الإثنين 18 ديسمبر 2017 م - ٢٩ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / حلقة عمل توعوية عن بيع وتداول الخردة بفرع الغرفة بنزوى
حلقة عمل توعوية عن بيع وتداول الخردة بفرع الغرفة بنزوى

حلقة عمل توعوية عن بيع وتداول الخردة بفرع الغرفة بنزوى

ضمن حملة عُماننا أمانة
تغطيةـ سالم بن عبدالله السالمي:
أقيمت أمس بقاعة فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بولاية نزوى بمحافظة الداخلية حلقة عمل توعوية عن بيع وتداول الخردة والتي تأتي ضمن حملة عُماننا أمانة والاستراتيجية التي يتم تنفيذها للسيطرة على هذه الظاهرة.
جاءت حلقة العمل تحت رعاية سعادة الشيخ الدكتور خليفة بن حمد بن هلال السعدي محافظ الداخلية وبحضور سعادة الشيخ حمد بن سالم الأغبري والي نزوى وسعادة خالد بن هلال النبهاني عضو مجلس الشورى بولاية نزوى وعدد من مديري العموم مسئولي المؤسسات الحكومية.
بدأت فعاليات الحلقة بعرض صور العبث والسرقة بأصول المرافق العامة كالكهرباء والمياه والصرف الصحي وغيرها من مرافق الدولة، كما استعرضت شركة كهرباء مزون ملخصا عن حملة عُماننا أمانة والاستراتيجية والتي يتم تنفيذها للسيطرة على هذه الظاهرة.
وألقى المهندس محمد بن عبدالله الحجري المدير الإقليمي لشركة مزون للكهرباء بمحافظة الداخلية كلمة قال فيها: يعلم الجميع ما تتعرض له مرافق الخدمات الأساسية كالكهرباء والمياه والاتصالات والصرف الصحي ومرافق البلدية من أعمال عبث وسرقة مما تتسبب في زهق أرواح أحيانا وتكبد الدولة خسائر طائلة بالإضافة إلى ما قد يسببه ذلك في عطل هذه الخدمات التي هي أساسية في حياتنا وتعاظم اعتمادنا عليها إذ أصبحت الحياة تصاب بشلل إذا ما طرأ توقف لأحد الخدمات مما يستوجب تضافر الجهود للتعامل مع هذه الظاهرة.
وأضاف: تأتي هذه الحملة بمشاركة ودعم أكثر من 23 جهة حكومية وخاصة كمبادرة هدفها التأكيد على أهمية الحافظ على ممتلكاتنا من مرافق عامة وخدمات وعدم السماح بتعرضها لأي إتلاف أو تشويه حيث أن ذلك يتنافى تماما مع قيمنا وتراثنا العماني.
وأشار قائلا: إننا في هذه الحلقة نتناول الجانب التوعوي من حملة (عُماننا أمانة) أما الجانب الإجرائي فقد قامت وزارة التجارة والصناعة ووزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه وبالتعاون مع شرطة عمان السلطانية بسلسلة إجراءات تنظيم هذا النشاط وتحديد آلية بيع الخردة وتداولها.
بعد بذلك قدم المهندس سليم بن ناصر المحروقي مدير الصحة والسلامة والبيئة بشركة كهرباء مزون عرضا عن حملة عُماننا أمانة استعرض فيه ما تستهدفه الحملة في تفعيل الجانب التوعوي لكافة شرائح المجتمع ومنهم العاملين في نشاط جمع وشراء وبيع وتصدير خردة النحاس والحديد وغيرها.

ورقة عمل شرطة عمان السلطانية
كما استعرض المقدم حميد بن راشد الحجري مدير إدارة التحريات بقيادة شرطة محافظة الداخلية في ورقة العمل التي قدمها الاشتراطات والضوابط المنظمة لنشاط جمع وبيع وتصدير الخردة على ضوء القرارات الوزارية حيث أوضح أن الحملة جاءت بناء على تنامي ظاهرة سرقة وتخريب الأصول العامة والخاصة لشبكات الكهرباء والاتصالات والطرق والمياه وأيضا الممتلكات الخاصة وما ينتج عن هذه الظاهرة من نتائج سلبية تمس كافة القطاعات الحكومية والخاصة وأيضا المواطن ودراسة الظاهرة حيث تم التوصل إلى أن لها ارتباطا وثيقا بنشاط جمع وبيع وتداول وتصدير الخردة.
كما استعرض القرارات الوزارية المنظمة لنشاط بيع وتداول الخردة بناء على القرارات الوزارية الصادرة من وزارة التجارة والصناعة ووزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه وديوان البلاط السلطاني الخاص ببلدية مسقط كما أوضحت الورقة أن القرار الوزاري رقم (62/2009) والخاص بتنظيم أعمال الشركات والمؤسسات العاملة في نشاط جمع وشراء وبيع وتصدير الحديد الخردة الصادرة من وزارة التجارة والصناعة حددت المادة الأولى منه الشروط الواجب التقيد بها من قبل الشركات والمؤسسات الراغبة في ممارسة النشاط وهي أن يكون لها سجل تجاري خاص ومستقل لهذا النشاط دون غيره وأن يكون لها مقر ثابت وأن يتم تدوين جميع عمليات جمع وبيع وتصدير الحديد الخردة في سجل خاص وفق نموذج يقدم للسلطة المختصة عند الحاجة وألا يتم معالجة المواد المشتراة أو تغيير طبيعتها إلا بعد الحصول على موافقة شرطة عمان السلطانية وألا يتم شراء الخردة المصهورة إلا بعد التأكد من مصدر المواد المبينة في الملحق المرافق للخردة رقم (163/2009) بعد الحصول على موافقة شرطة عمان السلطانية كما يتم منح الشركات والمؤسسات العاملة في هذا المجال مهلة ستة أشهر لتوفيق أوضاعها لتتلاءم مع الضوابط المحددة فيما سيتم إزالة المخالفة خلال 15 يوما من تاريخ إخطاره كتابة بالمخالفة وفي حالة عدم امتثاله يتم التوقيف الإداري لمدة لا تتجاوز السنة أو قد تصل إلى سحب الترخيص أو التقدم بطلب إلى المحكمة لحل الشركة أو المؤسسة.
كما تطرق إلى اشتراطات الأمن والسلامة والتي تحدد أهمية صبغ جميع المركبات المستخدمة في تجميع ونقل الخردة باللون الفضي مع كتابة البيانات الخاصة بالنشاط ويستثنى من ذلك القاطرات والشاحنات التي تقوم بالتصدير عبر الحدود وتحديد الأوقات المسموح بها لتجوال المركبات المستخدمة في هذا النشاط حيث منعت تجوال المركبات بعد التاسعة ليلا، وحتى الخامسة صباحاً كما يجب أن يكون الشخص القائم بعملية شراء الخردة عماني الجنسية وحاصل على البراءة الأمنية من شرطة عمان السلطانية المادة (7) وإلزام الشركات المرخصة بضرورة صبغ المركبات فورا والترخيص لها لدى شرطة عمان السلطانية (المرور) واتخاذ إجراءات ضبط المركبات التي تقوم بممارسة النشاط إذا لم تلتزم وضبط المركبة ومخالفة الشركة المرخصة وإلزام الشركات عند توظيف العمانيين وضرورة أن يكون حاصلا على البراءة الأمنية وإمكانية إصدار بطاقات عمل خاصة بهم من قبل تلك الشركات.

إلى الأعلى