الجمعة 21 يوليو 2017 م - ٢٦ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / كيت بلانشيت تقدم جوائز شوبارد للفائزين في مهرجان كان 2014

كيت بلانشيت تقدم جوائز شوبارد للفائزين في مهرجان كان 2014

باعتبارها شريكا لمهرجان كان السينمائي منذ عام 1998، رفعت شوبارد من التزامها “بالفن السابع” في عام 2001 من خلال إبداع جائزة مخصصة للجيل الصاعد والقادم في عالم السينما. في كل موسم جديد من المهرجان، ما زالت جائزة شوبارد يكرم بها المواهب من الممثلين والممثلات الشباب. اما هذا العام، فسيكون الامتياز في تكريم كل من أديل اكزرشوبولوس ولوجان ليرمان، حيث سيتسلمان جوائزهما بتاريخ 15 مايو من الممثلة الاسترالية كيت بلانشيت، الحائزة على جائزة الاوسكار كافضل ممثلة لعام 2014، وذلك في حفل سيحضره بعض من أكبر الأسماء اللامعة في عالم السينما.
ان جائزة شوبارد هي وليدة شغف كارولين شوفيلي الخاص بالفن السابع، تمنح بالشراكة مع مجلة فارايتي وبدعم من رئيس المهرجان جيل جاكوب، ويهدف إلى تشجيع المواهب الجديدة في مجال السينما من خلال تسميتهم كأفضل ممثل او ممثلة من المواهب الجديدة في كل عام. ومن خلال هذه الجائزة، تساهم شوبارد بشكل فعال في الشهرة الفنية لمهرجان كان السينمائي وتأثيره، إذ تؤكد من جديد دعمها لصناعة الأفلام.
وكان الحائز على جائزة شوبارد في مهرجان كان السينمائي في عام 2013 كل من بلانكا سواريز وجيريمي إيرفين. ومن بين العديد من الحائزين على هذه الجائزة سابقا كل من ماريون كوتيار، ديان كروجر، ليا سيدو، جوناثان ريس ماير، نيلز شنايدر وجايل جارسيا برنال، الذي يتابعون حاليا مسيرتهم الفنية بكل نجاح. وهذا العام، تم اختيار المكرمين من قبل لجنة حكم من المحترفين تتكون من الممثل كولين فيرث، المنتج السينمائي هارفي واينشتاين، المخرج اتوم ايجويان، والمخرج والمنتج لي دانيالز، بالاضافة الى ستيف جيدوس، المحرر التنفيذي لمجلة فارايتي، وكارولين شوفيلي، الرئيس المشارك لشوبارد.
أسفرت مداولات هيئة المحلفين في صنع القرار لاختيار الممثلة الفرنسية أديل اكزرشوبولوس، التي قدمت أداء مذهلا في فيلم لافي داديل (حياة اديل) عن قصة للكاتب عبد اللطيف كشيش – الفائز بالسعفة الذهبية في مهرجان كان عام 2013 – وتقوم حاليا ببطولة فيلم كي فيف (من يعيش) لماريان تارديو؛ الى جانب الممثل الاميركي لوجان ليرمان، بطل الفيلم الخيالي بيرسي جاكسون واحد ابطال الفيلم الجديد لدارين أرونوفسكي الذي يلقى حاليا الاقبال الهائل والنجاح الكبير، نوح.
في السلطنة تتوافر تشكيلة ساعات ومجوهرات شوبارد الرائعة في معرض كيمجيز للساعات. وتعتبر كيمجيز للساعات شركة الامتيازات الرائدة للساعات والمجوهرات والاكسسوارات وادوات الكتابة الفاخرة في مسقط. وتقدم كيمجيز للساعات، التي تأسست في عام 1973، تشكيلة واسعة من التصاميم العالمية مثل رولكس، كارتييه، شوبارد، بياجيه، ميكيموتو، جيرار بيريجو، تيودور، أوريس، فريدريك كونستان، بيلز اند روس، ڤيرتو، وكاران داش. كما ان لدى كيمجيز للساعات مركزا فريدا لخدمة ساعات رولكس الذي يقدم خدمات العناية بعد البيع لعلامات الساعات الفاخرة.

إلى الأعلى