الأربعاء 11 ديسمبر 2019 م - ١٤ ربيع الثانيI ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / 6020 نقطة أعلى مستوى لسوق مسقط في 2016 و 3.9 مليون ريال عماني متوسط التداول اليومي
6020 نقطة أعلى مستوى لسوق مسقط في 2016 و 3.9 مليون ريال عماني متوسط التداول اليومي

6020 نقطة أعلى مستوى لسوق مسقط في 2016 و 3.9 مليون ريال عماني متوسط التداول اليومي

كتب ـ سامح أمين:
سجل مؤشر سوق مسقط أعلى مستوياته خلال العام 2016 عند مستوى 6020 نقطة وذلك في جلسة 9 مايو الماضي وفي المقابل بلغ أدنى مستوى له عند 4867 نقطة في 21 يناير من العام 2016.
وبحسب الإحصائية السنوية الصادرة عن سوق مسقط للاوراق المالية بلغت أعلى قيمة تداول خلال العام 19.7 مليون ريال عماني وذلك في 30 نوفمبر 2016، وبلغت أدنى قيمة له 0.29 مليون ريال عماني في 21 أغسطس 2016 وبلغ متوسط التداول اليومي خلال العام 3.9 مليون ريال عماني مقارنة مع 5.6 مليون ريال عماني عام 2015 أي بمعدل انخفاض نسبته 30.4 بالمائة وقد بلغ عدد أيام التداول خلال عام 2016 (246) يوما مقارنة مع (248) يوما خلال عام 2015.
وأنهى المؤشر الرئيسي لسوق مسقط للأوراق المالية تداولات عام 2016 على صعود وأغلق بنهاية تداولات ديسمبر عند مستوى 5782 نقطة مرتفعا 376 نقطة خلال العام وسط أداء متقلب في معظم الأشهر الـ12 الماضية متأثرا بحركة أسعار النفط وتأثيراتها على الاقتصاد الوطني، فيما كسب المؤشر في ديسمبر 295 نقطة بعد أن أعلنت أوبك في نهاية نوفمبر الماضي خفض إنتاجها حوالي 1.2 مليون برميل يوميا ليصبح سقفها الإنتاجي الجديد 32.5 مليون برميل يوميا.
وصعدت القيمة السوقية للشركات المدرجة بنهاية تداولات ديسمبر إلى 17.2 مليار ريال عماني، وارتفعت أسعار أسهم 42 شركة مقابل 50 شركة تراجعت أسعارها و17 شركة حافظت على مستوياتها السابقة.
وقال عدد من الاقتصاديين إن الجهود التي تبذلها الحكومة فيما يتعلق بتنويع مصادر الدخل وتحفيز الاقتصاد عبر مجموعة من المشاريع والاجراءات التي تهدف لتقيل آثار الأزمة الاقتصادية على القطاعات المختلفة والحد من ارتفاع العجز والإعلان عن البدء بتنفيذ مشاريع عديد متنوعة سواء تلك التي أعلن عنها بمنطقة الدقم الاقتصادية أو المشاريع السياحية والصناعية وغيرها من المؤشرات الايجابية عكست مؤشرا إيجابيا على الاقتصاد الوطني إضافة إلى ارتفاع اسعار النفط في الفترة الاخيرة من العام الماضي بعد اتفاق أوبك في نهاية نوفمبر الماضي خفض إنتاجها حوالي 1.2 مليون برميل يوميا ليصبح سقفها الإنتاجي الجديد 32.5 مليون برميل يوميا، وهذا بدوره أسهم لحد كبير في تحسن مستوى أداء الشركات بسوق مسقط مؤكدين في نفس الوقت ضرورة الاسراع بتنفيذ برنامج واضح لانعاش السوق عبر طرح شركات جديدة في قطاعات متنوعة أو تخصيص جزء من الشركات الحكومية التي كانت الحكومة قد أعلنت في وقت سابق نية تخصيصها بما يسهم تعزيز حجم السيولية ورفع مستوى أداء السوق بشكل أكبر.
وأكدوا أهمية العمل على ايجاد بدائل تحفيزية جديدة تخدم السوق عبر طرح حزمة من الأدوات الاستثمارية ودعم فكرة صناع السوق الذين بمقدورهم لعب أدوار محورية خاصة في فترة الأزمات أو التراجعات.
وقد أكد عدد من الوسطاء الماليين أهمية العمل على تعزيز اداء السوق من خلال ايجاد بدائل وتوجهات عملية لرفد السوق عبر طرح إصدارات جديدة أو تخصيص شركات لرفد السوق بالسيولة لانعاش الحركة داخل السوق.

إلى الأعلى