “خطير” في القاعدة، بحسب مصادر أمنية ورسمية.
وصرح مصدر أمني مسؤول ان احد عشر شرطيا من قوة حماية المنشآت وكبار الشخصيات أصيبوا في انفجار حافلة كانت تقلهم في حي يضم السفارتين البريطانية والقطرية في شرق العاصمة اليمنية.
وذكر المصدر ان الانفجار الذي يتزامن مع استمرار الحملة العسكرية ضد القاعدة أسفر عن اصابة 11 عنصرا بجروح بينهم ستة اصاباتهم خطيرة.
وقال المصدر ان الانفجار الذي تبين ان مصدره عبوة مزروعة في الطريق، وقع عند مرور الحافلة في حي نقم في شرق صنعاء قادمة من فندق موفنبيك الذي يحتضن عموما اجتماعات لكبار الشخصيات.
من جانبها أعلنت اللجنة الأمنية العليا مقتل شايف محمد سعيد الشبواني، وهو احد قادة تنظيم القاعدة في اليمن ويشتبه بتورطه في اعتداءات وخطف أجانب، وذلك في تبادل لاطلاق النار مع قوات الامن في صنعاء ليل الخميس الجمعة.
واوضح متحدث باسم اللجنة الامنية العليا في بيان نشرته وكالة الانباء اليمنية ان الشبواني هو “احد اخطر عناصر تنظيم القاعدة الارهابي وهو مطلوب امنيا واحد العناصر القيادية التي تقوم بالتخطيط والمشاركة في عمليات خطف واغتيالات في العاصمة طالت رجال امن وعدد من الرعايا الاجانب”.

إلى الأعلى