السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الإيرانيون يختارون رئيسهم بإقبال كثيف على الصناديق

الإيرانيون يختارون رئيسهم بإقبال كثيف على الصناديق

طهران ـ وكالات: أدلى الإيرانيون بأصواتهم بأعداد كبيرة أمس في الانتخابات الرئاسية التي يسعى فيها الرئيس المنتهية ولايته حسن روحاني إلى الفوز بفترة ثانية في تنافس مع رجل الدين المحافظ، إبراهيم رئيسي، الذي يقول إنه يدافع عن الأكثر فقرا وأنه يريد إعطاء الأولوية لـ”اقتصاد المقاومة” من خلال تعزيز الإنتاج والاستثمارات الوطنية
وقبل إغلاق صناديق الاقتراع، ندد معسكر رئيسي بـ “مخالفات” مطالبا باتخاذ إجراءات فورية ضد “الأعمال الدعائية لبعض المسؤولين وأنصار الحكومة” لصالح الرئيس الحالي.
وفي طهران وبقية المناطق بدت المشاركة كثيفة منذ فتح صناديق الاقتراع مع طوابير طويلة
حيث قررت السلطات تمديد عمليات الاقتراع لساعتين إضافيتين.
وأعلنت وزارة الداخلية التي تشرف على الاقتراع عن التوقعات بأن تتجاوز نسبة المشاركة، التي لم تعرف بعد، 72%. وانتظر الناخبون الذين قدم بعضهم مع عائلاتهم دورهم للإدلاء بأصواتهم حيث أحضر بعضهم كراسي صغيرة قابلة للطي.
وصرح روحاني بعد أن أدلى بصوته في الصباح في طهران “المشاركة الحماسية للإيرانيين في الانتخابات تعزز القوة والأمن الوطني”.
وتابع روحاني “من أبرز ميزات النظام في الجمهورية الإسلامية هي السيادة الوطنية المتمثلة بطوابير الناخبين في المدن والقرى”، مضيفا “أيا كان الفائز، علينا مساعدته”.
أما رئيسي، الذي أدلى بصوته في مسجد في جنوب طهران، فتوقع “حدا أقصى من المشاركة”.
ودعا كلاهما إلى “احترام” خيار الإيرانيين بغض النظر عن النتيجة.

إلى الأعلى