الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م - ١٣ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / السلام في دوري عمانتل للمحترفين لأول مرة
السلام في دوري عمانتل للمحترفين لأول مرة

السلام في دوري عمانتل للمحترفين لأول مرة

جهود كبيرة وراء تحقيق الإنجاز الذي طال انتظاره

عبيد خميس : أبناء السلام قالوا كلمتهم في النهاية أحمد المعمري : المشوار كان طويلا وشاقا

متابعة ـ يحيى بن سالم المعمري:
برهن السلام على أنه أحد الفرق الكروية القوية هذا الموسم بتأهله لأول مرة إلى دوري عمانتل للمحترفين فى ثوبه الجديد بعد إحرازه المركز الثاني في دوري الدرجة الأولى ، وحجزه للبطاقة الثانية خلف المضيبي صاحب المركز الأول والمتوج بالدرع ، وقدم السلام مستويات عالية في الدوري والكأس ، وسار خطوة بخطوة بقيادة المدرب الوطني عبيد خميس ، وتحدى الصعاب وتجاوز العقبات لتحقيق الحلم الذي طال انتظاره ، ونال احترام الجميع وإشادة المحللين والوسط الرياضي بشكل عام ، وسهرت جماهيره حتى الصباح بعد نهاية مباراة المصنعة الجميلة .
تحقيق حلم التأهل والصعود للمحترفين لم يكن محض صدفة ، بل أتى بعمل متواصل وتخطيط إداري سليم ، وجهود من الجهاز الفني والإداري ، وتضحيات من اللاعبين الذين تحملوا المسؤولية ، ومساندة قوية من الجماهير السلماوية التي تستحق الإشادة ، ورجال خلف الكواليس قدموا الدعم وساهموا في صناعة الإنجاز .
مسك الختام
في الجولة الأخيرة حقق السلام فوزا كبيرا على المصنعة برباعية نظيفة أحرزها المحترف سانجو (هدفين) وأحمد علي وأحمد سالم ، وعزف السلام سيفونية النصر في اللقاء الجماهيري الذي أقيم على ملعب فرع النادي بشناص ، وأنهى السلام الشوط الأول بهدف لصالحه ، وأضاف ثلاثة أهداف في الشوط الثاني كانت كفيلة بتأهله إلى دوري المحترفين بعد خسارة السيب أمام مرباط .
مشوار السلام
احتل السلام المركز الثالث في المجموعة الأولى التي ضمت أندية نزوى ومرباط وبوشر وصور وصلالة ، وحقق المركز الثاني في المرحلة الثانية التي ضمت أندية المضيبي ومرباط والسيب ونزوى والمصنعة ، ولعب 10 مباريات في كل مرحلة ، وحصد 15 نقطة ، وحقق نفس النتائج في المرحلتين حيث فاز في 3 مباريات ، وتعادل في 6 لقاءات ، وخسر مباراة واحدة ، واستعان السلام بأربعة لاعبين محترفين من خارج السلطنة هذا الموسم هم أوستين أوكيه وتم الاستغناء عنه في المرحلة الثانية ، والمدافع البرازيلي دي سيلفا ، والمهاجمان ممادو وسانجو .
علي البلوشي : تكاتف الجميع كان وراء الإنجاز
قدم علي بن حسن البلوشي رئيس نادي السلام التهاني والتبريكات للجهاز الفني والإداري واللاعبين والجماهير والداعمين وقال : الحمد لله رب العالمين على صعود النادي لمصاف دوري المحترفين ، وهو المكان الصحيح للسلام الذي يمتلك القوة البشرية والمواهب المتعددة والاهتمام الكبير لجميع الأنشطة الرياضية خاصة كرة القدم ، ونجاحنا في هذا الموسم يعود للتكاتف الكبير بين أبناء ولايتي شناص ولوى ونسيان فكرة فك الدمج التي كانت