الجمعة 24 مايو 2019 م - ١٨ رمضان ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / خاميس رودريغيز يضع ريال مدريد على مشارف ربع النهائي على حساب اشبيلية في كأس اسبانيا
خاميس رودريغيز يضع ريال مدريد على مشارف ربع النهائي على حساب اشبيلية في كأس اسبانيا

خاميس رودريغيز يضع ريال مدريد على مشارف ربع النهائي على حساب اشبيلية في كأس اسبانيا

مدريد ـ أ.ف.ب: وضع ريال مدريد قدما في الدور ربع النهائي لمسابقة كأس اسبانيا بفوزه الكبير على ضيفه القوي اشبيلية 3-صفر أمس الاول على ملعب “سانتياغو برنابيو” في ذهاب ثمن النهائي.
ويدين ريال بهذا الفوز المريح على اشبيلية الذي يحتل المركز الثالث في الدوري بفارق 4 نقاط فقط عن النادي الملكي المتصدر، إلى الكولومبي خاميس رودريغيز الذي عوض غياب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بتسجيله هدفين.
وخاض ريال اللقاء بغياب رونالدو من اجل اراحته على ما يبدو، والمدافعين القائد سيرخيو راموس والبرتغالي الاخر بيبي بسبب الاصابة.
واستهل ريال اللقاء بشكل مثالي اذ افتتح التسجيل منذ الدقيقة 11 عبر خاميس رودريغيز الذي استفاد من خطأ للفرنسي ستيفن نزونزي بعد ضغط من البرازيلي كاسيميرو، ليخطف الكرة عند مشارف المنطقة قبل ان يطلقها بعيدا عن متناول الحارس سيرخيو ريكو.
ووجه ريال الضربة القاضية لأشبيلية قبل نهاية الشوط الاول بتسجيله هدفين اخرين عبر فاران بكرة رأسية اثر ركلة ركنية للنادي الملكي (29)، ثم اضاف خاميس رودريغيز هدفه الشخصي الثاني وهدف فريقه الثالث من ركلة جزاء غير واضحة انتزعها الكرواتي لوكا مودريتش من الارجنتيني غابرييل مركادو (44).
واكد النادي الملكي تفوقه على اشبيلية في مسابقة الكأس اذ حقق فوزه السابع تواليا عليه. وتوج نادي العاصمة بلقبه الاول مع زيدان على حساب اشبيلية حين تغلب عليه 3-2 بعد التمديد في اغسطس ضمن الكأس السوبر الاوروبية التي تجمع سنويا بين بطلي دوري ابطال اوروبا والدوري الاوروبي “يوروبا ليغ”.
وخرج ريال منتصرا من المواجهات الـ9 الأخيرة التي جمعته بإشبيلية على “سانتياغو برنابيو” في مسابقتي الدوري والكأس المحليين، وهو لم يذق طعم الهزيمة في مبارياته الـ38 الأخيرة في كل المسابقات.
ويجدد الفريقان الموعد في 12 الشهر الحالي حين يسافر ريال إلى الأندلس لخوض لقاء الاياب وسيبقى هناك لأنه سيلتقي اشبيلية بعدها بثلاثة ايام فقط وهذه المرة في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الذي يعاود نشاطه في عطلة نهاية الاسبوع الحالي حيث يلتقي رجال زيدان مع غرناطة على ارضهم.
واستهل ريال اللقاء بشكل مثالي اذ افتتح التسجيل منذ الدقيقة 11 عبر خاميس رودريغيز الذي استفاد من خطأ للفرنسي ستيفن نزونزي بعد ضغط من البرازيلي كاسيميرو، ليخطف الكرة عند مشارف المنطقة قبل ان يطلقها بعيدا عن متناول الحارس سيرخيو ريكو.
ووجه ريال الضربة القاضية لإشبيلية قبل نهاية الشوط الأول بتسجيله هدفين اخرين عبر فاران بكرة رأسية اثر ركلة ركنية للنادي الملكي (29)، ثم اضاف خاميس رودريغيز هدفه الشخصي الثاني وهدف فريقه الثالث من ركلة جزاء غير واضحة انتزعها الكرواتي لوكا مودريتش من الأرجنتيني غابرييل مركادو (44).
- خطوة مهمة لسوسييداد ايضا -
وقطع ريال سوسييداد شوطا مهما نحو بلوغ الدور ربع النهائي من مسابقة كأس اسبانيا بفوزه على ضيفه فياريال 3-1 على ملعب “انويتا” في ذهاب ثمن النهائي.
وبهذا الفوز، فك سوسييداد عقدته امام “الغواصة الصفراء” لانه الاول له في المواجهات العشر الاخيرة بينهما، وتحديدا منذ ان تغلب عليه في معقله 1-صفر في 16 يناير 2014 في اياب الدور ذاته من المسابقة (تعادل الفريقان ذهابا صفر-صفر).
ويدين سوسييداد بفوزه الاول بين جماهيره على فياريال منذ ان تغلب عليه في الدوري 1-صفر في 29 اغسطس 2010، الى البرازيلي وليان جوزيه (17) والمكسيكي كارلوس فيلا (33) وميكل اويارتسابال (72) الذين وضعوه في المقدمة بثلاثية نظيفة.
وابقى مانو تيغويروس على حظوظ فياريال بالتأهل الى ربع النهائي بتقليصه الفارق في الدقيقة 77.

إلى الأعلى