الأحد 12 يوليو 2020 م - ٢٠ ذي القعدة ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / مدير الشؤون السمكية بظفار: توعية الصيادين يسـاهم في نجاح موسم صيد الشارخة
مدير الشؤون السمكية بظفار: توعية الصيادين يسـاهم في نجاح موسم صيد الشارخة

مدير الشؤون السمكية بظفار: توعية الصيادين يسـاهم في نجاح موسم صيد الشارخة

يبدأ غدا الأربعاء الأول من شهر مارس موسم صيد ثروة الشارخة في مياه السلطنة للعام الحالي 2017م في سواحل محافظات ظفار والوسطى وجنوب الشرقية والذي يستمر خلال شهري مارس وأبريل القادمين وقد أكملت وزارة الزراعة والثروة السمكية والمديريات والإدارات السمكية في المحافظات الثلاث استعداداتها للموسم.

وقال المهندس مسلم بن سالم بن أحمد رعفيت مدير دائرة الشؤون السمكية بالمديرية العامة للثروة السمكية بمحافظة ظفار إن ثروة الشارخة ثروة وطنية لها أهميتها الاقتصادية كمصدر دخل للعديد من الأسر في القرى الساحلية في الولايات بمحافظة ظفار.

أنواع الشارخة

وأضاف: تتواجد ثلاثة أنواع من الشارخة في مياه السلطنة منها نوعان يتم استغلالهما تجاريا هما: شارخة الصخور والتي تتواجد في محافظات ظفار والوسطى والشرقية والشارخة الملونة والتي تتواجد في محافظتي مسقط ومسندم وبشكل أقل في محافظات الباطنة وتمثل شارخة الصخور النسبة الأعلى في إنتاج الشارخة في السلطنة.

الأهمية الاقتصادية

ويؤكد مدير دائرة الشؤون السمكية بالمديرية العامة للثروة السمكية بمحافظة ظفار على الأهمية الاقتصادية لثروة الشارخة وموسم صيدها حيث قال: توفر مصائد الشارخة مصدر دخل إضافي للصيادين القاطنين بالولايات الساحلية في محافظة ظفار والتي تتواجد في مياهها ومع التزايد المستمر في أعداد الصيادين في السلطنة وكذلك نتيجة لارتفاع أسعار الشارخة سعى الكثير من الصيادين وغير الصيادين للعمل بهذه المهنة وبرغم تجدد هذه الثروات الحية طبيعيا من خلال التكاثر إلا أن هذا التجدد يبقى محدودا ولا يمكن تعويض المخزون في حالة كثافة عمليات الصيد واستخدام طرق وأساليب صيد محظورة إلى جانب صيد الأحجام الصغيرة التي لا تعطي الفرصة للتكاثر وزيادة فاعلية التجديد كما أن صيد الإناث المحملة بالبيض يساهم في استنزاف هذه الثروة الوطنية.

التوعية والإرشاد

وحول الدور التوعوي والإرشادي قال: قبل بدء الموسم بوقت مناسب تم تنفيذ عدد من البرامج التوعوية والإرشادية من ندوات وحلقات ومحاضرات علمية تناولت العديد من المحاور المتعلقة بالعمل في موسم صيد ثروة الشارخة ومن أهمها: تعريف الصيادين بقانون الصيد البحري ولائحته التنفيذية بما يخص موسم صيد الشارخة مع التركيز على معدات وطرق الصيد المسموح بها في الموسم والتعريف بالأهمية الاقتصادية لثروة الشارخة ودور الصيادين في المحافظة على مصائد الشارخة وقد لمسنا تجاوبا وتفاعلا كبيرين من الصيادين.

دور كبير

وعن دور الصيادين في حماية ثروة الشارخة قال: هناك شراكة بين الصيادين والوزارة وكافة العاملين في المهن المرتبطة بقطاع الثروة السمكية وكافة المستفيدين من القطاع وتعاون الصيادين في موسم صيد ثروة الشارخة له دور في نجاحه حيث ندعو الصيادين إلى التقيد بالصيد في فترة الموسم فقط واستخدام الأقفاص لصيد الشارخة وإعادة صغار الشارخة والإناث المحملة بالبيض الى البحر حية وتوعية وإقناع زملائهم من الصيادين بالالتزام بالقوانين والأنظمة.

رسالة توعوية

ودعا مدير دائرة الشؤون السمكية بظفار الصيادين إلى عدم صيد ثروة الشارخة خارج الموسم المحدد وذلك لمنح الشارخة الفرصة للتكاثر في مواسم تكاثرها وكذلك عدم صيد الشارخة بالشباك حيث بدأ استخدام الشباك في صيد الشارخة قبل سنوات ومن المعروف بأن استخدام الشباك في صيد الشارخة لا يعطي الصياد الفرصة لإعادة الإناث المحملة بالبيض والصغار إلى البحر لأنها تكون ميتة وغالبا ما توجد الشارخة ميتة أو حية لكنها في حالة سيئة نتيجة لضغط فتحات الشباك وغالبا ما تنكسر أرجلها فلا يجدي إرجاعها للبحر وكذلك ينعكس على جودتها وسعرها إضافة إلى أن استخدام الشباك يعرض الشارخة للافتراس من قبل الأسماك الأخرى في البحر. ويضيف ندعو الصيادين أيضا إلى عدم صيد صغار ثروة الشارخة والإناث المحملة بالبيض. ■

إلى الأعلى