السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / الأمين العام المدير التنفيذي لاتحاد القدم في حوار حصري لـ (الوطن الرياضي)
الأمين العام المدير التنفيذي لاتحاد القدم في حوار حصري لـ (الوطن الرياضي)

الأمين العام المدير التنفيذي لاتحاد القدم في حوار حصري لـ (الوطن الرياضي)

علاقة الاتحاد بوزارة الشؤون الرياضية شراكة حقيقية وعلينا العمل بروح الفريق الواحد

تقليص الموازنات لن يمس الجانب الفني … واختيار ييم (فيربيك) جاء بشفافية تامة

مديونيات الأندية مشكلة تؤرق الجميع وسنتعامل معها بحذر … والنقد الهادف يفرحنا

عمل الأمانة العامة تحد واستمتاع … والصعاب التي تواجهنا سنتجاوزها بتعاون الجميع

رئيس مجلس الإدارة يعمل بشفافية مطلقة … وأنا سعيد بالعمل تحت إدارته

شخصية الشكيلي القيادية دعمت موقفه في الاشراف العام للمنتخبات الوطنية

اختيارات الكوادر الفنية والادارية للمنتخبات جاء وفق معايير محددة وليست أهواء شخصية
حاوره : صالح البارحي :
بشفافيته المعهودة … وبحديثه الصريح … فتح الدكتور أحمد بن حبوش الفارسي المدير التنفيذي الأمين العام بالاتحاد العماني لكرة القدم بالإنابة عضو مجلس ادارة الاتحاد قلبه لــ (الوطن الرياضي) في حوار حصري خصنا به … ليتطرق إلى الكثير من القضايا التي تهم الكرة العمانية في الفترة القادمة … بالاضافة إلى ما قدمه مجلس الادارة الحالي في الفترة الماضية من عمر المجلس الجديد … كما عرج على العديد من النقاط التي تشغل بال الوسط الرياضي المحلي واضعا النقاط على الحروف في سبيل وضع جميع المتابعين بالصورة الحقيقية التي ينتهجها المجلس لقيادة الكرة العمانية في السنوات الأربع القادمة بإذن الله تعالى .

شراكة حقيقية

- دعنا نبدأ من علاقة الاتحاد بوزارة الشؤون الرياضية … كيف تراها من واقع منصبك الحالي ؟
- علاقة الاتحاد مع وزارة الشؤون الرياضية هي علاقة مبنية على شراكة حقيقية لتحقيق منافع يسعى لها الجميع في ذات الوقت وبشكل متسارع ، وهذا ما لمسناه في الفترة الماضية من تعاون كبير من قبل المسؤولين بالوزارة ومحاولة دعمهم لمسيرة الكرة العمانية بشكل واضح ومتوازن في ذات الوقت ، وبالطبع هي ليست مجرد علاقة بين مشرع ومنفذ ، ونحن نسعى لأن نحقق الهدف المنشود من هذه الشراكة وفق الاستراتيجية الموضوعة بين الطرفين .

مديونيات الأندية

- كيف تنظرون لمسألة مديونيات الأندية فيما يتعلق باللاعبين المحليين منهم أو المحترفين والتي باتت تزداد يوما بعد يوم .. وما الحلول ؟
- للأمانة ، فإن مديونيات الاندية المحلية فيما يتعلق باللاعبين المنتمين لها سواء محليين أو أجانب مسألة باتت تؤرق الجميع ، وبدأنا نشاهد رسائل إنذارات وتهديدات من الفيفا تجاه بعض الاندية بعد أن توسعت دائرة الشكاوى لهؤلاء اللاعبين إلى الجانب الدولي ، ومن هنا فإننا يجب أن نقف معها بشكل عاجل والتعامل معها بحذر حتى لا يضار الوضع الكروي بالسلطنة ، وحتى لا ندخل في مراحل أخرى يصعب التعامل معها ، وفي هذا الاطار فإننا نعكف حاليا على دراسة عدد من الحلول حتى ننهي هذه الظاهرة السلبية وفي وقت عاجل من أجل الصالح العام بطبيعة الحال .

