الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / وفد يمني يطلع على تجربة الشورى في مجال إدارة الوثائق
وفد يمني يطلع على تجربة الشورى في مجال إدارة الوثائق

وفد يمني يطلع على تجربة الشورى في مجال إدارة الوثائق

استقبل سعادة خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى صباح امس الوفد اليمني الذي يزور السلطنة حاليا للإطلاع عن كثب على الأدوات الإجرائية لإدارة الوثائق الخاصة لمجلس الشورى والمراحل التي مر بها النظام والتعرف على تجربة المجلس الرائدة في هذا المجال.
كما التقى الوفد أيضا في إطار زيارته للمجلس بسعادة الشيخ علي بن ناصر المحروقي أمين عام المجلس والذي قدم للوفد الزائر نبذة عن مرافق المجلس وصلاحياته التشريعية والرقابية وكذلك دور الأمانة العامة والأمانات العامة المساعدة في تسيير أعمال ومناشط المجلس وبرامجه كما تطرق في حديثه أيضاً عن عمل اللجان العمل الدائمة بالمجلس ودورها في ممارسة العمل التشريعي والرقابي للمجلس.
ترأس الوفد اليمني سعادة علي سعيد علي طواف وكيل المركز الوطني وثائق المجلس بالجمهورية اليمنية الشقيقة وخالد عبدالله قاسم العمري مدير عام المحفوظات الجارية والوسيطة وخالد عبدالله علي الكحلاني مدير إدارة المحفوظات الوسيطة وهشام محمد حسن شرف الدين أخصائي وثائق ومحمد أحمد حسن الرقيحي مدير إدارة الوثائق وعبدالله محمد عبدالله الكركشي مدير دائرة المحفوظات الجارية.
وقد تضمن برنامج زيارة الوفد للمجلس عرضاً مرئياً عن النظام العصري لإدارة الوثائق قدمه فيصل بن علي الرئيسي مدير دائرة الوثائق بالمجلس استعرض من خلاله المراحل التي مر بها النظام العصري لإدارة الوثائق قبل وبعد التطبيق وكذلك واقع الوثائق في السلطنة قبل إرساء النظام العصري لإدارة الوثائق والمحفوظات بالإضافة إلى الجهود الفاعلة التي يقوم بها المجلس لتطبيق النظام حسب المواصفات العالمية المعتمدة.
وأوضح العرض أيضاً أن النظام العصري لإدارة الوثائق يعد نظاماً معتمداً دولياً وفقا لمواصفات عالمية (ISO15489) وقد بدأ يدخل مرحلة التطبيق بمجلس الشورى في عام 2012م وشمل نظام إدارة الوثائق الخصوصيّة في عدد من أمانات المجلس وأقسامه، ويهدف النظام العصري لإدارة الوثائق إلى تنظيم الوثائق جارية الاستعمال وسرعة الوصول إليها وكذلك سهولة استرجاعها وتدعيم نجاح العمل الإداري وإيجابية مردوديته من ناحية وتحقيق الحفظ السليم للوثائق وأمنها مما يسهم في تنظيم العمل الإداري وحفظ حقوق ومصالح الأفراد والمجتمع، كما يساعد النظام الحديث لإدارة الوثائق على المدى البعيد في الانتقاء المنظم للوثائق الصالحة للذاكرة الوطنية والبحث العلمي والتاريخي.
بعدها تجول أعضاء الوفد في مبنى مجلس عمان وإطلعوا على أروقته وقاعاته ومختلف التقنيات الحديثة المستخدمة في إدارة جلسات المجلس واجتماعاته.

إلى الأعلى