الجمعة 24 مارس 2017 م - ٢٥ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / “شل للتنمية ” تضع أهدافا جديدة لممارسة الشباب لكرة القدم في السلطنة
“شل للتنمية ” تضع أهدافا جديدة لممارسة الشباب لكرة القدم في السلطنة

“شل للتنمية ” تضع أهدافا جديدة لممارسة الشباب لكرة القدم في السلطنة

يحمل عادل عزيز، وهو طفل صغير يرتدي نظارات في الصف الخامس الابتدائي، ابتسامة متفائلة وقدرا من الخجل وحلما يراوده في أن يصبح يوماً ما عندما يكبر لاعباً في فريق برشلونة الإسباني. عادل من بين 1,000 من أطفال المدارس العمانيين الذين تقوم بتدريبهم شركة “شل للتنمية – عُمان” ضمن برنامج “فوتبول نت” بالتعاون مع مؤسسة نادي برشلونة الإسباني. وبالرغم من روعة وعِظم الطموح الذي يحمله عادل؛ إلا أن هدف برنامج “فوتبول نت” ليس صناعة لاعبي كرة قدم محترفين ، لكن هدفه أكثر طموحاً فيما يتعلق بالجانب الاجتماعي.
وفي إطار ذلك تحدث كريس بريز، الرئيس التنفيذي لشل بقوله: “يسعى برنامج “فوتبول نت” إلى دعم التنمية البشرية والاجتماعية من خلال استخدام الرياضة باعتبارها من الأدوات الرئيسية لتحقيق ذلك. ومن خلال هذا البرنامج يجري تعليم الأولاد والبنات أهمية الاحترام والفهم المتبادل، وفي الوقت ذاته اكتساب الثقة بالنفس وتحمل المسؤولية. ويهدف البرنامج إلى دعم وتقوية منظومة القيم لدى الأطفال عبر تدريسهم المبادئ الرياضية المتمثلة في الفاعلية والقيام بالدور والانخراط في مشاركة شاملة مع الآخرين”
عندما جرى تجميع ما يزيد عن 100 من المشاركين في برنامج “فوتبول نت” لتسهيل زيارة نجوم نادي برشلونة لمدرسة السلطان قابوس في 13 مارس الماضي، كان نجاح البرنامج واضحاً للعيان. وفي سياق ذلك قال المتحدث الرسمي لمؤسسة نادي برشلونة: “لاشك أن المشاركين في برنامج “فوتبول نت” سعداء للغاية للقائهم بنجوم نادي برشلونة واللعب معهم، فضلا عن تعلمهم لتقنيات اللعب الفريدة والخاصة بالنادي والحصول على التوجيهات والإرشادات. وقد اطلع نجوم برشلونة خلال زيارتهم للسلطنة على مشروع “فوتبول نت” والذي يتم تنظيمه من قبل مؤسسة نادي برشلونة بالتعاون مع شل”
من جانبه تحدث منسّق مشروع “فوتبول نت” في عُمان ناصر الريامي: “ظهرت النتائج الايجابية للبرنامج في تقرير فريق التقييم الذي أشار إلى أن 99.2% من أولياء الأمور شجّعهم التحسّن الذي لاحظوه على سلوك أطفالهم. كما أن 83.3% من المدربين لاحظوا تحسنا إيجابيا في سلوك الأطفال وسجّلوا تراجعاً في السلوك العدواني للأطفال”.
وفي تصريح لها حول البرنامج، قالت مشاعل محمد الحارثي، مدربة فريق البنات والحاصلة على تدريب من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”: “تمثل كرة القدم بالنسبة لي أداة لبناء الثقة لدى الفتيات، فاللعب في فريق مع قريناتهن يدفعهن للتفاعل بطرق لن تتمكن الفتيات من تعلمها في الفصول الدراسية”
يعكس برنامج “فوتبول نت”، الذي أُطلق مؤخرا،ً التزام “شل” المتواصل تجاه تنمية الشباب العماني والمجتمعات العمانية التي تفخر “شل” بالانتماء لها طوال عقود عديدة، ويعتمد نجاح البرنامج على الشراكة بين شركة شل و مؤسسة نادي برشلونة الإسباني، ووزارتي الشؤون الرياضية والتعليم في سلطنة عمان، بالإضافة إلى الاتحاد العُماني لكرة القدم وجميع الشباب العُماني.
وقال أسطورة برشلونة “فوتبول نت” “ميغيل آنجيل لوزانو”: “كرة القدم بالنسبة لي هي الحياة. لقد اكتشفت أن جميع تحديات واخفاقات وانتصارات الحياة تنعكس على أرض الملعب، والعكس كذلك، وقد تعلمت أهم الدروس في حياتي من خلال كرة القدم، ولو خيّرت مرة أخرى فلن أستبدلها بشيء آخر، وتمثل مشاركتي في برنامج “فوتبول نت” مساهمة متواضعة مني في جهود تحويل الشباب إلى أشخاص أفضل في مجتمعاتهم من خلال تجربتهم في هذه اللعبة الممتعة”.
وأضاف: “يساعد البرنامج، من خلال تعميم الشغف بكرة القدم على جميع مناحي الحياة، الشباب في بناء مهاراتهم الاجتماعية وتعلّم قيمة العمل ضمن فريق واحد”
تحمل لنا الأيام ما إذا كان في استطاعة عادل عزيز أن يصبح من أساطير نادي برشلونة الإسباني، ولكن ما نحن على يقين منه أنه سيكبر هو وجميع المشاركين في البرنامج كمواطن مسؤول يتمتع بالوعي الاجتماعي، وذلك بفضل برنامج “فوتبول نت” الذي تقوم عليه شركة “شل”.

إلى الأعلى