حلقة عمل

- ما دور الاتحاد في التحذير من مغبة تجاهل حقوق اللاعبين مع الاندية ومدى تأثرها على مسيرة وسمعة الكرة العمانية ؟
- سؤال في محله … الاتحاد سينظم خلال الفترة من 29 وحتى 30 يناير الحالي حلقة عمل حول أوضاع اللاعبين ، وذلك بمشاركة الفيفا ، وسيتم من خلالها التطرق إلى جميع اللوائح والقوانين المتعلقة بعقود اللاعبين ، وما ينظمها من تشريعات ولوائح ومناقشتها سواء المحلية أو الدولية ، وستتم دعوة جميع الاندية المنتسبة للاتحاد ، ووزارة الشؤون الرياضية ، وبعض اللاعبين ، ووكلاء اللاعبين ، واللجان القانونية بالاتحاد ، وعدد من الشخصيات الرياضية ، والاعلام الرياضي بكافة أطيافه .
وللتنويه ، فإن الفيفا هي مؤسسة تنظيمية واسترشادية وتشريعية ونستقي منها كل جديد ، اما الشأن الداخلي في المنظومة الكروية فهو راجع للقوانين المحلية بالبلد .
عمل جيد

- كيف تقيمون عمل الكادر البشري بالاتحاد ، وما أسباب الاستقالات المتوالية من وجهة نظرك ؟
- بكل شفافية ، فإن الكادر البشري في الاتحاد جيد للغاية ويعمل بكل جد وتفان ، وأنا سعيد جدا بالتعامل معهم بشكل مباشر خلال هذه الفترة ، وتجد لديهم الرغبة الكاملة في القيام بالأعمال الموكلة إليهم بشكل متقن وهذا امر محفز للجميع .
أما بالنسبة للكوادر الادارية التي أقدمت على الاستقالة من الاتحاد فهو بسبب أنهم وجدوا فرص أعمال أخرى بمزايا مالية أفضل ، وليس كما يعتقده البعض وروج له حسب ما أراد في الفترة الماضية ، ولهؤلاء الموظفين كل الشكر والتقدير على ما قدموه خلال فترة عملهم بالاتحاد .

لا ضرر
- ما مدى تأثير موضوع تقليص الموازنات على الجوانب الفنية لمنتخباتنا الوطنية ؟
- أود أن أطمئن الجميع بأن تقليص الموازنات لن يمس الجانب الفني والمنتخبات الوطنية وخطة عملها المحددة سلفا ، ومن ضمن أولويات مجلس الادارة العمل على إعادة المنتخبات الوطنية لمنصات التتويج وبكافة فئاتها ، وبإذن الله سنصل لهذا الهدف بتكاتف الجميع خلف مصلحة الكرة العمانية في قادم الوقت .

شفافية

- بيم فيربيك … لم يكن الخيار الرئيسي لتدريب المنتخب الوطني … كيف تم اختياره في نهاية المطاف ؟
- تعيين المدرب بيم فيربيك لقيادة المنتخب الوطني الأول في الاستحقاقات القادمة تم بشفافية مطلقة من الجميع ، ووفق الاجراءات الادارية المنظمة لهذا العمل ، حيث جاءت القناعة من الجميع على التعاقد معه نظرا لخبرته الميدانية وإنجازاته السابقة ، ناهيك عن رغبته الكبيرة في تدريب الأحمر العماني رغم إدراكه بأن المرحلة حرجة بالنسبة له سواء من الناحية الزمنية أو من النواحي الأخرى المساندة لعمله ، وأكرر مرة أخرى التعيين جاء وفق منهجية واضحة وبشفافية مطلقة .
وأضيف هنا ، أن جميع اختيارات الجانب الفني للمنتخبات الوطنية جاء وفق معايير وليست أهواء شخصية ، وسبق أن تم التنويه بشأنها في المؤتمرات الصحفية في حينه .