تخيم على النادي ، وشاهدنا الجميع كان مع النادي في الفترة الأخيرة ، وأضاف البلوشي : نحن في مجلس الإدارة سنبدأ باكرا التحضير والاستعداد للموسم القادم من خلال تشكيل اللجنة الفنية ، والعمل على اختيار العناصر لتمثيل النادي من بطولة شجع فريقك وسنقوم بالتجديد للاعبي الفريق الحاليين مع دعم الفريق بمحترفين على مستوى عال ، ودعم الفريق بلاعبين محليين حسب رؤية الجهاز الفني ، وتنتظرنا مهمة تحتاج لمضاعفة الجهد وسنقوم بتكريم الأبطال نظير تفانيهم وجهودهم وانجازهم الكبير .
عبيد خميس : أبناء السلام قالوا كلمتهم في النهاية
شكر المدرب المجتهد عبيد خميس الجابري قائد كتيبة السلام اللاعبين على جهودهم وتفانيهم وإخلاصهم والذي أتت نتائجه بالوصول إلى دوري المحترفين وقال الجابري : الشكر لله ، لقد كان موسما شاقا ومتعبا ، ورغم الصعوبات التي واجهت الفريق إلا أن أبناء السلام قالوا كلمتهم في النهاية وأثبتوا أنهم كانوا على قدر المسؤولية ، وروح الفريق الواحد والجدية والالتزام ودعم الجمهور والداعمين للنادي كل ذلك ساعدنا على تحقيق الهدف والحلم الكبير ، ومباريات الدوري كانت صعبة وأصعبها أمام مرباط في مرحلة الإياب وحققنا الفوز في الدقائق الأخيرة ، وتحدث الجابري عن بعض الصعوبات والضغوطات بسبب التعادلات ولكن الفريق تجاوز كل ذلك من أجل بلوغ الهدف المنشود ، وقدم عبيد خميس الشكر لجماهير ومحبي السلام على حضورهم الجميل وقال بأن الجماهير السلماوية ستكون هي الرقم 1 في دوري المحترفين .
محمد المقبالي : الإنجاز كبير رغم كل الظروف
أشاد محمد المقبالي رئيس اللجنة الفنية والمشرف العام على الفريق بما قدمه الفريق هذا الموسم وقال : بكل تأكيد الإنجاز كبير وتحقق في ظروف استثنائية ، وبعد موسم واحد فقط قضيناه في دوري الأولى بعد صعودنا من الدرجة الثانية ، والدوري كان مضغوطا والحمد لله على توفيقه ، والإعداد الجيد والمبّكر ساعدنا كثيرا ، وأرجع المقبالي عوامل النجاح في السلام إلى وجود المواهب الجيدة في لوى وشناص ، وكفاءات إدارية متميزة قادرة على قيادة السلام في جميع الألعاب ، والعمل بروح الأسرة الواحدة ، وقال المقبالي إن الفريق تجاوز كل الظروف ، والفضل يعود لله أولا وأخيرا ، ومن ثم اللاعبين الأبطال أصحاب الإنجاز ، وللمدرب القدير عبيد الجابري الذي اعتبره من أكفأ المدربين الوطنيين ومساعده عمر الذهلي وسالم المطروشي مدير الفريق وسعيد السويدي مدرب الحراس والدكتور أحمد عادل أخصائي العلاج والمنسق الإعلامي سالم المخمري ، وأقدم الشكر للمهندس عبدالله العبري رئيس اللجنة المؤقتة السابقة ، وللرئيس الحالي علي البلوشي وأعضاء مجلس الإدارة ، والداعمين المخلصين وعلى رأسهم سعادة سلطان الكعبي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية شناص ، وجماهير السلام الأوفياء ، وجميع العاملين في النادي .
سالم المطروشي : لكل مجتهد نصيب
