الخميس 24 أكتوبر 2019 م - ٢٥ صفر ١٤٤١ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / بحث سبل التعاون التجاري والاقتصادي بين منطقة الدقم ووفد الجمعية الوطنية بكوريا
بحث سبل التعاون التجاري والاقتصادي بين منطقة الدقم ووفد الجمعية الوطنية بكوريا

بحث سبل التعاون التجاري والاقتصادي بين منطقة الدقم ووفد الجمعية الوطنية بكوريا

مسقط ـ (الوطن):

بحث وفد الجمعية الوطنية لجمهورية كوريا أوجه التعاون التجاري والاقتصادي المشترك في منطقة الدقم الاقتصادية.
جاء ذلك خلال لقاء معالي تشانج سي كيون رئيس الجمعية الوطنية لدى جمهورية كوريا صباح أمس بمقر إقامته معالي يحيى بن سعيد الجابري رئيس المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.
وقدم معالي رئيس المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم نبذة مختصرة عن سير العمل في منطقة الدقم مشيرا إلى الدور الذي تقوم به شركة الحوض الجاف الكورية من خلال تدريب الشباب العمانيين في هذا المجال، داعيا معاليه الشركات الكورية الصغيرة والمتوسطة إلى الدخول في الاستثمار بالدقم وفِي المناطق الأخرى مثل ميناء صلالة وصحار من خلال فتح مصانع أو تجميع الصناعات في السلطنة.
كما أشار معالي الجابري إلى توسيع الاستثمارات الكورية في المجالات الصحية والتعليمية والسياحية والصناعات الخفيفة والثقيلة والبتروكيماويات، موضحا استعداده لتذليل الصعاب للمستثمر الكوري .. مشيرا معاليه إلى أن معظم خدمات البنية التحتية بالدقم مكتملة من مطار وشبكة طرق والرحلات الأسبوعية إلى مطار الدقم، والسعي جار لتطويرها بشكل كبير وسريع.
وأشار معالي رئيس المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم إلى أهمية الاستفادة من الخبرات الكورية في مجال التدريب في المعاهد والجامعات الكورية أو فتح معهد متخصص للتدريب في منطقة الدقم لاستقطاب الكفاءات العمانية وتدريبها، مشيرا بأن كوريا معروفة جدا بتقدمها في تخصص إدارة المشاريع، والرغبة حاضرة لدى السلطنة للاستفادة من هذه التجارب.
من جانبه أشار معالي رئيس الجمعية الوطنية لجمهورية كوريا إلى أهمية تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين في مختلف القطاعات والمجالات، بحيث يتم تجاوز مشروع الحوض الجاف إلى الاستثمار في الصناعات الخفيفة والثقيلة والتعليم والتدريب والدفاع، وغيرها من المجالات المتاحة.
وأبدى معالي تشانج سي كيون استعداده لنقل كل ما تناوله وتم تداوله من أفكار ومقترحات خلال المقابلات مع المسؤولين في السلطنة خلال الزيارة إلى المسؤولين في جمهورية كوريا، والعمل على زيادة التعاون الاقتصادي والتجاري، مشيرا معاليه بأن تسهيل الإجراءات للمستثمرين الكوريين مطلب مهم حتى يستمر التعاون فيما بين الدولتين الصديقتين.

إلى الأعلى