السبت 25 نوفمبر 2017 م - ٦ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / فرع للجمعية العمانية للكتاب والأدباء في ظفار
فرع للجمعية العمانية للكتاب والأدباء في ظفار

فرع للجمعية العمانية للكتاب والأدباء في ظفار

سعيد الصقلاوي: القرار سيعمل على تفعيل وتنشيط الواقع الثقافي ويكمل مسيرة العمل الأدبي في ظفار لأنها تضم كوكبة كبيرة من الكتاب والأدباء
مسقط ـ الوطن:
استكمالا لمسيرتها الثقافية وتحقيقا لواقعها الأدبي المتنوع في محافظات وولايات السلطنة، أصدر معالي الشيخ محمد بن سعيّد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية قرارا وزاريا رقم 38 / 2017 بالموافقة على فتح فرع الجمعية العمانية للكتاب والأدباء في محافظة ظفار، على أن يعمل بهذا القرار من تاريخ صدوره يوم 21 جمادى الثانية 1438 الموافق 20 مارس 2017م، وذلك استنادا إلى قانون الجمعيات الأهلية الصادر بالمرسوم السلطاني رقم 14 / 2000 وإلى نظام تأسيس الجمعيات الأهلية الصادر بالقرار الوزاري رقم 150 / 2000 وإلى القرار الوزاري رقم 42 / 2006م بقيد الجمعية العمانية للكتاب والأدباء.
في هذا الإطار قال المهندس والشاعر سعيد بن محمد الصقلاوي رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للكتاب والأدباء: نحن سعداء في الجمعية العمانية للكتاب والأدباء بصدور هذا القرار الوزاري الذي سيعمل على تفعيل وتنشيط الواقع الثقافي ويكمل مسيرة العمل الأدبي في محافظة ظفار على وجه الخصوص، خاصة وأنها تضم كوكبة كبيرة من الكتاب والأدباء ضمن أطياف أدبية عديدة بما في ذلك الشعر والقصة والرواية وغيرها من فروع الأدب، حيث ساهمت المحافظة في المحفل الثقافي العماني بشكل عام وأكدت على الوعي الأدبي مع غيرها من محافظات السلطنة.
وتقدم الصقلاوي بالشكر لوزارة التنمية الاجتماعية على تجاوبها المثمر والملموس لطلب الجمعية فتح فرع لها في محافظة ظفار وموافقتها الأمر الذي سيسهم في ربط الجمعية العمانية للكتاب والأدباء بفروعها في محافظتي البريمي وظفار وسيكون امتدادا لفعالياتها وبرامجها الثقافية، وسيستقطب الكتاب والأدباء في هذه المحافظة العريقة والتواصل معهم بشكل مباشر، لتقديم فعاليات تثري المشهد الثقافي العماني.
وسيقوم وفد من الجمعية العمانية للكتاب والأدباء بعد اجتماع الجمعية العمومية في 29 مارس الجاري، بالذهاب إلى محافظة ظفار وسيجتمع بمثقفيها لبحث الأفكار والمقترحات التي ستعزز مكانة هذا الفرع وتنشط دوره مما سيخدم الواقع الثقافي في السلطنة.

إلى الأعلى