الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / (وزاري الإعلام العربي) يقر (ميثاق الشرف) و(الاستراتيجية)

(وزاري الإعلام العربي) يقر (ميثاق الشرف) و(الاستراتيجية)

القاهرة ـ العمانية:اختتمت مساء أمس بمقر جامعة الدول العربية أعمال الدورة الـ45 لمجلس وزراء الإعلام العرب برئاسة الأردن. وترأس وفد السلطنة في أعمال الدورة معالي الدكتور عبد المنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام. وأكدت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية في بيان لها في ختام الاجتماع أن معالي وزراء الإعلام العرب أقروا كافة توصيات المكتب التنفيذي ومنها الموافقة على مشروع ميثاق الشرف الإعلامي والاستراتيجية الإعلامية العربية وتشكيل فريق من الخبراء الإعلاميين العرب لوضع خطة عمل تنفيذية لتحقيق أهداف هذه الاستراتيجية وإحالة ميثاق الشرف الإعلامي إلى مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري تمهيدا لعرضه على القمة العربية لإيجاد الآليات المناسبة لتفعيلها.كما وافق الوزراء على مشروع إنشاء منصة راديو وتليفزيون جامعة الدول العربية على شبكة الانترنت ليبث باللغتين العربية والانجليزية تحقيقا لأهداف عشرية التنمية التشاركية للإعلام والاتصالات في المنطقة العربية 2009 – 2013 واعتباره أحد مشاريع الخطة الجديدة للتحرك الإعلامي العربي في الخارج .وكلف المجلس الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بإعداد دراسة حول جدوى إعادة اللجنة الدائمة للإعلام العربي للإبقاء عليها بناء على رغبة مجلس وزراء الإعلام نظرا لأهميتها في تفعيل العمل الإعلامي العربي المشترك بجانب المكتب التنفيذي.ودعا مجلس وزراء الإعلام العرب كافة الدول والمنظمات الدولية دعم الجهود والحملات الدولية للإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي مطالبا وسائل الإعلام العربية بإيلاء هذه القضية الاهتمام المطلوب.كما دعا المنظمات الدولية إلى اتخاذ الإجراءات المناسبة لحماية الشعب الفلسطيني ومؤسساته والعمل على إنهاء مأساته بدعوة إسرائيل إلى الانسحاب الكامل من دولة فلسطين المعترف بها على حدود الرابع من يونيو 1967،معتبرا أن مواصلة إسرائيل اعتقال أكثر من 5000 أسير فلسطيني في ظروف لا إنسانية ،حيث تمارس بحقهم كافة أشكال التعذيب هو خرق فاضح للمواثيق والأعراف الدولية واستمرار الصمت الدولي أمام ذلك.وتبنى مجلس وزراء الإعلام العرب التوصيات التي طرحها وزير الأسرى والمحررين الفلسطيني عيسى قراقع بخصوص استراتيجية عمل إعلامية تؤدي إلى إطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين.على صعيد آخر وقعت حكومة السلطنة ممثلة في وزارة الإعلام وحكومة جمهورية مصر العربية ممثلة في الهيئة العامة للاستعلامات في القاهرة مساء أمس على مذكرة تفاهم لتفعيل أواصر التعاون الإعلامي بين البلدين الشقيقين. وقع المذكرة من جانب السلطنة معالي الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام ومن الجانب المصري معالي صلاح الدين عبدالصادق رئيس الهيئة العامة للاستعلامات.وتنص المذكرة على تشجيع التعاون الإعلامي بين البلدين على أساس تبادل منظم للأنباء في كلا البلدين والأخبار المصورة عن الأحداث الجارية وإعطائها الأفضلية في وسائل النشر والإعلام المختلفة فيهما والمتاحة بشكل رسمي على الموقع الالكتروني لكلا الطرفين. كما تنص المذكرة على تبادل الدراسات والمعلومات لدى الطرفين والتي من شأنها إمداد العمل الإعلامي في كلا البلدين بما يحتاجه من حقائق. وتنص المذكرة كذلك على دعم الإنتاج المشترك للإصدارات المطبوعة والالكترونية التي تلقي الضوء على العلاقات التاريخية بين البلدين والوثائق والاتفاقيات الموقعة والزيارات واللقاءات الرسمية .كما تقدم المذكرة التسهيلات اللازمة للباحثين والمتخصصين في المجال الإعلامي للحصول على الخبرات والمهارات الإعلامية المتخصصة في المؤسسات الإعلامية في كلا البلدين وتشجع المذكرة الطرفين على تبادل الدورات التدريبية وزيارات الخبراء والبحوث الإعلامية. وتنص أيضا على تشكيل لجنة من الاختصاصيين في وزارة الإعلام بالسلطنة والهيئة العامة للاستعلامات بمصر لمتابعة تنفيذ أحكام هذه المذكرة وبحث سبل إزالة المعوقات التي تواجه تنفيذ بعض أنشطتها بحيث تعقد هذه اللجنة اجتماعاتها سنويا بالتناوب في البلدين .

إلى الأعلى