الجمعة 24 مارس 2017 م - ٢٥ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / مجلس جامعة الدول العربية يعقد اجتماعًا طارئًا لدعم الجيش اللبناني 15 يونيو

مجلس جامعة الدول العربية يعقد اجتماعًا طارئًا لدعم الجيش اللبناني 15 يونيو

القاهرة ـ من احمد اسماعيل علي:
يعقد مجلس جامعة الدول العربية اجتماعًا طارئًا يوم الـ 15 من يونيو الجاري على مستوى المندوبين الدائمين لدى جامعة الدول العربية، برئاسة السفير محمد سعد العلمي مندوب المغرب لدى الجامعة، لبحث دعم الجيش اللبناني، في إطار تنفيذ قرارات قمة الكويت، وقبيل انعقاد المؤتمر الوزاري الدولي لدعم الجيش اللبناني والذي يقام في روما ١٧ يونيو. وقال السفير محمد سعد العلمي، رئيس مجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين، في اتصال هاتفي من بكين، حيث تقام الدورة السادسة لمنتدى التعاون العربي الصينيأان الاجتماع جاء بناء على طلب من لبنان لبحث موضوع دعم الجيش اللبناني، وتنسيق الجهود العربية قبيل المؤتمر الدولي. وأكد العلمي على ضرورة أن يصبح الجيش اللبناني متمكنًا وقادرًا على القيام بدوره في حماية البلاد وتوفير أمنها، وهو ما سيبحثه المندوبون الدائمون في الاجتماع. وحول ما إذا كان الاجتماع سيبحث حالة الفراغ الرئاسي في لبنان، وأزمة اختيار رئيس جديد خلفا للعماد ميشال سليمان قال العلمي:” ان الموضوع الذي طرح للنقاش يتعلق بدعم الجيش اللبناني، وهو الأمر الذي على أساسه الدعوة، أما أن يتطرق الاجتماع لمسألة الفراغ السياسي فهذا أمر لا يمكن التحكم به حاليا، وحتى الآن فإن مسألة الفراغ الرئاسي في لبنان غير مطروح على جدول أعمال الاجتماع”. من ناحية أخرى يعقد كبار المسئولين في كل من جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي واتحاد المغرب العربي ومجلس التعاون الخليجي اجتماعًا لهم بمقر جامعة الدول العربية غدًا السبت بناء على اقتراح من الأمين العام للجامعة الدكتور نبيل العربي بهدف تنفيذ ما تم الاتفاق عليه بين الأمناء العامين للمنظات الأربع على هامش القمة العربية بدولة الكويت مارس الماضي لتعزيز التنسيق والتشاور فيما يخص القضايا ذات الاهتمام المشترك. وقال الأمين العام المساعد للشئون السياسية بجامعة الدول العربية السفير فاضل جواد الذي سيرأس الاجتماع أن الاجتماع يأتي بمبادرة من الأمين العام للجامعة عرضها على الأمناء العامين لهذه المنظات وذلك لبحث عدد من القضايا التي تهم العالمين العربي والإسلامي في المجالات السياسية والاقتصادية.
وأضاف في تصريح له أمس “الخميس” أن الاجتماع مخصص لإعداد ورقة عمل حول محاور العمل المشترك للوصول إلى تحقيق أقصى فاعلية في القضايا ذات الاهتمام المشترك. وقال إن الجامعة العربية بادرت من هذا المنطلق للدعوة لمثل هذا الاجتماع في قمة الكويت وعقد آنذاك اجتماع تم خلاله الاتفاق على عقد اجتماع لكبار المسئولين لهذه المنظمات لتحديد ورقة تفاهم مشتركة في ضوء ما تم تبادله من أوراق تفاهمية. وأضاف أنه سيتم خلال اجتماع كبار المسئولين بالجامعة التوصل إلى ورقة تفاهمية جديدة مشتركة تعبر عن كيفية ترجمة الأهداف المشتركة إلى برامج حقيقية للتعاون في المجالات كافة خاصة في المجال الإنساني وتعظيم الفائدة من جهود كل هذه المنظمات.

إلى الأعلى