الخميس 20 سبتمبر 2018 م - ١٠ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الطيران العماني يعرف رجال الأعمال الكينيين بالمقومات السياحية والاستثمارية في السلطنة
الطيران العماني يعرف رجال الأعمال الكينيين بالمقومات السياحية والاستثمارية في السلطنة

الطيران العماني يعرف رجال الأعمال الكينيين بالمقومات السياحية والاستثمارية في السلطنة

على هامش تدشين رحلاته من مسقط إلى نيروبي

كتب ـ عبدالله الشريقي والعمانية:
نظم الطيران العماني لقاء لرجال الأعمال وأصحاب مكاتب السفر والسياحة في العاصمة الكينية نيروبي بفندق كمنسكي وذلك على هامش تدشين رحلاته المباشرة من مطار مسقط الدولي إلى مطار جومو كينياتا الدولي بنيروبي حيث قدم المسؤولون في الطيران العماني الفرص الاستثمارية المتاحة في السلطنة السياحية والتجارية وكذلك التعريف بالأسواق الشعبية والتراثية المختلفة.
وقال سعادة سعيد بن حمدون الحارثي وكيل وزارة النقل والاتصالات للموانئ والشؤون البحرية إنه من المتوقع أن تشهد السلطنة وجمهورية كينيا خلال المرحلة المقبلة نموا في حجم التبادل التجاري بينهم واستقطاب المزيد من السياح عبر افتتاح هذا الخط إلى نيروبي إضافة إلى تسهيل تنقل رجال الأعمال في البلدين بين افريقيا وآسيا ودول مجلس التعاون.
وأضاف سعادته أن الخط سيكمل الربط اللوجيستي لموانئ السلطنة خاصة أن هناك خطوطًا مباشرة تربط ميناء صلالة وموانئ شرق إفريقيا، موضحا انه تم نقل حوالي ٧٥٠ ألف حاوية من ميناء صلاله إلى هذه الموانئ الإفريقية خلال العام الماضي ٢٠١٦م.
وأشار سعادته الى ان هناك نية لتوقيع مذكرة تفاهم بين ميناء صلالة وميناء مومباسا بجمهورية كينيا لتعزيز مجالات التعاون بينهم في المجال اللوجستي وتسهيل تصدير البضائع إلى البلدين، مؤكدا أن الجانبين وصلوا إلى مرحلة متقدمة من التفاوض لتوقيع هذه المذكرة خلال المرحلة المقبلة.
من جانبه قال سعادة صالح بن سليمان بن أحمد الحارثي سفير السلطنة المعتمد لدى جمهورية كينيا: ان خط (مسقط ـ نيروبي ـ مسقط) سوف يخدم الكثير من المسافرين عبر مطار مسقط الدولي، معربا عن أمله في أن يستقطب هذا الخط الكثير من العابرين إلى محطات مختلفة من دول العالم.
وأضاف سعادته: أن هذا الخط سوف يوفر قيمة اخرى مضافة للعديد من القطاعات في السلطنة كالقطاع السياحي والتجاري حيث يخدم مطار جومو كينياتا الدولي بالعاصمة الكينية نيروبي أكثر من 160 مليون نسمة من المسافرين والعابرين من وإلى دول شرق افريقيا، متوقعا ان تشهد التبادلات التجارية بين السلطنة وكينيا نموا متزايدا في السنوات المقبلة لسهولة التنقل بين البلدين.
من جانبه قال معالي نجيب بلالا وزير السياحة الكيني: إن هذا الخط المباشر يمثل شراكة كبيرة بين البلدين حيث ان هذه الشراكة ستمنح البلدين الفرصة لاجتذاب مسافرين وسياح من وجهات جديدة عبر العاصمتين مسقط ونيروبي، حيث ستتمكن كينيا من استقبال سياح من السلطنة ومن غيرها من البلدان عبر مسقط، كما ستتمكن السلطنة من استقبال سياح من كينيا وكذلك من السياح الذين يرغبون في زيارة وجهات متعددة. كما ان هناك سياحا من الولايات المتحدة واوروبا بالاضافة الى سياح من الصين وشرق آسيا.
واوضح معاليه ان السياح الى كينيا يستهدفون بشكل اساسي سياحة السفاري وغابات كينيا، وكذلك الشواطئ المميزة في السواحل الكينية. مشيرا بان السلطنة تتمتع بالكثير من المقومات السياحية الطبيعية والتاريخية التي يمكن أن تكون وجهة للسياح الراغبين في تنويع رحلاتهم السياحية.
بدوره أشار سعادة محمد دور محمد يعقوب البلوشي سفير كينيا في السلطنة إلى أن الخط المباشر للطيران العماني مسقط ـ نيروبي الذي دشن يوم 28 مارس يمثل نقلة نوعية في حركة التبادل بين البلدين، حيث كما هو معلوم فإن الرحلات كانت عبر ترانزيت إما عبر الدوحة او عبر اديس ابابا ولكن هذه الرحلات المباشرة للطيران العماني، والتي نقدرها فعلا كدولة، تمثل خطوة كبيرة. خاصة في مسألة توفير الوقت، وكذلك فإن طبيعة بعض المنتجات التي تصدر من كينيا الى السلطنة تحتاج وقتا اقل مثل الورود واللحوم الطازجة وغيرها الكثير من المنتجات، ومن شأن استخدام الخط في شحن مثل هذه البضائع.
واضاف سعادته ان هناك سياحة عمانية تبحث عن وجهات لقضاء اجازة نهاية الأسبوع أو لفترة أيام قليلة ومع توفير الوقت في الرحلة فإنهم سيتمكنون من القدوم وقضاء إجازتهم في كينيا والاستمتاع بالشواطئ والأنهار والغابات والعودة لأعمالهم.
وأكد سعادته أن تدشين هذا الخط في هذا التوقيت جاء في وقت مناسب مشيرا إلى أن هذا الخط يسمح ايضا للمسافرين الى وجهات اخرى من مسقط باستخدام الخط عبر مسقط حيث إن توقيت الرحلة يسمح بفترة ترانزيت قليلة جدا الى الكثير من الوجهات على سبيل المثال فإن حركة السفر الى الهند من كينيا عالية جدا وحيث إن الطيران العماني يوجه رحلات الى غالبية المدن في الهند فانه من المتوقع ان يشهد الخط الجديد إقبالا عبر مسقط من الهند الى كينيا والعكس. بالاضافة الى وجهات اخرى في اسيا. وكذلك وكما هو مأمول فإن هناك اتفاقية شراكة بالرمز سيجري توقيعها قريبا بين الطيران العماني والخطوط الجوية الكينية ستسمح بتسهيل حركة المسافرين من الوجهات التي يعمل عليها الطيران العماني الى افريقيا عبر نيروبي.
ووجه سعادته الشكر لكل من عمل على تسهيل تشغيل الخط الجديد معربا عن امله في ان تكلل جهود تكثيف الحركة على الخط بالنجاح خاصة ما يتعلق تسهيل استخراج التأشيرة الى السلطنة، وهو ما يعمل الجانبان عليه من المسئولين عن السياحة والجوازات وغيرها، وبالفعل أصبح هناك سهولة اكبر في استخراج التأشيرات خلال الأشهر الماضية. واعتقد انه اتاحة استخراج التأشيرة عبر الانترنت سيحقق نقلة كبيرة خاصة للمستثمرين.
وقال سعادته تعمل السفارة الكينية من جانبها على تسهيل الحصول على تأشيرة المسافرين الى كينيا سواء عن طريق السفارة او عند القدوم الى نيروبي.

إلى الأعلى