الإثنين 25 سبتمبر 2017 م - ٤ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / اللجنة الرئيسية لنزوى عاصمة الثقافة الإسلامية 2015 تناقش آلية تغطية الأنشطة والفعاليات إعلاميا
اللجنة الرئيسية لنزوى عاصمة الثقافة الإسلامية 2015 تناقش آلية تغطية الأنشطة والفعاليات إعلاميا

اللجنة الرئيسية لنزوى عاصمة الثقافة الإسلامية 2015 تناقش آلية تغطية الأنشطة والفعاليات إعلاميا

بهدف تغطيته بما يليق به كحدث إسلامي عربي يمثل السلطنة
عقد صباح أمس بمبنى وزارة التراث والثقافة اجتماع اللجنة الرئيسية للاحتفاء بنزوى عاصمة الثقافة الإسلامية لعام 2015م مع ممثلي وسائل الإعلام المقروء بالسلطنة والناطقة باللغتين العربية والأجنبية، برئاسة سعادة الشيخ حمد بن هلال المعمري، وكيل وزارة التراث والثقافة للشؤون الثقافية، رئيس اللجنة، بحضور المهندس عاصم بن محمد السعيدي، القائم بأعمال مدير عام الشؤون الإدارية والمالية بالوزارة، عضو اللجنة، وخميس بن عبدالله الشماخي، مدير دائرة العلاقات الثقافية، مقرر اللجنة.
هدف الاجتماع لمناقشة الآلية والمقترحات المتبعة لعملية النشر والتغطية الإعلامية لأنشطة وفعاليات البرنامج المُعد من قبل اللجنة المنظمة للاحتفاء بنزوى عاصمة الثقافة الإسلامية 2015م، وخلق المزيد من قنوات التواصل مع مختلف وسائل الإعلام المحلية لنقل هذا الحدث الثقافي بالصورة التي تليق به كحدث إسلامي عربي يمثل السلطنة بأكملها.في بداية اللقاء رحب سعادة الشيخ الوكيل رئيس اللجنة بممثلي الصحف المحلية، معربا عن شكره وتقديره لجهودهم المبذولة لنقل وتغطية جميع أنشطة وفعاليات الوزارة بشكل عام في صحفهم المحلية، واستجابتهم لدعوته في هذا اللقاء القيم للمشاركة جنبا إلى جنب مع الوزارة من أجل إبراز حدث الاحتفائية، على اعتبار أن الصحافة هي الشريك الفاعل والداعم لإنجاح هذا الحدث الثقافي، وتنفيذ البرامج والفعاليات على أرض الواقع، ونقلها للعالم الداخلي والخارجي كذلك، كما تحدث سعادته عن هذه المناسبة الثقافية الإسلامية الكبيرة، ومن ثم فتح المجال أمام ممثلي الصحف لتقديم المقترحات والرؤى الاستشرافية للنقل والتغطية الإعلامية اللازمة بالتعاون مع اللجنة المنظمة، من أجل نقل صورة عُمان أمام العالم أولا، ونقل الإرث التراثي والثقافي لمدينة نزوى العريقة ثانيا، حيث أعرب الجميع عن مدى تقبلهم لهذه الشراكة المجتمعية القيمة بروح رحبة، وأكدوا التزامهم بالعمل جنبا إلى جنب مع اللجنة المنظمة للاحتفاء بنزوى عاصمة الثقافة الإسلامية 2015م.
وفي نهاية اللقاء أكد سعادة الشيخ الوكيل رئيس اللجنة ضرورة قيام هذه الشراكة العملية لإبراز هذا الحدث الثقافي الضخم، ووجه الدعوة المفتوحة لجميع المؤسسات والجهات لتقديم مقترحاتها من أنشطة وفعاليات وتنفيذها على أرض الواقع بهذه المناسبة في العام المقبل.

إلى الأعلى