الثلاثاء 31 مارس 2020 م - ٦ شعبان ١٤٤١ هـ
الرئيسية / المحليات / جلسة حوارية لفريق الرعاية المنزلية للمسنين بالظاهرة
جلسة حوارية لفريق الرعاية المنزلية للمسنين بالظاهرة

جلسة حوارية لفريق الرعاية المنزلية للمسنين بالظاهرة

بعنوان: (تعزيز مكانة المسن في المجتمع)

كتبت ـ ناعمة الفارسية:
نظم الفريق المشترك للرعاية المنزلية للمسنين بمحافظة الظاهرة وبالتعاون مع الجمعية العمانية لأصدقاء المسنين فريق الظاهرة في قاعة التنمية الاجتماعية بعبري الجلسة الحوارية الثانية “تعزيز مكانة المسن في المجتمع” تحت رعاية علي بن صالح الكلباني رئيس فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة الظاهرة وبحضور مدير عام التنمية الاجتماعية بالظاهرة والدكتورة دلال الغافرية مديرة الرعاية الصحية الأولية بمديرية الصحة بمحافظة الظاهرة وعدد من المهتمين بهذا الشأن.
حيث قدم خلال الجلسة ثلاث أوراق عمل، تحدثت في الورقة الأولى سمية بنت محمد المجرفية عن المسنين في محافظة الظاهرة بشكل عام ورؤية الفريق في جاهزية البنية التحتية والرعائية ونوعية الخدمات الاجتماعية والصحية .. وغيرها لتتناسب مع زيادة عدد المسنين حتى يتمتع هذا المسن بحياة كريمة، ثم تطرقت إلى الخدمات الصحية والاجتماعية التي يقوم بها الفريق وعرضت عدداً من الأنشطة والبرامج التي تعد لهذه الفئة سنوياً، كما استعرضت أبرز التحديات التي يواجهها البرنامج ومنها توقف التهيئة المنزلية وصعوبة توفير الأجهزة الطبية وأجهزة الاستعاضة، أما ورقة العمل الثانية التي قدمها إسماعيل الشملي مدير غرفة التجارة والصناعة بمحافظة الظاهرة فتحدث فيها عن دور الغرفة في مجال المسؤولية الاجتماعية وكذلك مبادرات القطاع الخاص في جانب المسؤولية الاجتماعية وبعض التوصيات لتفعيل دور القطاع الخاص في مجال المسؤولية الاجتماعية.
واستعرض سعيد العبري رئيس اللجنة الاجتماعية في الجمعية العمانية لأصدقاء المسنين فريق الظاهرة في ورقته الثانية رؤية الجمعية وهي إيجاد جهد غير حكومي من أجل متابعة كل ما يهم شئون المسن اليومية ودعمه في أن يتمتع بالحياة الكريمة في المجالات الصحية والاجتماعية و التشريعية ومعاملاتهم في الدوائر الحكومية، ثم أوضح أهداف الجمعية واللجان القائمة عليها وأهم اختصاصاتها، وكذلك استعرض بعض فعاليات الجمعية والفريق، وفي الختام ترك المجال مفتوحا للنقاش.
الجدير بالذكر أن هذه الجلسات تأتي بهدف استعراض دور البرنامج الوطني لرعاية المسنين وحث مؤسسات القطاع الخاص نحو رفع مستوى المشاركة في المسؤولية الاجتماعية نحو فئة الشيخوخة وإيجاد حل لمشكلة توفير الأجهزة التعويضية وكذلك توعية المجتمع من الناحية الصحية قبل الوصول الى فئة الشيخوخة وذلك من أجل الوصول إلى شيخوخة نشطة.

إلى الأعلى