الخميس 14 ديسمبر 2017 م - ٢٥ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / اليوم .. في أمسية ختام دوري الطائرة .. صحم يعانق اللقب ويتوج بطلا والسيب وصيفا وصحار ثالثا
اليوم .. في أمسية ختام دوري الطائرة .. صحم يعانق اللقب ويتوج بطلا والسيب وصيفا وصحار ثالثا

اليوم .. في أمسية ختام دوري الطائرة .. صحم يعانق اللقب ويتوج بطلا والسيب وصيفا وصحار ثالثا

يسدل الستار اليوم على منافسات دوري عام السلطنة للدرجة الأولى للكرة الطائرة في اللقاء الختامي والذي سيجمع فريقي صحم وصحار في السابعة مساء على الصالة الرئيسية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر تحت رعاية سعادة الشيخ رشاد بن أحمد بن محمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية وبحضور أسرة اتحاد الطائرة وجماهير الفريقين، وكان فريق صحم قد حسم اللقب قبل انتهاء الموسم وحل السيب في المركز الثاني وحصل صحار على المركز الثالث بينما جاء فريق قريات في المركز الرابع. وكان الدوري قد انطلق بمشاركة (8) فرق وهي صحم والسيب وصحار ومجيس والاتفاق وظفار وقريات وبدية، وأقيم الدوري من دور واحد وتم ترتيب الفرق من الأول الى الثامن، حيث تم تحديد 5 فرق الأوائل وهي صحم والسيب وصحار وقريات ومجيس ليقام بينهم دوري من دورين لتحديد بطل الدوري وترتيب الفرق من الأول الى الخامس.
حيث لعب كل فريق (7) مباريات في الدور الأول والفرق الصاعدة لعبت كل منها 8 مباريات في الأدوار النهائية وبهذا يكون كل فريق لعب عدد 15 مباراة خلال فعاليات دوري الدرجة الأولى. وقد تألق العديد من لاعبي الأندية في هذا الموسم صالح الحمداني معد نادي صحم الذي يتميز بمهاراته المتعددة وقيادته للفريق داخل الملعب فمعد الفريق هو العقل المفكر الذي يقوم بتوجيه جميع اللاعبين لأداء الأدوار المنوطة بهم تكتيكيا، كما أن من أفضل لاعبي نادي صحم أداء خلال مباريات دوري الدرجة الأولى وهو سعود المعمري ووليد البادي ونوح الجلبوبي وهلال المقبالي وإبراهيم المزيني وسامي الجديدي، كما أن لاعبي السيب (صاحب المركز الثاني في الدوري) قدموا مستويات كبيرة ورائعة وهم يوسف الشكيلي ومحمد القمشوعي وإسماعيل الحيدي و إبراهيم الفارسي. كما تميز الدوري أيضا بوجود عدد من المحترفين ومن أبرزهم المحترف الإيراني حاجي لاري جلال لاعب نادي صحم فهو من اللاعبين المجيدين فنيا وكذلك محترف نادي السيب الكاميروني جيان بيري وهو لاعب تكتيكي.
الحمداني : جاهزون لليلة التتويج
أكد سعيد الحمداني مدرب نادي صحم بأن فريقه جاهز تماما لمباراة نادي صحار مساء اليوم ضمن الدور النهائي للكرة الطائرة وقال الحمداني في معرض حديثه عن مسك ختام الدوري في موسمه الحالي 2013 / 2014 م ك لقد وصلنا إلى المحطة الأخيرة بوصفنا البطل المتوج في توقيت سابق لأوانه لذا سنلعب المباراة بدون أي ضغوطات تذكر ما يعزز من احتمالية تحقيق فوز آخر ينهي به موسمه المميز للغاية.
واضاف الحمداني: استعدادنا لمباراة صحار اليوم كاستعدادنا لأي مباراة سابقة بيد أنها تحمل طابع الديربي الساخن لذا ستكون الفرجة حاضرة وستتلون المباراة بصبغة الإثارة والتشويق الشديدين وهو ما يأمله الجميع من إدارة ولاعبين وجماهير ليكون مسك ختام باهر عن حق وحقيق.
وتابع الحمداني قائلا: أغلب اللاعبين تأثروا ببطولات دوري القوات المسلحة لهذا الموسم ما انعكس سلبا على تحضيرات الفريق لمبارياته خلال هذا العام فواجهنا صعوبات شديدة في تجميع اللاعبين وتفريغهم للتدريبات على اعتبار أنهم كانوا ملزمين بخوض المباريات في دوري الكتائب وخلافه ولكن ولله الحمد كنا في كل مرة نتجاوز مثل هذه العراقيل والمطبات المنغصة حتى وجدنا أنفسنا في الطليعة بنهاية المطاف. وطمأن الحمداني جماهير الأزرق بأنه لا توجد أي غيابات في عناصر الفريق قبل مباراة اليوم وبأن صحم سيخوض المواجهة الأخيرة بصفوف مكتملة حتى تتسنى الفرصة للجماهير مشاركة اللاعبين فرحتهم في التتويج المرتقب مساء اليوم.
