الخميس 15 نوفمبر 2018 م - ٧ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / منوعات / مرضى فيروس التهاب الكبد الوبائي «ب»و«ج» معرضون للشلل الرعاش

مرضى فيروس التهاب الكبد الوبائي «ب»و«ج» معرضون للشلل الرعاش

نيويورك ـ العمانية:
حذرت دراسة طبية من أن مرضى فيروس التهاب الكبد الوبائي « ب و ج» هم الأكثر عرضة لتطوير فرص الإصابة بمرض الشلل الرعاش «الباركنسون» .
ووفقا «لمنظمة الصحة العالمية» فإن التهاب الكبد الوبائي «ب» يؤثر على حوالي 240 مليون شخص في جميع أنحاء العالم كما يوجد ما بين 130 – 150 مليون شخص في جميع أنحاء العالم مصابين بالتهاب الكبد الوبائي المزمن « ج» وهو فيروس ينقل عن طريق الدم ينتقل عادة مع الحقن الملوثة أو المعدات الطبية الأخرى.
يأتي ذلك في الوقت الذي سيواجه فيه معظم البالغين المصابين بالتهاب الكبد الوبائي « ب» التعب وفقدان الشهية وآلاما في البطن .. ومع ذلك فإن حوالي ما بين 70- 80% من البالغين المصابين بالتهاب الكبد الوبائي «ج» ليس لديهم أي أعراض وهذا يعني أن معظم الناس لا يدركون أنهم مصابون.
وقد سعت هذه الدراسة التي نشرت في العدد الأخير من مجلة «علم الأعصاب» إلى إبراز العلاقة بين التهاب الكبد الوبائي «ب و/ج» وخطر الشلل الرعاش (الباركنسون) .. وقد شملت الدراسة ما يقرب من 000ر22 شخص مصاب بالتهاب الكبد الوبائى ب) ونحو 000ر48 شخص مصاب بالتهاب الكبد الوبائي «ج» كما شملت حوالي 000ر6 شخص مصاب بالتهاب الكبد المناعي الذاتي و4000 شخص مصاب بالتهاب الكبد المزمن المنشط وحوالي 000ر20 شخص مصاب بفيروس نقص المناعة البشرية .. قد تم مقارنة معدل الإصابة بمرض الشلل الرعاش بين هؤلاء الأفراد مع مجموعة مراقبة تضم أكثر من 6 ملايين شخص زاروا المستشفى لظروف ثانوية مثل إعتام عدسة العين والأورام.
ووجد العلماء أن خطر تطوير الشلل الرعاش بلغ 76% بين مرضى التهاب الكبد الوبائي / ب / في حين أن الأفراد الذين يعانون من التهاب الكبد الوبائي «ج» ارتفعت الأخطار بنسبة 51% من خطر الشلل الرعاش.

إلى الأعلى