الأحد 26 مارس 2017 م - ٢٧ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / دائرة التنمية الزراعية بالحمراء تنفذ ندوة في مجال تربية وإكثار نحل العسل
دائرة التنمية الزراعية بالحمراء تنفذ ندوة في مجال تربية وإكثار نحل العسل

دائرة التنمية الزراعية بالحمراء تنفذ ندوة في مجال تربية وإكثار نحل العسل

الحمراء ـ من سيف بن عامر الهطالي:
نظمت دائرة التنمية الزراعية بالحمراء ندوة زراعية في مجال تربية وإكثار نحل العسل بالتعاون مع قسم وحدة نحل العسل بالمديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية لمحافظة الداخلية بحضور مدير الدائرة صالح بن راشد بن مسعود العبري ورؤساء قسم التنمية الزراعية والاستثمار وحضور عدد من المزارعين والمربين المهتمين بتربية النحل من دوائر التنمية الزراعية (بهلاء ـ وادي قريات والحمراء) في بداية الندوة رحب مدير الدائرة بالحضور وشكرهم على تلبية الدعوة وشكر الفنيين المشاركين من المديرية بعدها تحدث محمد بن عبدالله التوبي رئيس وحدة نحل العسل بنزوى عن نحل العسل بداية تناول عدد من المواضيع منها طرق إنشاء المنحل – الاهتمام بتربية النحل – التغذية – مكافحة الآفات والأمراض.
وقال: يتم إنشاء منحل العسل في جانب من المزرعة بعيدا عن الروائح وحظائر الماشية ويكون من سعف النخيل وأفاد بأن تربية الخلايا من المهن التي كان آباؤنا يمتهنوها كثيرا ويحرصون عليها. ويوجد أصناف من النحل وهو أبو طويق المحلي والمصري واليمني وغيرها من النحل المتواجد بالسلطنة.
وتطرق أيضا الى دور والوزارة في تشجيع تربية النحل من قبل المربين المهتمين والذين مهتمين بالنحل من حيث التغذية والفحص المستمر ومراقبته من الأمراض والآفات وغير محبب فحص النحل في الصباح في فصل الشتاء والتقليل من الكشف عليه ويتم تغذيته بمادة النكتابول أو السكر والماء حسب المعدلات المنصوح بها وأفاد عن موعد تقسيم وإكثار الخلايا في أشهر مارس وحتى مايو ويتم جمع العسل في العام مرتين وهو في شهر يونيو ونوفمبر من كل عام وعند جمع العسل يتم مراعاة البراويز الممتلئة بالعسل ولن يسمح بأخذ البراويز التي بها حضنة حتى لانفقد الشغالات العاملات بالخلية وهي تقوم بجمع وتنظيف الخلية ثم يترك العسل في منضج حتى يكون نقي خالي من الشوائب.
وقال: يصاب النحل بعدة أمراض منها الفاروة ودودة العث وآفة الدبور الأحمر ويعمل على نشر المصائد للدبور ومكافحة كما يتم نشر شرائط الأبيستان للفاروة بعدها تم الإنتقال إلى موقع تربية النحل لدى المربي خميس بن جمعه الهنائي قرية بلادسيت لتعريف المزارعين بملكة النحل والشغالات والذكور ودور كل واحدة منها في الخلية الذكر يعمل على تلقيح الملكة وهي التي تبيض وتنتج الشغالات وقد استفاد الحضور من هذه الندوة وتم طرح التساؤلات والنقاش وتم الرد عليهم وأملهم بالالتقاء بندوات مماثلة في هذا المجال لتساعدهم بالمحافظة على هذه النحلة.

إلى الأعلى