الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م - ٥ ربيع الثاني ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / اليوم.. الزبير يرعى ختام منافسات بطولة فردي العموم لكرة الطاولة لعام 2017
اليوم.. الزبير يرعى ختام منافسات بطولة فردي العموم لكرة الطاولة لعام 2017

اليوم.. الزبير يرعى ختام منافسات بطولة فردي العموم لكرة الطاولة لعام 2017

بعد منافسات قوية ومثيرة بين اللاعبين..

يسدل الستار مساء اليوم الأحد على منافسات بطولة فردي العموم لكرة الطاولة لعام 2017 والتي أشرف على تنظيمها اللجنة العمانية لكرة الطاولة خلال الفترة من 30 مارس ولغاية 2 من أبريل الجاري، وذلك بالصالة الرئيسية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر وذلك في تمام الساعة السابعة والنصف مساء، وسيرعى حفل ختام البطولة خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة العمانية لكرة الطاولة بحضور عبدالله بن محمد بامخالف رئيس اللجنة العمانية لكرة الطاولة وعدد من المسؤولين بوزارة الشؤون الرياضية والمدعوين والجمهور العاشق للعبة.
وسجلت البطولة مشاركة واسعة من لاعبي السلطنة، حيث شهدت منافسات دور ال32 اثارة وندية بين اللاعبين كون ان النظام كان بخروج المغلوب من هذا الدور عكس منافسات الدور الأول والذي تم خوضه بنظام الدوري من دور واحد وكان فيه التعويض متاحا، ووصل الى دور الثمانية من البطولة اللاعبون هيثم المنذري وسلطان الريامي وأيمن الفارسي وماهر الجابري وسعيد القرني وأسعد الرئيسي والخليل البراشدي واسماعيل السليماني، حيث جاء تأهل هيثم المنذري بعد فوزه على عبدالله الزعابي بنتيجة 3/2 وسلطان الريامي على مهند البلوشي بنتيجة 3/2 وأيمن الفارسي على سعيد بيت فاضل بنتيجة 3/0 وماهر الجابري على بلال الراشدي بنتيجة 3/1 وسعيد القرني على أحمد البوسعيدي بنتيجة 3/1 واسماعيل السليماني على غسان الغساني بنتيجة 3/0 وأسعد الرئيسي على مهند الخروصي بنتيجة 3/1 والخليل البراشدي على سعيد الخروصي بنتيجة 3/1 في دور ال32.
وبالعودة الى المرحلة الأولى من البطولة ومنافسات الدور الأول، فقد تأهل من المجموعة الأولى اللاعبان هيثم المنذري وغسان الغساني الى الدور الثاني حيث فاز هيثم المنذري على ماجد الشيباني بنتيجة 3-0 وفاز أيضا على أحمد الشنفري بنتيجة 3-0وخسر أمام غسان الغساني بنتيجة 3-1 بينما فاز غسان الغساني على هيثم المنذري بنتيجة 3-1 وفاز على أحمد الشنفري بنتيجة 3-0 وخسر امام ماجد الشيباني بنتيجة 3-2.
وعلى مستوى منافسات المجموعة الثانية تأهل اللاعبان محمد البلوشي والجلندى الخروصي الى الدور الثاني حيث فاز البلوشي على كل من: الجلندى الخروصي بنتيجة 3-0 وعلى خالد الحارثي وثامر الاغبري بنتيجة 3-1، بينما فاز الجلندى الخروصي على كل من خالد الحارثي وثامر الاغبري بنتيجة 3-0 وخسر امام محمد البلوشي.
وضمن منافسات المجموعة الثالثة تأهل اللاعبان سعيد القرني وسامي الجابري الى الدور الثاني حيث جاء تأهل القرني بعد فوزه على كل من منصور الوهيبي ومناف الزدجالي بنتيجة 3-0 وعلى سامي الجابري بنتيجة 3-1، بينما سامي الجابري فاز على منصور الوهيبي ومناف الزدجالي بنتيجة 3-1 وخسر امام سعيد القرني بنتيجة 3-2.