شريك أساسي

- كيف تقيمون عمل الجمعية العمومية للاتحاد … وما هو المطلوب منها في الوقت القادم ؟
- بطبيعة الحال ، فإن الجمعية العمومية هي شريك أساسي في منظومة عمل الرياضة العمانية بصفة عامة ومنها الاتحاد العماني لكرة القدم ، وآن الأوان أن نعمل معا بروح الفريق الواحد بعيدا عن أي منغصات أخرى قد تعوق رحلة البحث عن وصول الكرة العمانية إلى درجة كافية من الإجادة ، ومن هنا فإنني أطالب جميع رؤساء الاندية وأعضاء الجمعية العمومية بالوقوف صفا واحدا بجانب الاتحاد ودفعه بصورة أكثر إيجابية خلال الفترة القادمة إن شاء الله تعالى .

نتقبل النقد
- هل يرهقكم النقد … وكيف تتعاملون مع أطروحات مختلف الشرائح بالوسط ؟
- ليس هناك عمل كامل ، وليس هناك عمل يخلو من الاخطاء ، والنقد الهادف هو مطلبنا جميعا بهدف البحث عن حلول ناجعة لتجاوز ذلك النقد لما يخدم الصالح العام ، ولكن من يشخص النقد سيجد نفسه يغرد خارج السرب ، وفي النهاية نحترم جميع وجهات النظر ولا نتجاهلها بل نعمل على الاستفادة منها متى ما وجدنا فيها أمرا جديرا بالدراسة لتحقيق الافضل .

تحد واستمتاع

- ثلاثة اشهر مرت من عمر الاتحاد … ثلثاهما وربما اكثر تواجدت في منصبك الحالي … كيف تقيم تجربتك حتى الآن ؟
- عمل الأمانة العامة هو تحد واستمتاع في نفس الوقت ، وسعيد جدا بتجربتي الحالية في هذا المنصب والذي أحاول أن اقدم من خلاله عصارة خبراتي السابقة في مسيرتي الرياضية سواء بنادي السويق بعدد من المناصب القيادية أو بالاتحاد العماني لكرة الطائرة ، وأتمنى ان أوفق في ذلك .
أما مسألة بقائي في هذا المنصب من عدمه فهذا الامر يعود إلى قرار مجلس الادارة ، ومتى ما ارتأوا أي قرار فأنا رهن الاشارة وسأعمل بإخلاص وتفان بما يمليه علي ضميري وخدمة للكرة العمانية ومن اي مكان .

جزء من المنظومة

- لم يطرأ الكثير من التغيير على اللجان القانونية بالاتحاد رغم الكثير من ملاحظات الأندية على عملها سابقا … لماذا ؟
- سبق وأن ذكرت في ردي على أحد الاسئلة بأنه لا يوجد عمل كامل والكمال لله وحده ، واللجان القانونية هي جزء من عمل الاتحاد وتقوم بعمل محدد ، لذلك لن تحظى بكامل الرضا من كافة الأطراف ، لا بد من إطراء وتذمر ، وهذه طبيعة البشر ، وإعادة تشكيل اللجان القانونية وإصدار قرار اداري لمراجعة لوائح الاتحاد برمتها هو في سبيل الرقي بهذه التشريعات واللوائح وفقا لمتطلبات المرحلة القادمة ، ونأمل لأعضاء هذه اللجان التوفيق ولهم منا كل الشكر والتقدير على ما بذلوه في الفترة الماضية ، وأعتبرهم من أكفأ الكوادر القانونية في السلطنة ، لذلك لم يطرأ الكثير من التغيير على تشكيل هذه اللجان .

