الأحد 8 ديسمبر 2019 م - ١١ ربيع الثانيI ١٤٤١ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / مثقفون: التراث الشعبى مليء بالعنف ومقاومة الإرهاب تكون على طريق الفكر والثقافة

مثقفون: التراث الشعبى مليء بالعنف ومقاومة الإرهاب تكون على طريق الفكر والثقافة

القاهرة ـ الوطن:
قالت الكاتبة المسرحية رشا عبد المنعم، إن مقاومة التطرف والإرهاب يكون على طريق الفكر والثقافة، وليس عن طريق تجديد الخطاب الدينى، مضيفة أنه لو تم تجديد الخطاب بدون وعي فلا قيمة له، فمواجهة التطرف تتمثل فى تحريك الأفكار الراكدة وتصفيتها من الشوائب.
وأكدت “عبد المنعم” خلال كلمتها بندوة “إشكاليات العزلة الثقافية بين الشباب والدولة” بمعرض القاهرة الدولي للكتاب، أن التراث الشعبى مليء بالأفكار العنيفة، التى نغض الطرف عنها، مشيرة إلى أن الثقاقة ليست من الأولويات، بما يعد أحد الأسباب فى انهيار الثقافة لعدم أداء المؤسسات الثقافية الحكومية مهامها فى توزيع الأنشطة المختلفة على المحافظات.
وأضافت الكاتبة المسرحية رشا عبد المنعم، أن أكثر الأماكن الخطيرة التى تكون بمثابة بيئة صالحة للتطرف فى القرى الفقيرة فى محافظات مصر، وتأتى أهمية الشراكة بين الدولة مع مؤسسات المجتمع المدنى فى رفع الوعي لدى المواطن، مؤكدة ضرورة دعم الفرق المسرحية المستقلة، مطالبة بوضع آليات لتنفيذ خارطة الموارد الثقافية، حتى يتسنى تحديد هذه الموارد وتوزيعها على الأنشطة، وأن يطالب المواطن بحقه فى حصته الثقافية.
ومن جانبه، قال الباحث أحمد الفران، لابد وأن تكون هناك رؤية واضحة لدمج المواطنين فى الثقافة، ولابد أن يكون للشباب دور فى عملية الثقافة والاقتداء بالنماذج الغربية، لافتا إلى أن فنون الشارع تغزو العالم، وهى محاولة لدمج الشباب لإبراز إبدعاته ومواهبه المختلفة، مؤكدا ضرورة إجراء مسح شامل لقصور الثقافة والمؤسسات والمراكز الثقافية، وتدريب الشباب على إدارة هذه المؤسسات والمراكز ومحاولة دمجهم.

إلى الأعلى