الثلاثاء 25 فبراير 2020 م - ١ رجب ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “النقل والاتصالات” تنظم حلقة “التفتيش على السفن الأجنبية”
“النقل والاتصالات” تنظم حلقة “التفتيش على السفن الأجنبية”

“النقل والاتصالات” تنظم حلقة “التفتيش على السفن الأجنبية”

لزيادة كفاءة الكوادر الوطنية

كتب ـ ماجد الهطالي:
تصوير ـ سعيد البحري:

بدأت صباح أمس أعمال الحلقة التدريبية في مجال التفتيش والرقابة على السفن الأجنبية في مسقط، والتي تنظمها وزارة النقل والاتصالات ممثلة في المديرية العامة للشؤون البحرية، وتستمر لمدة أسبوعين.
رعى افتتاح الحلقة سعادة سعيد بن حمدون الحارثي وكيل وزارة النقل والاتصالات للموانئ والشؤون البحرية، وبحضور عدد من المسؤولين والخبراء المشاركين من داخل وخارج السلطنة.
وقال سعادة وكيل وزارة النقل والاتصالات للموانئ والشؤون البحرية إن الحلقة جاءت بهدف تدريب وتأهيل الكواد الوطنية التي تعمل في مجال التفتيش، وكذلك لتبادل الآراء مع خبراء دوليين حول موضوع تفتيش السفن الأجنبية الزائرة للسلطنة والتنسيق مع المنظمات البحرية الأخرى في المجال نفسه، وذلك من أجل المحافظة على سلامة البيئة البحرية والبحارة.
وأوضح الحارثي أن التفتيش يتضمن الإطلاع على أوراق السفينة، التي يظهر فيها آخر صيانة أجريت للسفينة، وتفتيش السفينة من الداخل، مضيفا أن بعض المعلومات حول التفتيش تصل عن طريق المنظمات البحرية حول سفينة معينة كمذكرة تفاهم الرياض، مشيرا إلى أنه إذا كانت السفينة غير صالحة للإبحار، يتم توقيفها عن طريق الضبطية القضائية، وذلك لخطورتها على البيئة البحرية والركاب وأيضا الحمولة.
ويشارك في أعمال الحلقة عدد من مفتشي السفن من المنظمات الإقليمية الأخرى الذين يقومون بإجراءات التفتيش والرقابة على السفن التي تدخل الموانئ ومن المختصين العاملين بالموانئ والشؤون البحرية.
ويأتي انعقاد الحلقة التدريبية ليبرز مدى اهتمام وزارة النقل والإتصالات بمجال التفتيش والرقابة على السفن الاجنبية الزائرة للموانئ العمانية للتأكد من صلاحيتها للإبحار وحفاظا على سلامة البيئة البحرية العمانية من التلوث.
وتعقد أعمال الحلقة بالتنسيق والتعاون مع مذكرتي تفاهم الرياض وطوكيو للتفتيش والرقابة على السفن ومؤسسة نيبون الإجتماعية بالإضافة الى المنظمة البحرية الدولية للتعاون التقني.
وتشمل حلقة العمل على الجانب النظري الذي سينفذ في مسقط ويتطرق الى مراجعة جميع المعاهدات الدولية الخاصة بتفتيش السفن، كما تشمل الحلقة على جانب عملي سيكون في ميناء صحار الصناعي وينفذ على متن السفن.
وستعمل الحلقة على تعزيز المعرفة في مجال عمل المشاركين وزيادة كفاءة مفتشي السفن في السلطنة ودول مجلس التعاون الخليجي والعمل على مراقبة السفن للتأكد من تطبيقها لمعايير السلامة الدولية وفقا للمتطلبات الدولية الصادرة من المنظمة البحرية، ولا شك أن عمليات المراقبة والتفتيش سوف تساعد على سلامة الملاحة البحرية الآمنة بين دول المجلس والحد من السفن التي لا تطبق المعايير الدولية.
الجدير بالذكر أن السلطنة هي عضو في مذكرة التفاهم الخاصة بالتفتيش والرقابة على السفن في موانئ دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي والمسماه (بمذكرة تفاهم الرياض للتفتيش والرقابة على السفن ) والتي انضمت إليها السلطنة بموجب المرسوم السلطاني رقم (10/2005). كذلك فإن السلطنة عضو في مذكرة تفاهم المحيط الهندي للتفتيش والرقابة على السفن التي انضمت إليها السلطنة بموجب المرسوم السلطاني رقم ( 114/2007).

إلى الأعلى