وعلى مستوى منافسات المجموعة الرابعة تأهل اللاعبان ماهر الجابري وأنور البلوشي الى الدور الثاني بعد حصولهما على 6 و5 نقاط على التوالي، حيث فاز الجابري على كل من حكيم الهاشمي وانور البلوشي وطارق الشنفري بنتيجة 3-0، بينما فاز فاز أنور على كل من حكيم الهاشمي وطارق الشنفري بنتيجة 3-0 وخسر أمام ماهر الجابري بنتيجة 3-0، وجاء حكيم الهاشمي وطارق الشنفري في المركزين الثالث والرابع على التوالي.
وضمن منافسات المجموعة الخامسة تأهل اللاعبان أيمن الفارسي ومهند الخروصي إلى الدور الثاني، حيث جاء تأهل الفارسي بعد فوزه على كل من وليد الشنفري ومهند الخروصي بنتيجة 3-0 وعلى ناصر البلوشي بنتيجة 3-2، بينما تأهل الخروصي بعد فوزه على وليد الشنفري بنتيجة 3-0 وعلى ناصر البلوشي بنتيجة 3-0.
وعلى مستوى منافسات المجموعة السادسة تأهل اللاعبان أسعد الرئيسي وبلال الراشدي إلى الدور الثاني بعد حصولهما على 6 و5 نقاط على التوالي، حيث فاز الرئيسي على كل من زاهر العلوي وباسل الحبسي بنتيجة 3-0 وعلى بلال الراشدي بنتيجة 3-1، بينما فاز فاز الراشدي على كل من زاهر العلوي وباسل الحبسي بنتيجة 3-0 وخسر أمام الرئيسي بنتيجة 3-1.
وضمن منافسات المجموعة السابعة تأهل اللاعبان إسماعيل السليماني وعبدالله الزعابي إلى الدور الثاني حيث جاء تأهل السليماني بعد فوزه على كل من عبدالسلام الكندي وعبدالله الزعابي بنتيجة 3-2، بينما فاز الزعابي على عبدالسلام الكندي بنتيجة 3-2 وخسر أمام السليماني بنتيجة 3-2.
وتمكن اللاعبان مهند البلوشي والخليل البراشدي من التأهل للدور الثاني بعد فوز البلوشي على كل من الخليل البراشدي بنتيجة 3-1 وعلى صالح المطرفي بنتيجة 3-0 بينما فاز البراشدي على صالح المطرفي بنتيجة 3-0 وخسر أمام البلوشي بنتيجة 3-1، وجاء المطرفي في المركز الثالث والأخير بلا أي انتصار.
نظام البطولة
وجاء نظام البطولة عبر إقامتها بنظام الدوري من دور واحد بعد أن تم توزيع اللاعبين المشاركين إلى ثماني مجموعات، حيث تأهل الأول والثاني من كل مجموعة إلى المرحلة الثانية والتي تم خوضها بنظام خروج المغلوب، وسجلت منافسات البطولة منافسة عالية بين اللاعبين على اعتبار أن كافة اللاعبين أظهروا قدراتهم الكبيرة عبر هذه البطولة للتتويج بالبطل الرسمي للسلطنة لهذا العام .
وسجلت البطولة متابعة من قبل الجهاز الفني للمنتخبات الوطنية بقيادة المدرب الأردني محمد أمين عتوم ومعاونه عبدالله الحجري، حيث قام المدربان على توجيه اللاعبين في الكثير من المباريات والتركيز على الأخطاء التي وقعوا فيها وطرق التلافي منها وتعزيز الجوانب الإيجابية، ويولي الجهاز الفني تركيزه على اللاعبين بهدف تهيئتهم للاستحقاقات الخارجية المقبلة للمنتخبات الوطنية.
جوائز البطولة
رصدت اللجنة العمانية لكرة الطاولة مكافآت ماليه قيمة للمراكز الأولى، حيث سيحصل اللاعب الحائز على المركز الأول على كأس البطولة وميدالية ذهبية وجائزة نقدية، بينما يحصل اللاعب الحاصل على المركز الثاني على ميدالية فضية وجائزة نقدية واللاعب الحاصل على المركز الثالث سيكون من نصيبه ميدالية برونزية وجائزة نقدية، وتأتي هذه الجوائز المالية القيمة من أجل تشجيع اللاعبين المحليين في المشاركة بالبطولة وتقديم أفضل المستويات.
حكام البطولة
أشرف على إدارة المنافسات لهذه البطولة عدد من الحكام الدوليين، حيث أشرف على الحكام، هاشم السالمي الحكم العام، وبحضور الحكام الدوليين وهم: مسعود بن حميد العبري وفهد بن حمد العبري وخالد بن حسن الزعابي وأنور بن عبدالله الزعابي ومحمد بن خميس الكعبي.

إلى الأعلى