الجمعة 23 أغسطس 2019 م - ٢١ ذي الحجة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / تمريرة حاسمة: فصل الخريف يهل على اتحاد القدم

تمريرة حاسمة: فصل الخريف يهل على اتحاد القدم

قال الفيلسوف اليوناني هرقليطس ” إن التغير قانون الوجود , وإن الاستقرار موت وعدم، فشبه فكرة التغير بجريان الماء بالنهر فعندما يكون يجري يبقى نقيا إما عندما يكون لا يتحرك فإنه يأسن أي يخرب وتطلع رائحته، ولكن قد يكون هذا التغير إما إيجابيا أو سلبيا، فقد يصاحب التغير بما يعرف بالصدمة الثقافية والتي تحدث للفرد عندما يواجه تغيرات سريعة، بالإضافة إلى خلاف الأجيال والذي يحدث عندما يظهر سلوك اجتماعي أو أخلاقي جديد يناقض تقليدا أو قيمة قديمة لا يمكن الجمع بينهما في وقت واحد, ومن خلال ما ذكر يمكننا وصف ما يحدث في أروقة اتحاد كرة القدم والذي من الممكن أن نشبهه بموسم الخريف الذي على إثره تساقطت معظم أوراق الاتحاد السابق ممثلة بالأجهزة الفنية والإدارية وحلت محلها أوراق أخرى، وكما أشرت في بداية المقال بإيجابيات التغير
إلا أنه في الوقت ذاته قد يحمل معه وقائع وخيمة، لذا من الأفضل اتباع سياسة رزينة تواكب المستجدات، حتى لا يتحول الخريف إلى صيف حار مصحوبا بعواصف ترابية، وهنا أناشد إدارة الاتحاد قبل الانتقال إلى الدور الجديد، بأن تحرص على تبادل الآراء والأفكار مع فريق العمل السابق لتستفيد من تجربتهم وتتعرف على كل ما تحتاج إلى معرفته، لتحصل على كافة المعلومات بأسرع ما يمكن، وأن لا تتوقف عن طرح الأسئلة، فكلما عرفت أكثر، كلما كانت قادرة على تأدية دورها بشكل أفضل، فكل تأخير في الوصول إليهم، سيؤثر بالسلب على أدائها، فالتواصل هو مفتاح النجاح والوصول إلى خريف لطيف ممطر.

عبدالعزيز بن درويش الزدجالي
azizalzdjali@gmail.com
مراسل (الوطن) بولاية السيب

إلى الأعلى