الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م - ١٥ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / منوعات / «سبيس إكس» تطلق صاروخا مستعملا لأول مرة

«سبيس إكس» تطلق صاروخا مستعملا لأول مرة

كيب كنافيرال ـ رويترز:
أطلقت شركة (سبيس إكس) صاروخا من طراز (فالكون 9) سبق لها استخدامه قبل عام تقريبا في أول إطلاق ناجح لصاروخ مداري مستخدم، وتكللت المهمة بعودة الصاروخ مرة أخرى والهبوط على منصة بالمحيط الأطلسي.وأشاد مؤسس الشركة الملياردير إيلون ماسك بالإنجاز المزدوج غير المسبوق الذي تحقق أول أمس الخميس (30 مارس ) بإعادة إطلاق صاروخ مستخدم وعودته مجددا قائلا إن هذه خطوة تمثل ثورة في إطار سعيه لخفض تكاليف الإطلاق وتقليل المدة الزمنية بين عمليات الإطلاق.وأبلغ ماسك الصحفيين عقب إطلاق الصاروخ «هذا يوم عظيم… هذا أمر يأسر العقل.»واستغرق الأمر من الشركة، التي تعرف رسميا باسم (سبيس إكسبلوريشن تكنولوجيز كورب) ومقرها ولاية كاليفورنيا، 15 عاما لإثبات إمكانية إعادة استخدام صاروخ سبق إطلاقه. ومن المعتاد أن تسقط الصواريخ حطاما في المحيط بعد رحلة واحدة.وقال الرئيس التنفيذي للشركة إن هدفه التالي هو إعادة تجهيز الصاروخ لإطلاقه مجددا في غضون 24 ساعة، في نقلة قال إن من الممكن إنجازها قبل نهاية العام.وانطلق الصاروخ، الذي كان قد أطلق من قبل في أبريل 2016، أول أمس الخميس الساعة 6:27 مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة , من مركز كنيدي للفضاء في ولاية فلوريدا لوضع قمر صناعي في مداره لصالح شركة (إس.إي.إس) ومقرها لوكسمبورج.وانفصل الجزء الرئيسي من الصاروخ عن بقية الجسم وعاد إلى منصة هبوط بالمحيط الأطلسي حيث نجح في الهبوط للمرة الثانية.وقال مارتن هاليويل كبير مسؤولي التكنولوجيا بشركة (إس.إي.إس) خلال مؤتمر صحفي مشترك مع ماسك «صنعنا قدرا ضئيلا من التاريخ اليوم.. فتحنا الباب لحقبة كاملة جديدة من الانطلاق للفضاء.»
وسجلت شركة (سبيس إكس) حدثا تاريخيا في ديسمبر 2015 عندما تمكنت من تأمين هبوط صاروخ بعد إطلاقه خارج الغلاف الجوي للمرة الأولى وهو أمر كررته منذ ذلك الحين سبع مرات.
وقالت الشركة إنها تهدف إلى تخفيض نفقاتها بحوالي 30 في المئة عبر إعادة استخدام الصواريخ المستعملة. وذكرت أن تكلفة رحلة (فالكون 9) تبلغ 62 مليون دولار لكنها لم تذكر قيمة الرحلة على متن صاروخ مستعمل.

إلى الأعلى