الإثنين 24 سبتمبر 2018 م - ١٤ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / إدارة ترامب تقول إن تنفيذ قرار حظر الهجرة يحقق “نجاحا هائلا” .. والشركات قلقة
إدارة ترامب تقول إن تنفيذ قرار حظر الهجرة يحقق “نجاحا هائلا” .. والشركات قلقة

إدارة ترامب تقول إن تنفيذ قرار حظر الهجرة يحقق “نجاحا هائلا” .. والشركات قلقة

واشنطن ـ عواصم ـ وكالات:
قال مسؤول بإدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن جميع الأوامر التي وقعها ترامب وتحظر دخول لاجئين ومواطني سبع ما تزال سارية ويتم تنفيذها وقد حقق تنفيذ هذه الأوامر “قصة نجاح هائلة” فيما عبرت الشركات عن قلقها في الوقت الذي تعمل أوروبا على تجنيب مواطنيها ما وصفته بـ(التمييز).
وقال المسؤول في إفادة للصحفيين شريطة عدم نشر اسمه “لم يتغير شيء”.
وأضاف المسؤول “جميع الأوامر التنفيذية الثلاثة الصادرة عن الرئيس ترامب تسري بصورة كاملة وتنفذ وزارة الخارجية ووزارة الداخلية ووزارة العدل وجميع الوكالات المعنية في أنحاء الحكومة الاتحادية الأوامر التنفيذية الثلاثة.”
ورفض المسؤول الانتقادات التي وجهت لطريقة تنفيذ خطة ترامب قائلا “إنها حقا قصة نجاح هائلة فيما يتعلق بالتنفيذ على كل مستوى فردي.
من جانبها أعربت مجموعة من الشركات الأميركية الكبرى منها سلسلة مقاهي “ستارباكس” وشركة السيارات الكهربائية “تيسلا” وشركة تطبيق استدعاء السيارات عبر الهاتف الذكي “أوبر” عن قلقها من الأمر التنفيذي الذي أصدره الرئيس الأميركي.
وكتب “هوارد شولتز” الرئيس التنفيذي لسلسلة مقاهي “ستارباكس” الأميركية رسالة إلى العاملين في السلسلة أعرب فيها عن “قلقه العميق وحزنه الشديد” من الأمر التنفيذي الذي أصدره الرئيس الأميركي قبل يومين.
وقال شولتز إنه يعتزم تعيين 10 آلاف لاجئ في فروع السلسلة في مختلف أنحاء العالم خلال السنوات الخمس المقبلة، مضيفا “سنبدأ هذا التحرك هنا في الولايات المتحدة من خلال تركيز جهود التوظيف لدينا على الأفراد الذين خدموا مع القوات المسلحة الأميركية كمترجمين أو معاونين”.
أما “إيلون ماسك” الرئيس التنفيذي لشركة صناعة السيارات الكهربائية “تيسلا” فكتب رسالة عبر موقع التدوينات الصغيرة “تويتر” يعرب فيها عن قلقه بشأن الأمر التنفيذي الجديد لترامب.
وقال “ماسك” في تدونيته “حظر الدخول المغروض على مواطنين من دول محددة ليس الطريقة المثلى لمواجهة تحديات البلاد (أميركا) .. الكثيرون من الناس الذين سيتضررون من هذه السياسة داعمين بقوة للولايات المتحدة. وهم يفعلون الصواب وليس الخطأ ولا يستحقون الرفض”.
أما “ترافيس كالانيك” الرئيس التنفيذي لشركة تطبيق استدعاء سيارات الركوب عبر الأجهزة المحمولة “أوبر” فكتب رسالة عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أعلن فيها دعم الشركة لكل السائقين الذين يعملون لديها من الدول التي استهدفها حظر ترامب والذين لن يتمكنوا من دخول الولايات المتحدة بسبب “حظر الهجرة الظالم” من الرئيس ترامب.
وقال “جامي ديمون” رئيس مجلس إدارة مجموعة “جيه.بي مورجان تشيس” أكبر مجموعة مصرفية في الولايات المتحدة إن المجموعة ستدعم أي موظفين لديها يتضررون من قرار ترامب.
يذكر أن كلا من “ديمون” و”كالانيك” و”ماسك” أعضاء في المنتدى السياسي والاستراتيجي لدونالد ترامب، وهو عبارة عن مجموعة من رجال الأعمال دعاهم الرئيس الأميركي إلى لقائه لتقديم المشورة له في السياسة الاقتصادية.
وفي بروكسل اعلنت المفوضية الأوروبية أنها ستعمل على تجنيب مواطنيها التعرض للتمييز بموجب المرسوم الذي أصدره الرئيس الأميركي دونالد ترامب بحسب ما أفاد المتحدث باسمها.
وقال مارغاريتيس سكيناس خلال مؤتمر صحفي في بروكسل إن “محامينا على تواصل مع شركائنا الأوروبيين وغيرهم، وسنتثبت من عدم تعرض مواطنينا لأي تمييز”.
وردا على سؤال عن قرار ترامب قال المتحدث إن الاتحاد الأوروبي لا يميز بين الوافدين على أساس العرق أو الجنسية أو الدين.
وفي جنيف أعلن مفوض الامم المتحدة لحقوق الانسان زيد بن رعد الحسين أن مرسوم الرئيس الأميركي دونالد ترامب “سييء النية” ومنافيا لحقوق الانسان.
وكتب رعد الحسين في تغريدة نادرة على تويتر أن “التمييز بناء على الجنسية وحدها محظور بموجب قوانين حقوق الانسان” مشيرا إلى أن “الحظر الأميركي سييء النية ويهدر موارد نحن بحاجة إليها لمكافحة الإرهاب بصورة فعالة”.

إلى الأعلى