وعرج الحمداني بالذكر إلى الجوانب السلبية في بطولة الدوري لهذا الموسم حيث قال بأن فريقه واجه صعوبات في عملية اخضاع اللاعبين لجرعات التدريب المكثفة في صالة التدريب الفرعية التابعة لمجمع صحار نظرا لصعوبة تفريغهم من ناحية ولبعد المسافة نسبيا من ناحية اخرى مشيرا إلى أن نادي السيب كان أكبر المستفيدين من عملية استعادة خدمات لاعبيه سريعا لتدريبات الفريق عقب خوض أي مباراة تابعة لمظلة دوري الكتائب بالقوات المسلحة نظرا لقرب المسافة ما يجعل الاطار الزمني لتجميع اللاعبين متاحا وتحت تصرف الجهاز الفني والإداري للفريق في أي وقت .
ومن جهة أخرى أكد الحمداني بأن الدوري هذا العام لم يشهد مستويات فنية رفيعة باستثناء مباراتي صحم والسيب في المواجهات المباشرة التي جمعتهما وجها لوجه حيث فاز السيب ذهابا بثلاثة أشواط مقابل شوطين فيما رد صحم الدين في مواجهة الإياب وفاز بنتيجة ثلاثة أشواط مقابل شوط واحد وأردف قائلا : كلا المباراتين حملتا طابع الإثارة والندية والتشويق حيث غلب الحماس على أداء لاعبي الفريقين وكانت الروح القتالية حاضرة بقوة ما اضفى رونقا جميلا يستحق المشاهدة والمتابعة عن كثب .
هلال الجابري: أخطاء الغير كلفتنا الدوري
من جانبه عبر هلال الجابري مدرب نادي السيب عن أسفه لخسارة بطولة الدوري لهذا الموسم لصالح نظيره صحم حيث أكد أنه طوال مباريات هذا الموسم لم يخسر سوى مباراة واحدة أمام صحم بالذات في الدور الثاني بثلاثة أشواط لواحد ما اثر سلبا على حظوظ فريقه في نهاية المطاف وأفقده المنافسة على اللقب في الأمتار الأخيرة منه.
وأدان الجابري وبشدة موقف اتحاد الكرة والطاقم التحكيمي المرافق لمباراة صحم أمام مجيس والتي أشرك من خلالها الأخير لاعبا بصفة غير قانونية وهو محترف باكستاني لم يذكر اسمه حيث قال الجابري في هذا الصدد بأن المحترف الباكستاني في صفوف نادي مجيس لم تصدر له سوى بطاقة اللعب في بطولة درع الوزارة وكان حريا على إدارة الفريق البحري إنهاء قيد اللاعب وتسجيله في كشوفات الفريق بعد نهاية البطولة المذكورة بيد أن الادارة سلكت مسلكا خطيرا بتعمد إشراك اللاعب في بطولة الدوري بطريقة غير شرعية وغير مبررة على الإطلاق والغريب في الأمر بأن الواقعة مرت مرور الكرام على الطاقم التحكيمي الذي تولى الإشراف على إدارة سير المباراة بحيث لم يحرك ساكنا تجاه إشراك المحترف الباكستاني وكأن الأمر لا يعنيهم تماما في واقعة أثارت جدلا كبيرا وكانت محل نقاش واستغراب من الجميع .
وأضاف الجابري في السياق ذاته بأن اتحاد الطائرة هو الآخر لم يتخذ موقفا قانونيا صارما لردع إدارة مجيس ومعاقبة لاعبهم الباكستاني على الرغم من أن بطاقة تسجيله كان مكتوبا عليها أن اللاعب يخول له لعب بطولة دراع الوزارة فقط لا غير وهذا كان واضحا للعيان ولكن لا حياة لمن تنادي إذ كما أسلفت الذكر لم ينهج الاتحاد ولا حتى الطاقم التحكيمي الذي أدارة المباراة أي نهج أو حراك إيجابي يتعلق بالتعقيب على الحادثة وكأنهم غفلوا تماما عن الخطأ الفادح والذي كلفنا خسارة الدوري حيث كانت النتيجة احتساب صحم فائزا بخمسة وسبعين نقطة دون رد أي أنه كسب الأشواط الثلاثة في مباراته أمام مجيس بشكل مجاني إن جاز التعبير.
