الأربعاء 27 سبتمبر 2017 م - ٦ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / مجلس البحث العلمي ينفذ مسحا لدراسة مؤشرات العلوم والتقانة في السلطنة
مجلس البحث العلمي ينفذ مسحا لدراسة مؤشرات العلوم والتقانة في السلطنة

مجلس البحث العلمي ينفذ مسحا لدراسة مؤشرات العلوم والتقانة في السلطنة

(1446) .. إجمالي عدد الباحثين 2013م والإنفاق 0.13%
ـ المشروع يهدف إلى إعداد مشروع قاعدة بيانات وطنية تُعنى بحساب مؤشرات العلوم والتقانه.
نفذ مجلس البحث العلمي مؤخرا مسحا يعني بدراسة مؤشرات العلوم والتقانة في السلطنة بهدف جمع بيانات حول انشطة البحث العلمي والتطوير التجريبي ونسبة الانفاق عليه، والمشاركة في الاحصائيات العالمية في المجالات ذات الصلة وأيضا للمساهمة في إعداد مشروع قاعدة بيانات وطنية تُعنى بحساب مؤشرات العلوم والتقانة.
وقد أوضحت الموشرات أن عدد الموظفين في البحث والتطوير التجريبي لعام 2013م بلغ
(3175) موظفا يتوزعون بين باحثين وفنيين وما يعادلهم ، وموظفو الدعم وفئة غير محددة ، وبلغ المعادل منهم بوقت كامل( 1026.54)باحثا، أما عدد الباحثين العلميين حسب الوظيفة فقد بلغ (1446) باحثا، كما أوضح المسح بأن نسبة الإنفاق المحلي على البحث والتطوير التجريبي من الدخل القومي للسلطنة في العام 2013 بلغ 0.13%.
وأوضح مسح مجلس البحث العلمي حول مؤشرات العلوم والتقانة أن نسبة الإنفاق على البحث والتطوير التجريبي بلغ 0.13% من الدخل القومي للسلطنة لعام 2013م، ويقصد بالبحث العلمي والتطوير التجريبي كل عمل إبداعي يمارس وفق أساس منهجي بهدف زيادة رصيد المعارف بما في ذلك المعارف الخاصة بالإنسانية والثقافة والمجتمع واستخدام رصيد المعرفة من أجل ابتكار تطبيقات جديدة.
واشتمل مشروع مؤشرات العلوم والتقانة على قسمين الاول معني بأعداد الموارد البشرية في البحث والتطوير التجريبي سواءً من حيث الوظيفة أو الجنس أو قطاع التوظيف أو المؤهلات العلمية أو المجال العلمي أو حسب اكثر من فئة ضمن هذه الفئات، والثاني معني بنسب الإنفاق على البحث والتطوير التجريبي حسب عدة فئات كقطاع الاداء او مصادر التمويل أو الميدان العلمي أو نوع الإنفاق أو حسب نوع نشاط البحث والتطوير التجريبي.
وقد أوضحت مؤشرات العلوم والتقانة أن عدد الباحثين في مجال البحث والتطوير التجريبي والمعادلين بوقت كامل بلغ (484) باحثا منهم (365) من الذكور وعدد (117) من الإناث.
كما تم تصنيف الموظفين في البحث والتطوير التجريبي إلى اربعة قطاعات وهي مؤسسات الاعمال ويقصد بها كافة المنظمات والمؤسسات التي يكون نشاطها الأساسي تسويق إنتاج السلع والخدمات ، أما القطاع الثاني فهو قطاع الدولة ويتكون من كافة الدوائر والإدارات وغيرها من الهيئات التي تقدم خدمات للمجتمع ، بالإضافة إلى المؤسسات التي لا تستهدف الربح وتشرف عليها الدولة ، أما القطاع الثالث فهو قطاع التعليم العالي ويضم كافة الجامعات ومعاهد التكنولوجيا وغيرها من مؤسسات التعليم العالي ، واشتمل القطاع الرابع الذي على أساسة تم تصنيف موظفي البحث والتطوير التجريبي على المؤسسات التي لا تستهدف الربح وتقدم خدمات للمجتمع.
وبينت مؤشرات العلوم والتقانة بالسلطنة أن عدد الموظفين في البحث والتطوير التجريبي في قطاع مؤسسات الأعمال بلغ ( 298) موظفا، في حين بلغ عددهم (452) موظفا في قطاع الدولة، و (2423) موظفا في قطاع التعليم العالي في حين ان المعادلين منهم بوقت كامل في قطاع مؤسسات الأعمال بلغ (124.75) موظفا و(358.2) موظفا في قطاع الدولة وعدد(546.59) موظفا في قطاع التعليم العالي.
أما عدد الباحثين المعادلين بوقت كامل في هذه القطاعات بلغ (483) باحثا، بلغ منهم في قطاع التعليم العالي (277.82)باحثا وعدد(170.8) باحثا في قطاع الدولة وعدد(35) باحثا في قطاع مؤسسات الأعمال.
كما صنفت المؤشرات الباحثون على المجالات العلمية والتكنولوجيا، حيث بلغ عدد الباحثين في العلوم الطبيعية (232)باحثا، وفي هندسة التكنولوجيا(239.5)باحثا، وفي العلوم الطبية والصحية(180) باحثا، وفي العلوم الزراعية (265)باحثا، وعدد(3122)باحثا في العلوم الاجتماعية وعدد (206) باحثا في العلوم الانسانية.
وقد ساهمت قطاعات مختلفة في نسبة الإنفاق على البحث والتطوير التجريبي في السلطنة والبالغ 0.13% من الدخل القومي للسلطنة لعام 2013، حيث ساهم قطاع مؤسسات الأعمال بنسبة 46% وقطاع الدولة بنسبة 30% وقطاع التعليم العالي بنسبة 24%.

إلى الأعلى