الأربعاء 18 يناير 2017 م - ١٩ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / واشنطن تعتزم تغريم “بي.ان.بي باريبا” أكثر من 10 مليارات دولار

واشنطن تعتزم تغريم “بي.ان.بي باريبا” أكثر من 10 مليارات دولار

نيويورك ـ عواصم ـ وكالات: ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” ان القضاء الاميركي طلب من مصرف “بي ان بي باريبا” الفرنسي دفع غرامة تزيد على 10 مليارات دولار لانتهاكه على مدى اربع سنوات الحظر الاميركي المفروض على كل من ايران والسودان وكوبا ما أدى الى هبوط بالأسهم الأوروبية.
وقالت الصحيفة نقلا عن مصادر مطلعة على ملف القضية ان المصرف الفرنسي يتفاوض مع السلطات الاميركية لخفض هذه الغرامة الى اقل بقليل من 8 مليارات دولار. وستكون هذه احدى اكبر الغرامات المالية التي تفرض على مصرف في تاريخ الولايات المتحدة.
وأوضحت الصحيفة ان القرار النهائي لم يتخذ بعد في هذه القضية وان المفاوضات قد تستغرق اسابيع عدة.
وبحسب “وول ستريت جورنال” فان المفاوضات بين “بي ان بي باريبا” ووزرة العدل الاميركية تتناول ايضا مسألة تعليق رخصة عمل المصرف في الولايات المتحدة مؤقتا.
وفي حال اتخذت السلطات الاميركية مثل هكذا اجراء فان تبعاته ستكون قاسية على المصرف الذي يسعى الى تطوير أنشطته التمويلية والاستثمارية في الولايات المتحدة. وتعليق العمل بالترخيص يعني ان المصرف ممنوع من اجراء اي تحويلات بالدولار من او الى الولايات المتحدة.
وتتهم واشنطن المصرف الفرنسي بانه قام بين 2002 و2009 بالالتفاف على العقوبات الاميركية على كل من ايران والسودان وكوبا. وكان المصرف قام بعمليات دفع في هذه الدول بالدولار.
وكان المصرف أجرى تحقيقا داخليا خلص في بداية العام الى وجود “كم كبير من العمليات التي يمكن ان تعتبر غير مسموح بها في نظر القوانين والقواعد الاميركية”.
وقد أعلن المصرف انه وضع جانبا مبلغ 1,1 مليار دولار لتسوية هذا النزاع.
ولكن غرامة قدرها 10 مليارات دولار تعادل اربعة اضعاف الربع الصافي الذي حققه المصرف في الربع الاول من 2014 (1,7 مليار يورو).
وتراجعت الأسهم الأوروبية أمس حيث قاد سهم بي.إن.بي باريبا السوق للهبوط.
وهوى سهم البنك 5.3 بالمئة بعد التقرير الذي نشرته صحيفة وول ستريت جورنال.
ونزل مؤشر يوروفرست 300 لكبرى الأسهم الأوروبية 0.1 بالمئة إلى 1378.19 نقطة.
وخالف مؤشر داكس الألماني الاتجاه النزولي الذي ساد بأسواق عدة بلدان أوروبية أخرى حيث استقر بعدما أظهرت بيانات نمو مبيعات التجزئة الألمانية في ابريل على أساس سنوي بأسرع معدل لها منذ يونيو 2012.
ونزل مؤشر فايننشيال تايمز البريطاني 0.1 بالمئة ومؤشر كاك 40 الفرنسي 0.5 بالمئة.

إلى الأعلى