الأحد 25 أغسطس 2019 م - ٢٣ ذي الحجة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / سوريا: قتلى وجرحى بانفجار إرهابي باللاذقية

سوريا: قتلى وجرحى بانفجار إرهابي باللاذقية

دمشق ــ الوطن:
أعلنت مصادر طبية مقتل 9 أشخاص على الأقل وإصابة 25 آخرين بتفجير بسيارة مفخخة وسط مدينة جبلة في محافظة اللاذقية غرب سوريا.
وأفاد قائد شرطة اللاذقية اللواء ياسر الشريطي في تصريح لوكالة “سانا” بوقوع التفجير الإرهابي قرب الملعب البلدي في مدينة جبلة. وذكر التلفزيون السوري الرسمي في شريط عاجل ان التفجير نفذه “ارهابي انتحاري بسيارة مفخخة” في شارع مزدحم في المدينة. واحصى مقتل “تسعة شهداء واصابة 25 مواطنا بجروح”. وتسبب التفجير، الذي وقع في منطقة تجارية مزدحمة من المدينة، باشتعال النيران في عشرات السيارات وتضرر عدة متاجر.
وتستهدف تفجيرات انتحارية او بالسيارات المفخخة محافظة اللاذقية بين الحين والآخر. وقتل في 24 مايو اكثر من 170 شخصا في سلسلة تفجيرات انتحارية متزامنة استهدفت مدينة جبلة ومدينة طرطوس الساحلية مركز محافظة طرطوس.
ميدانيا، أكد مصدر عسكري تدمير مقرات قيادة وعربات مدرعة لإرهابيي “داعش” خلال عمليات الجيش والقوات المسلحة المتواصلة على التنظيم التكفيري المدرج على لائحة الإرهاب الدولية في دير الزور. وذكر المصدر في تصريح لـ سانا أن وحدات من الجيش وحامية مطار دير الزور خاضت خلال الساعات القليلة الماضية اشتباكات عنيفة مع مجموعات من تنظيم داعش الإرهابي على طول الساتر الشرقي للمطار. ولفت المصدر إلى أن الاشتباكات “انتهت بسقوط العديد من الإرهابيين قتلى ومصابين وفرار من تبقى منهم إضافة إلى تدمير آليات وعربات مدرعة مزودة برشاشات ثقيلة”. وتعرض مطار دير الزور خلال الأشهر الماضية لعشرات الهجمات الإرهابية من قبل تنظيم داعش وجميعها باءت بالفشل أمام صمود وبسالة عناصر حامية المطار وذلك رغم الدعم المفضوح الذى يتلقاه التنظيم التكفيري من “التحالف الأمريكي” الذى استهدف في يوليو الماضي أحد مواقع الجيش العربي السوري في جبل الثردة قرب المطار ما مهد الطريق لإرهابيي “داعش” للسيطرة عليه. وأشار المصدر العسكري إلى أن وحدات الجيش العاملة في دير الزور دمرت العديد من العربات ومقرات القيادة لتنظيم “داعش” في أحياء الجبيلة والرشدية والحويقة والصناعة والرصافة وقضت على العديد من المتزعمين الميدانيين في التنظيم التكفيري. وبين المصدر أن وحدات من الجيش “اشتبكت بمختلف أنواع الأسلحة مع مجموعات إرهابية من تنظيم داعش في البغيلية والجنينة والحسينية وشمال غرب تل بروك”. وأفاد المصدر بأنه تأكد تدمير العديد من التحصينات والأوكار للتنظيم التكفيري خلال الاشتباكات وسقوط قتلى ومصابين بين صفوف إرهابييه. ويحاصر تنظيم داعش الإرهابي مدينة دير الزور منذ أكثر من سنتين ويمنع وصول المواد الأساسية الى الأهالي كما يستهدف بنيران رشاشاته مظلات المساعدات التي يلقيها الطيران السوري والروسي من الجو إلى الأهالي.

إلى الأعلى