الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / وليد الكندي رائد التزلج على الأمواج ينافس في سباق الإبحار للذهب
وليد الكندي رائد التزلج على الأمواج ينافس في سباق الإبحار للذهب

وليد الكندي رائد التزلج على الأمواج ينافس في سباق الإبحار للذهب

يواصل رائد التزلج على الأمواج لدى عمان للإبحار وليد الكندي تدريبه الصيفي في أوروبا خلال شهر يونيو حيث يخوض غمار سباقات آر إس إكس البريطانية لسباق الإبحار للذهب بمدينة واي ماوث البريطانية.

وعلى خلفية الفئات الأولمبية الثلاث لسباقات الإبحار في مدينة هايرس بفرنسا وفي مدينة ليك جاردا الإيطالية وفي مدينة ميدينبليك بهولندا، غادر الكندي إلى مدينة واي ماوث البريطانية حيث أقيمت سباقات الإبحار الشراعي للأولمبياد لندن 2012.

جدير بالذكر أن سباق الإبحار للذهب الذي انطلق الأمس الأول ويستمر لغاية 6 يونيو هو أحد سباقات الإبحار الشراعي الأربعة ضمن بطولات كأس الإبحار الشراعي EUROSAF 2014 التي ترحب بالبحارة الأولمبيين أو البحارة الذين تراودهم طموح الأولمبياد من مختلف أنحاء العالم، كما تأتي مكملة لسباقات كأس العالم للإبحار الشراعي الذي ينظمه الاتحاد الدولي للإبحار الشراعي.

سيخوض الكندي غمار المنافسة ضد 11 من بحارة التزلج على الأمواج بمن فيهم نك دمبسي الفائز بالميدالية الأولمبية الفضية لعام 2012 بالإضافة إلى 7 من بحارة التزلج على الأمواج من المملكة المتحدة يبحرون في مياه وطنهم. وستقدم الرياح والمد والجزر في واي ماوث – المعروفة بشدتها على مستوى العالم – اختبارا صعبا لبحارة التزلج العماني الذي يرى أن إقامته في أوروبا التي شملت برامج مكثفة للتدريب والمنافسة قد أهلته تأهيلا فائقا للمشاركة في سباق واي ماوث.

وتعقيبا على ذلك قال الكندي إن هذه التجربة ستكون خطوة له إلى الأمام في مشواره إلى الأولمبياد كونها منافسة مختلفة ضد بحارة مختلفين ومياه مختلفة أيضا. وأضاف بأن هدفه الاستمرار في تطوير قدراته وفي التعلم، وأنه يطمح في اكتساب مهارات قيمة. واستطرد الكندي: “كل ما تعلمته خلال الأسابيع القليلة الماضية من إقامتي في أوروبا عن السباقات في هذا المستوى تؤهلني لخوض السباق القادم وهو يشكل خبرة يمكن أن أنقلها إلى الناشئين بعد عودتي إلى عمان”.

كما سيعود أيضا البحار العماني أحمد البلوشي و الذي يبحرفي قارب الليز إلى واي ماوث البريطانية ليشارك في منافسات كأس أوروبا لقوارب الليزر 2014 والتي تقام لأول مرة في المملكة المتحدة منذ سنوات كثيرة. وقد انطلق سباق كأس أوروبا في 30 مايو حتى 1 يونيو.

إلى الأعلى