الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م - ١٦ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / الأدوار المهمة للتوجيه الوظيفي

الأدوار المهمة للتوجيه الوظيفي

إن مهمة التوجيه والإرشاد الوظيفي أحد أهم الأدوار التي ينبغي أن تتوفر في مختلف مؤسسات التعليم العالي في السلطنة، فحينما يتخرج الطالب لا ينتهي دور المؤسسة التي تخرج منها هنا إنما يجب أن تواصل جهودها في توعية وإرشاد الطالب بطبيعة سوق العمل والمرحلة التي سيقبل عليها بعد تخرجه من المؤسسة، فبطبيعة الحال هناك تحديات تنتظر الطالب في هذه المرحلة والتي لابد من إزالة الغموض عنها.
وقد استحدثت بعض المؤسسات التعليمية أقساما تعنى بهذا الجانب تعمل على توجيه الطلبة وتعريفهم بطرق البحث عن عمل وتوضيح أساسيات إجراء المقابلات الوظيفية في المؤسسات الحكومية والخاصة كما تعمل هذه المراكز على إعداد دورات وحلقات تدريبية حول إجراء السير الذاتية باحترافية عوضا عن الأساليب التقليدية التي قد لا تلفت انتباه المؤسسات في سوق العمل بحيث يكون الشخص بتفرد بسيرته الذاتية واستعراض مهارات وقدراته بطرق حديثة مما يعزز فرص الحصول على وظيفة تتناسب مع مؤهلات وخبرات الطالب.
ونظرا لأهمية هذا الجانب في المسيرة العلمية للطالب تعمل جامعة السلطان قابوس ممثلة في مركز التوجيه الوظيفي بالحصول على مختلف بيانات قطاعات الأعمال للتواصل معهم والحصول على فرص تدريبية للخريجين ، ويقوم الطلاب بدورهم بتحديث بياناتهم في المركز لكي يتم ترشيحهم للتدريب في المؤسسات التي يتواصل معها المركز.
ومن خلال هذه العملية يتمكن الطالب من الدخول تدريجيا إلى سوق العمل بحيث يحظى بفرصة تدريبية في المؤسسة في البداية ثم بعد ذلك يتطلع للحصول على الوظيفة في تلك المؤسسة.
إن الأدوار المهمة التي تقوم بها مراكز التوجيه الوظيفي في مختلف مؤسسات التعليم العالي تساهم بشكل كبير في التعامل مع مسألة الباحثين عن عمل من خلال إيجاد كوادر متمكنة في عملية البحث عن عمل وواعية بحقوقها وواجباتها في هذا القطاع ولذلك فإنه من الضروري على كافة مؤسسسات التعليم العالي استحداث هذه الأقسام التوعوية بسوق العمل ومساعدة الطلبة في الحصول على الوظائف التي تتناسب مع مؤهلاتهم العلمية.

عيسى بن سلاّم اليعقوبي
من أسرة تحرير (الوطن)
Issasallam@gmail.com

إلى الأعلى