الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / سوق مسقط يختتم الأسبوع على ارتفاعات قوية بأكثر من 1.6%
سوق مسقط يختتم الأسبوع على ارتفاعات قوية بأكثر من 1.6%

سوق مسقط يختتم الأسبوع على ارتفاعات قوية بأكثر من 1.6%

موجز الشركة الوطنية للبورصات:
للمرة الأولى منذ 8 أشهر تقريباً يتمكن المؤشر العام لسوق مسقط للأوراق المالية من الارتفاع بقوة وبنسبة تصل إلى 1.66%، وقد أدى هذا الارتفاع إلى كسر 3 حواجز مقاومة دفعة واحدة والإغلاق عند مستوى 6,857.43 نقطة، وهذا الآمر إيجابي. يذكر بأننا كنا قد نوهنا من خلال تقريرنا اليومي بتاريخ 18 مايو هذا الشهر أي قبل 9 جلسات بان هنالك مؤشرات إيجابية لموجة ارتفاع ستستمر في المرحلة القادمة لعدة أسباب منها اقتصادي ومنها أساسي يتعلق بتقييم الشركات المدرجة بالإضافة إلى ان أسعار سوق مسقط أصبحت الأقل مقارنة مع باقي أسواق الخليج. وبالرغم من ارتفاعات يوم أمس، إلا أن سوق مسقط مازال متراجعاً مقابل الأسواق الخليجية الأخرى ونعتقد بانه لا بد له من اللحاق بهذه الأسواق أو على اقل تقدير ان يعكس العوامل الإيجابية المذكورة.
وشهدت الجلسة دخول أجنبي كثيف على الأسهم القيادية، حيث بلغت قيمة مشترياتهم 9.1 مليون ر.ع. تشكل 47.5% من الإجمالي مقابل بيع بقيمة 3 ملايين ر.ع. تقريباً تشكل 15.5%.
على صعيد نشاط السوق، فقد بلغت قيمة التداول 19 مليون ر.ع. وهي قيمة لم نشهدها منذ نهاية الشهر السابق، ومن ضمن قيمة التداول هذه كان هنالك أمر خاص على سهم الدولية بحجم 9.8 مليون سهم بسعر 0.137 ر.ع للسهم الواحد أي بقيمة إجمالية تبلغ 1.3 مليون ر.ع مع العلم بان البائع والمشتري هم أطراف عائلية، وتم التعامل يوم أمس على 52 ورقة مالية ارتفع منها 27 مقابل تراجع 7 واستقرار 18. وسجلت جميع القطاعات الفرعية ارتفاعاً جيداً وخصوصاً مؤشر القطاع المالي الذي ارتفع بنسبة 2% تقريباً ومن ثم الخدمات بنسبة 0.86% واخيراً الصناعة بنسبة 0.2%.
في قطاع البنوك، تربع سهم بنك ظفار على قائمة الأسهم الأكثر ارتفاعاً بنسبة 4.8% إلى 0.350 ر.ع. من خلال تداول 3.4 مليون سهم بقيمة 1.2 مليون ر.ع، يذكر بأن هذا السهم لامس اعلى مستوى مسموح له خلال جلسة واحدة عند 0.366 ر.ع أي عند أعلى سعر له منذ 14 شهر وكان هنالك طلبات قوية على السهم عند هذا السعر دون وجود عروض للبيع، أيضا، ارتفع سهم بنك صحار بنسبة 3.6% إلى 0.229 ر.ع من خلال تداول 1.9 مليون سهم. واستحوذ سهم بنك مسقط على قيمة تداول كبيرة بلغت 3.1 مليون ر.ع تشكل 16% تقريباً من إجمالي السوق، وقد رافق ذلك ارتفاع السهم بنسبة 1.9% إلى 0.640 ر.ع. مع ملامسة مستوى 0.648 ر.ع. علماً بان حجم الطلبات على هذا السهم نهاية الجلسة بلغ 730 ألف سهم تقريباً بسعر 0.644 ر.ع. ونعتقد بأن كسر حاجز 0.650 ر.ع. أصبح قريباً.
في قطاع الاتصالات، حلق سهم عُمانتل مرتفعاً بنسبة 2.9% إلى 1.620 ر.ع. مع ملامسة 1.670 ر.ع. والتداول عند مستوى 1.655 ر.ع. نهاية الجلسة. واستحوذ السهم على اعلى قيمة تداول بلغت 3.8 مليون ر.ع. تشكل 20% تقريباً من إجمالي قيمة تداول السوق.
وقمنا يوم أمس بإصدار تقريرنا عن كل من شركة السوادي للطاقة وشركة الباطنة للطاقة. وقد توصلنا إلى قيمة عادلة تبلغ 0.138 ر.ع. لسهم الباطنة أي اعلى من سعر الطرح البالغ 0.128 ر.ع. بنسبة 8%. اما سهم السوادي والبالغ سعر طرحه 0.130 ر.ع. فقد وصلنا إلى قيمة عادله له تبلغ 0.146 ر.ع. أي اعلى بنسبة 12% من سعر الطرح.
وأنهى السوق جلسة الأسبوع مرتفعاً بنسبة 1.46% كما بلغت نسبة ارتفاع السوق لشهر مايو 1.94%، وقد أدت ارتفاعات يوم أمس إلى ارتفاع عائد السوق من بداية هذا العام ولغاية الآن إلى 0.33%. وهذه النسبة متواضعة جداً مقارنة مع أداء الأسواق الخليجية الأخرى. نأمل بان يتمكن السوق لدينا من تحقيق ارتفاعات تعكس وضعة القوي.

إلى الأعلى