تحدث سالم المطروشي مدير الفريق الكروي بنادي السلام عن الإنجاز الذي تحقق وقال : لكل مجتهد نصيب ، والتأهل جاء في الوقت المناسب ، ومن التجمع الأول تعاهد الجميع على ضرورة بذل الجهد لتحقيق النتائج الإيجابية ، وفزنا بلقب بطولة الأندلس التنشيطية قبل بداية الدوري ، وفي المرحلة الأولى حققنا نتائج طيبة وخسرنا مباراة فقط ، وعانينا كثيرا من التعادلات في المرحلة الثانية ، والأسرة الواحدة تميز اللاعبين وهذا سهل المهمة ، ومن قلبي أشكر جماهير السلام .
أحمد المعمري : المشوار كان طويلا وشاقا
أثنى أحمد سالم المعمري مهاجم نادي السلام على التعاون الكبير في النادي ، وشكر الله على تحقيق الإنجاز بعد سنوات طويلة ، وقال المعمري : أقدم شكري للجميع وأخص رئيس وأعضاء الإدارة السابقة والحالية وللجماهير الوفية في لوى وشناص ، ولكل من ساندنا ووقف معنا ، وأحب أن أشيد بالدور الكبير للجهاز الفني بقيادة المدرب القدير عبيد خميس ولمحمد المقبالي ولبقية المساعدين ، والحمد لله مشوار موسم كامل أثمر عن إنجاز الصعود لدوري المحترفين ، والسعادة لا تأتي بدون تعب ، والمشوار كان طويلا وشاقا ، والجميع شاهد ما قدمه اللاعبون هذا الموسم من مستويات عالية في الدوري والكأس ، وساهم أحمد سالم مع زملائه في إحراز بعض الأهداف الحاسمة لفريقه ، حيث أحرز هدف الفوز أمام مرباط ، وكان قريبا من تسجيل هدف الفوز في مباراة المضيبي لكن الحارس حارب الحبسي أنقذ الموقف ، وأحرز هدفا أمام المصنعة في ختام مشوار الدوري .
مطر الوشاحي : شكرا للجميع ، وطموحي الوصول للمنتخب الوطني
قال الحارس المتألق مطر الوشاحي إن دوري الدرجة الأولى صعب جدا ، ولم يكن الطريق سهلا ، والضغط النفسي كان حاضرا خاصة في المباريات المصيرية ، والشكر لله وللجميع على هذا الإنجاز ، وقال الوشاحي : الجهاز الفني واللاعبون قدموا تضحيات كبيرة ، وأحب أن أشيد بالتواجد اليومي في الحصص التدريبية رغم العمل في محافظة مسقط ، لكن طموح التواجد في دوري المحترفين قهر المستحيل ، والجماهير ساندتنا بكل قوة ولهم الشكر والتقدير ، وأتمنى أن أكون ضمن صفوف المنتخب الوطني وأن أحترف خارجيا ، وسأحقق كل هذا بالصبر وخطوة بخطوة ، وأشكر الحارس علي الحبسي لتواصله الدائم معي وهو مثلي الأعلى في حراسة المرمى .
فهد عزيز : التأهل لدوري المحترفين إنجاز كبير لولايتي شناص ولوى
قال فهد عزيز لاعب خط الوسط إن التأهل لدوري المحترفين إنجاز كبير تحقق للولايتين ، وهدف سعى لتحقيقه الجميع ، وبجهود الكل صعد الفريق ، وواجهنا صعوبات وضغوطات في مشوار الدوري حتى في آخر جولة ، والتخطيط الجيد وجهود اللاعبين ساعد على بلوغ الأمنيات ، وأشيد بالدور الكبير للجهاز الفني والإداري والجماهير الوفية .
جماهير السلام
تستحق الجماهير كل التحية والشكر والتقدير على وقوفها المتواصل خلف الفريق الكروي ، والتشجيع الحضاري والأهازيج الجميلة التي تغنت بها طوال المباريات ، وقال ابراهيم المعمري من مجلس الجماهير إن هذا الإنجاز لم يأت من فراغ ، بل من خلال العمل الجيد والصحيح ، وتعاون محبي النادي كان من أسباب النجاح ، وكلمة شكر لكل من وقف وساند الفريق الكروي .

إلى الأعلى