الأربعاء 18 يناير 2017 م - ١٩ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “التأمينات الاجتماعية” تبتعث موظفيين لتكملة الدراسات العليا إلى المملكة المتحدة
“التأمينات الاجتماعية” تبتعث موظفيين لتكملة الدراسات العليا إلى المملكة المتحدة

“التأمينات الاجتماعية” تبتعث موظفيين لتكملة الدراسات العليا إلى المملكة المتحدة

تبتعث الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية خلال الفترة القادمة موظفين إثنين لتكملة الدراسات العليا في تخصصات إدارة الاستثمار والصحة والسلامة المهنية إلى المملكة المتحدة وذلك ضمن خطط تأهيل الكادر البشري بالمهارات اللازمة للوصول إلى قمة الأداء وتأهيل القدرات البشرية بمتطلبات المرحلة المقبلة بما يتواءم ومستجدات الرؤية التي تتطلع إليها الهيئة بغية منها في مواكبة كافة المتغيرات التي تساهم في تحسين جودة العمل بشكل عام.
وقالت حمدة بنت سعيد الشامسية مساعدة المدير العام للشئون الإدارية والمالية: أولا نبارك للموظفين على حصولهم على هذه المنح الدراسية لتكملة دراستهم العليا آملين منهم الاستفادة من هذا البرنامج الدراسي بما يعود بالفائدة عليهم شخصيا وعلى جهة عملهم. وحيث أن الهيئة لا تألو جهدا في تطوير موظفيها انطلاقا من إيمانها العميق بضرورة الاهتمام برأس المال البشري وما تتطلبه المرحلة القادمة من وجود كفاءات مؤهلة ولضمان استمرارية الأعمال وديمومة أداء المؤسسة ليجعلها قادرة على مواجهة التحديات وتحقيق مزيدا من النجاحات.
من جانبه أوضح ناصربن سليمان السلماني مشرف تخطيط موارد بشرية قائلا: إن قسم تخطيط وتنمية الموارد البشرية يسعى دائما إلى تطوير وتأهيل الكفاءات بالهيئة سواءا كان بالتأهيل الأكاديمي أو البرامج التدريبية التخصصية حسب الاحتياجات الفعلية والتي تم بناءها على منهجية علمية مبنية على الأداء والإمكانات. كما إننا نؤمن بأن الموظف هو حجر الزاوية وتطويره وتأهيله بالشكل الصحيح يعني تحقيق أهداف والخطط الاستراتيجية للمؤسسة.
من ناحيته قال مبارك بن جمعة الحبسي أحد المبتعثين: حقيقة لا تأل الهيئة في بذل الجهود المتميزة لتنمية وتطوير مواردها البشرية، والتي تعتبر حجر الأساس لبناء وتطوير واكتمال منظومة الهيئة في جميع انشطتها، وذلك من خلال تأهيل وتدريس وتدريب كوادر الهيئة والرقي بهم لأداء افضل الممارسات السلوكية والمهنية والإدارية، بغرض الوصول الى اسمى الغايات والأهداف الاستراتيجية للهيئة التي انشأت من أجلها، وفي هذا الصدد، لا يسعني ازاء ذلك إلا أن اتقدم بالشكر الوافر لإدارة الهيئة الموقرة للموافقة على منحي فرصة الدراسة لنيل درجة الماجستير في إدارة الاستثمارات للعام 2014/2015م، حيث سيساهم ذلك في تعزيز الإنماء الفكري العلمي والمعرفي والمهني لدي في مجال إدارة الأنشطة الاستثمارية والمالية، وسوف يحقق أيضا قيمة إضافية بتحسين وتطوير جودة وكفاءة العمل بالدائرة بشكل خاص والهيئة بشكل عام وانجاز الأهداف العامة، وذلك من خلال اداء افضل الممارسات المهنية والإدارية.
فيما قالت أليس بنت محمد أمبوسعيدية: لا شك أن تلقي خبر موافقة الهيئة لابتعاثي للدراسة بالخارج كان له وقع طيب في نفسي حيث إنني سأبتعث لنيل شهادة الماجستير في تخصص السلامة والصحة المهنية من أحد الجامعات المرموقة في المملكة المتحدة، وبطبيعة الحال فإن الدراسة تكسبني المزيد من المعرفة المتعمقة، التي أنا في أمس الحاجة لها الأمر الذي سينعكس إيجاباً على أدائي وعطائي الوظيفي وهو ما يصب في النهاية لصالح عملي، وهو الهدف الأسمى من سعيي الجاد لاستكمال دراستي العليا في هذا المجال.

إلى الأعلى