الأربعاء 13 ديسمبر 2017 م - ٢٤ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / خمسون صورة ضوئية تعكس ثراء تجربة المصور العماني في النسخة السادسة لمعرض التصوير الضوئي أطياف متوهجة 2014
خمسون صورة ضوئية تعكس ثراء تجربة المصور العماني في النسخة السادسة لمعرض التصوير الضوئي أطياف متوهجة 2014

خمسون صورة ضوئية تعكس ثراء تجربة المصور العماني في النسخة السادسة لمعرض التصوير الضوئي أطياف متوهجة 2014

تنوعت ما بين الطبيعة وتصوير الوجوه والطبيعة الصامتة والتصوير المفاهيمي وغيرها
عبدالله الحراصي: المعرض يعكس إبداع الرؤية الوجودية لدى المصورين وإدراكهم الإبداعي لمعنى الجمال عمقا وفلسفة
كتب ـ فيصل بن سعيد العلوي :
بمشاركة 37 مصورا ومصورة بـ 50 صورة فوتوغرافية تنوعت ما بين الطبيعة وتصوير الوجوه والطبيعة الصامتة والتصوير المفاهيمي وغيرها من مواضيع التصوير شهد مساء أمس بمقر جمعية التصوير الضوئي بالموالح بدء فعاليات النسخة السادسة لمعرض التصوير الضوئي أطياف متوهجة 2014، حيث افتتح المعرض معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتليفزيون وبحضور معالي الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام، وقد تم عرض خمسين عملا فنيا من روائع أعمال المصورين الضوئيين العمانيين، بمشاركة أعمال كل من الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وإبراهيم بن سعيد البوسعيدي، واحمد بن عبدالله البوسعيدي والخطاب بن صالح المعمري، والمعتصم بن صالح البلوشي وأحمد بن عبدالله الحوسني، وأحمد بن عبدالله الشكيلي وأحمد بن محمد المحروقي وأحمد بن محمد الطوقي، وأسعد بن هلال الخروصي، وأنس بن محمد الذيب، وبسمة بنت أحمد الوهيبية، وحامد أحمد التاجر الشحري، وحمد بن سعود البوسعيدي، وحمد بن سلام السليمي، وحوراء بنت سالم الفهدية، وخالد بن عبدالله العبري، وخميس بن أحمد الريامي، وداليا بنت محمد البسامية، ورشا بنت سعود العبدلية، ورشاد بن منصور الوهيبي، وريا بن حمد البوسعيدية، وزهير بن خلفان السيابي، وسالم بن سليمان العادي، وسلمان بن سالم الكندي ، وسليمان بن محمد الريامي ، وسيف بن جمعة الكعبي، وعبدالحكيم بن سعيد العجيلي، وعبدالرحمن بن سعيد العدوي، وفاطمة بنت حمدان البلوشية، وماجد بن عبيد العامري، ومحمد عوض الهادي باعمر، وموسى بن سالم الرزيقي، ونادية بنت محمد العمرية، وياسر بن ناصر الفارسي، وياسر بن عبدالله آل عبدالله ويوسف بن عبدالله البلوشي.
ثراء الأطياف
وحول المعرض قال معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتليفزيون ان هذا المعرض يعكس عدة امور ابرزها ابداع الرؤية الوجودية لدى المصورين وادراكهم الابداعي لمعنى الجمال عمقا وفلسفة، وايضا الابداع على مستوى التصوير ذاته، فالصورة التي امامنا تعكس هذين الامرين بين ابداع الرؤية وابداع التصوير، وهناك امر يمكن ان تراه بين ثنايا تلك اللوحات في هذا المعرض، حيث تتنوع الرؤى والأطياف التي يمكن ان تندرج تحتها توجهات التصوير أو المدارس التصويرية المختلفة.
ويضيف “معاليه”: هذا المعرض ثري بمختلف الأطياف بما يعكس ثراء التجربة التصويرية العمانية، ولا شك انه يعكس مرحلة التطوير والتطور والمعرض بلوحاته التي يقدمها يعكس مسارا تصاعديا في وصف الابداع التصويري، حيث تعد هذه المحطة خطوة في طريق ابداعي متقدم بإذن الله.
تألق مستمر
من جهته قال سعادة حبيب بن محمد الريامي أمين عام مركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم في مقدمة كتيب المعرض “يواصل معرض “أطياف متوهجة” تألقه عاما بعد عام من خلال عدسات مبدعي الضوء في معرض فني رائع يعرض أعضاء جمعية التصوير الضوئي بمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم من خلاله أعمالهم الفنية في مجالات التصوير الضوئي المختلفة.”
وأضاف “سعادته” : الصور الفنية المعروضة تنم عن نضج التجربة العمانية في مجال التصوير الضوئي والتي أثبتت كفاءتها محليا وإقليميا ودوليا بحصول المصور العماني على جوائز متنوعة في المسابقات والمعارض التي تقام بمختلف أنحاء العالم، ومعرض “أطياف متوهجة” معرض فني للمجيدين في مجال التصوير الضوئي يعرضون ما يجول في خواطرهم من إبداع بطريقة فنية تخاطب الذائقة البصرية للمشاهد من خلال الضوء بتقنيات مختلفة وبأفكار متباينة.
قصص ضوئية
ويقول أحمد بن عبدالله البوسعيدي مدير جمعية التصوير الضوئي حول المعرض “نسرد لكم قصصا ضوئية متنوعة بأفكار إبداعية وتقنيات فنية ترجمت الفن الفوتوغرافي برؤية أصدقاء الضوء لتظهر لكم أطيافنا المتوهجة هذا العام بحلتها الجديدة” .
ويضيف “البوسعيدي” : اطيافنا الضوئية تخاطب ذائقة العين وتبحر في أعماق الإبداع لتحكي أجمل الروايات البصرية بتكويناتها الجذابة فتجدونها رائعة وبعضها الآخر يغرد بالبساطة.
مساحة للأعضاء
يهدف المعرض الذي سيستمر حتى 29 مايو الجاري والذي تفتح ابوابه يوميا من 8 صباحاً وحتى 9 مساءً إلى الارتقاء بمستوى فن التصوير الضوئي في السلطنة بما يعكس تطور الإنتاج الفني لدى المصور العماني، حيث يقدم مساحة للأعضاء أن يعرضوا ابداعاتهم الفوتوغرافية حسب المجال الذي يبدع فيه كل شخص.

إلى الأعلى