وتابع الجابري : مثل هذه الأخطاء الفادحة تنعكس سلبا على مسار الفرق المنافسة على اللقب بحيث تقلص من نسبة حظوظها في التتويج به كما أنها تهدر مجهود فريق وطاقم عمل خلال موسم كامل ولا بد من اتخاذ قرارات حازمة والتعامل بجدية في مثل هذه المواقف من اجل ضمان عدم تأثر وضعية الفرق الأخرى وعدم تعريضها لمنغصات هي في غنى عنها حتى لا يحدث أي انهيار أو عملية هبوط تدريجي من شأنه أن يزعزع سمعة الكرة الطائرة في بلدنا سواء فنيا أو تنظيميا.
وشدد الجابري على أن فريقه بالذات لا يحيد عن النظام وقوانين اللعبة مستشهدا بمثال عرج إلى ذكره وهو القرار الذي اتخذه بعدم إشراك لاعب وطني في بطولة الدوري نظرا لتأخر عمليه تسجيله في كشوفات المسابقة لذا حرصنا على إشراك اللاعب في بطولة درع الوزارة فقط أي في حدود القانون المسموح به لأننا في نادي السيب نراعي الأنظمة والقوانين ونتقيد بها دائما وأبدا على حد تعبيره.
وعن تقييمه للجانب التحكيمي في بطولة الدوري قال الجابري بأن التحكيم كان مهزوزا بعض الشيء في المباريات القوية التي تتطلب الاجتهاد والجرأة أكثر في اتخاذ القرارات الموضوعية المتعلقة بالنقاط المصيرية واستطرد الجابري بقوله أن المشكلة تكمن في نقص وقلة الخبرة الميدانية لبعض الحكام وهو ما يؤدي إلى اتخاذهم قرارات سلبية أو بمعنى آخر في غير محلها وهو ما يحتم عليهم التركيز بشكل أكبر في عملية احتساب النقاط المؤثرة على وجه التحديد حتى لا يضر ذلك بحظوظ الفرق وموقفها من المنافسة متمنيا أن يحالف الحكام التوفيق في المواسم المقبلة بالطريقة التي لا تخذلهم أثناء اتخاذ القرارات المؤثرة وتجعلهم أكثر حرصا وتركيزا في قادم الاستحقاقات.
وتطرق الجابري إلى مأخذ آخر خلال هذا الموسم وهو المبالغة في عملية تأجيل المباريات مشددا على أن المتسبب في هذا الأمر هو اتحاد الطائرة بحجة عدم توفر صالات التدريب الخاصة بالفرق ما انعكس سلبا على معنويات اللاعبين الذين كانوا في حاجة إعداد بدني ونفسي وذهني في كل مناسبة يتوقف من خلالها قطار المنافسة على الدوري إلى أجل غير مسمى وعلى صعيد متصل أضاف الجابري بأن التأجيل كان يصادف أحيانا قبل إجراء موعد المباراة بيوم أو يومين فقط ما يربك حسابات اللاعبين ويتطلب إعادة تأهيلهم وإعدادهم بدنيا وذهنيا ومضى قائلا في السياق ذاته : لا بد من وضع مقترح مناسب وإيجاد الحلول التي تكفل مراعاة الفرق ولاعبيها في هذا الجانب حتى نتجنب أي منغصات لا تحمد عقباها.

راشد المقبالي: مباراة بحسابات خاصة
وبدوره أعرب راشد المقبالي عن سعادته ورضاه بمستوى فريقه خلال هذا الموسم وقال في الصدد: قدمنا موسما جيدا على الرغم من أننا اكتفينا بالمركز الثالث وخسرنا الرهان على لقب بطولة الدوري وقال ايضا: سنخوض مباراتنا الأخيرة اليوم ضد صحم دون اي ضغوطات تذكر على اعتبار أن الأمور حسمت حيث اننا ضمنا موقعنا في المركز الثالث ولكن هذا لا يعني بأي حال من الأحوال أننا سنسلم الفوز لصحم على اعتبار أنها مباراة ديربي جماهيري لها حساباتها الخاصة ويطغى عليها طابع الإثارة والتشويق مشددا على أن مباريات الجارين صحم وصحار دائما ما تحمل نكهة المتعة وتحفل بسلسلة من العروض القوية والشيقة التي يحبذها الجميع وتكون محببة من طرف الجماهير بالذات وسنحاول جاهدين إهداء جماهيرنا فرحة الفوز مساء اليوم على صحم حتى تكون أغلى هدية على الرغم من كونها مباراة تحصيل حاصل في ليلة إسدال الستار على منافسات الدوري المثير. وحذا المقبالي حذو الحمداني والجابري في مشاطرتهم الرأي تجاه تأثير دوري الكتائب العسكري في تحضير الفرق لبطولة دوري الطائرة لهذا الموسم ما أدى إلى هبوط حاد في المستوى الفني للفرق كما ترك فجوة عميقة في عملية تفريغ اللاعبين .

إلى الأعلى