السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / مصر: السيسي يدعو للعمل
مصر: السيسي يدعو للعمل

مصر: السيسي يدعو للعمل

بعيد إعلانه رئيسا للجمهورية بـ 96.9 %

القاهرة ـ (الوطن) ـ وكالات:
دعا الرئيس المصري المنتخب عبد الفتاح السيسي في كلمة وجهها عبر التلفزيون بعيد إعلان فوزه رسميًّا في الانتخابات بـ96.9% من أصوات الناخبين إلى العمل لـ”الانتقال إلى غد مشرق ومستقبل أفضل”.
فبعد أن شكر المصريين لثقتهم ولما “قدموه من نموذج ديموقراطي”، دعا السيسي إلى العمل مؤكدا أن “المستقبل صفحة بيضاء وفي أيدينا أن نملأها بما شئنا عيشا وحرية وكرامة إنسانية وعدالة اجتماعية”.
ووجه السيسي تحية إلى منافسه الخاسر حمدين صباحي قائلا “أتوجه بتحية خاصة لحمدين صباحي المرشح الرئاسي والذي وفر فرصة جادة لتحقيق المنافسة الانتخابية”.
وأضاف “أقول له وللمصريين جميعا إنني اتطلع لاستمرار جهدكم وعزمكم في مرحلة البناء المقبلة”.
وأضاف “حان وقت العمل الذي تنتقل به مصرنا العزيزة إلى غد مشرق ومستقبل أفضل، العمل الذي يعود به الاستقرار لهذا الوطن”.
وقال السيسي إن الانتخابات الرئاسية “ثاني استحقاقات خارطة المستقبل التي توافقت عليها القوى الوطنية جاءت كنتيجة مستحقة لما قدمتوه من تضحيات على مدار ثورتين مجيدتين في الـ 25 من يناير والـ 30 من يونيو استهدفتهم فيها تحقيق العيش الكريم والحرية والكرامة”.
وأضاف السيسي “أتطلع أن أكون أهلا لثقتكم الغالية التي حملتموني أمانتها”. وأعلنت لجنة الانتخابات المصرية أمس فوز السيسي وزير الدفاع السابق بالانتخابات الرئاسية جامعا 96،9% من الأصوات الصحيحة مقابل 3% تقريبا لمنافسه الوحيد مؤسس التيار الشعبي حمدين صباحي.
وقال رئيس اللجنة المستشار أنور العاصي إن عدد المصريين الذين صوتوا في الخارج بلغ 318 ألفا و33 مصريًّا وبذلك يصل عدد إجمالي عدد الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم 25 مليونا و578 ألفا و223 ناخبا بنسبة مشاركة بلغت نحو 45ر47%.
واضاف إن عدد الأصوات الصحيحة بلغ 24 مليونا و537 ألفا و615 صوتا.
وتابع ان السيسي حصل على 23 مليون صوت و870 الف و104 صوت بنسبة 91ر96 % فيما حصل منافسه حمدين صباحي على 757 الف و511 صوت بنسبة 09ر3 %.
وذكر المستشار العاصي أن يومى الانتخاب الأولين شهدا حرارة شديدة أدت إلى مد يوم ثالث ليتمكن كل فرد من التصويت، والوافدون للعودة لمواطنهم والتصويت فيها، وقرارها (اللجنة) لم يكن عشوائيا أو انفعاليا بل كان مدروساً.
وأشار إلى أن اللجنة لم يكن أمامها أي بديل لحل أزمة الناخبين الوافدين، مشيراً إلى أنه تم إجراء الانتخابات بهذه الطريقة تجنباً لشبهات البطلان.
واوضح المستشار العاصي إنه لأول مرة يشارك الاتحادان الأوروبي والإفريقي ببعثة متابعة كاملة وكذا جامعة الدول العربية فضلا عن البرلمان الأوروبي والسوق المشترك لشرق وجنوب إفريقيا (الكوميسا) والدول الفرانكوفية، وتجمع الساحل والبرلمان العربي.
وكانت جامعة الدول العربية قد اكدت تقريرها المبدئي حول متابعة الانتخابات الرئاسية نزاهة وشفافية العملية الانتخابية.
وقال فيلكس موتاتي رئيس وفد متابعي الانتخابات الرئاسية على مستوى تجمع الكوميسا إن المناخ والبيئة المحيطة بالعملية الانتخابية كانت بالنسبة لهم “جيدة برمتها”.

إلى الأعلى