تكليف ومسؤولية
- ثقة المجلس في تواجدك بهذا المنصب جاء بدعم قوي من الرئيس … هل هذا صحيح ؟
- اولا تواجدي بهذا المنصب هو تكليف ومسؤولية كما اشرت سابقا ، وأنا استنير بكل وجهات النظر في المجلس واضعها في مقدمة عملي ، وتزكيتي جاءت من قبل مجلس الادارة وليس من الرئيس فقط ، وللأمانة فإن رئيس مجلس الادارة يعمل بشفافية مطلقة وشخصيا سعيد بالعمل تحت إدارته ، ومتفاءل جدا لتحقيق ما يصبو إليه رفقة زملائه في المجلس الحالي .

شخصية قيادية

- الدكتور جاسم الشكيلي النائب الثاني لرئيس مجلس ادارة الاتحاد مشرفا عاما على المنتخبات الوطنية … ما هي مرتكزاتكم لتقمصه هذا المنصب ؟
- الدكتور جاسم شخص قيادي ويملك كارزيما قوية في إدارة الامور وتفنيدها لخدمة الصالح العام ، والتعامل مع الاحداث بروية وتمعن ، وسبق أن تواجد في مناصب قيادية سابقة سواء في قيادة الفريق الاول بنادي السويق أيام إرتداؤه لشارة الكابتن في التسعينات والثمانينات ، أو في عمله مع المنتخب العسكري في الفترة الماضية ، وتعيينه في هذا المنصب أتى في سبيل حرص المجلس على متابعة الجانب الفني بشكل مستمر وممنهج من قبل مجلس الادارة والعمل على تلافي الاخطاء أولا بأول والأخذ بيد الايجابيات للافضل .

أهداف

- قمتم بتشكيل لجان كثيرة بالاتحاد … هل لنا بالوقوف على أهم الاهداف المرجوة منها ؟
- هدفنا في المقام الاول هو ادارة الاتحاد من خلال اللجان العاملة ، وجار حاليا إعداد برنامج متكامل لعمل اللجان وفق منهجية ورؤية واضحة لتكون شريكا في بعض القرارات المهمة وفقا للاختصاص ، وقريبا سترى النور إن شاء الله تعالى ، ومقدرين جهود جميع الاعضاء الذين شملتهم تلك اللجان وشاكرين لهم الجهد المبذول .

صعوبات

- هل تواجهكم تحديات وصعاب في عملكم الحالي بالاتحاد ؟
- التحدي وارد في كل مؤسسة ، وعمل الاتحاد لا يخلو من التحديات والصعاب ، ولكن بحكمة ورؤية مجلس الادارة وتعاون جميع شركاء المنظومة الكروية بجانب وزارة الشؤون الرياضية والجمعية العمومية والاعلام الرياضي والجمهور قادرون جميعا على تجاوزها وتحقيق الاهداف المرسومة بإذن الله تعالى .

غير صحيح

- بعيدا عن الدبلوماسية … هل هناك انقسامات في مجلس الادارة كما يشاع حاليا في الوسط الرياضي ؟
- هل سمعت عن هذا قريبا … مشكلتنا الكبيرة إننا نصدق كل ما نسمع وهذا في حد ذاته أمر محبط للأمانة ، وأنا أؤوكد لك بأن هذا الكلام عار من الصحة تماما ، وجميع اعضاء المجلس يعملون بروح الفريق الواحد والجميع يدرك صعوبة المهمة التي تتوجب تظافر الجهود من الجميع ، والامور كلها تناقش بكل شفافية ووضوح على طاولة المجلس ويأتي التعاطي معها بشكل ممنهج بعيدا عن أي أهداف أخرى .

شكر وتقدير
- كلمىة أخيرة ؟
- في النهاية ، لا يسعني إلا أن أحيي الجهود التي بذلت من مجلس الادارة السابق خلال الفترة التي قضاها لقيادة دفة الكرة العمانية ، ونحن أتينا خلفهم لإستكمال هذا البناء ونأمل أن نوفق في تحقيق ذلك .

إلى الأعلى