الإثنين 24 سبتمبر 2018 م - ١٤ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / إشارة : المتجاوزون في الزحام

إشارة : المتجاوزون في الزحام

مصطفى بن أحمد القاسم

تراهم يتجاوزون كافة مسارب الطريق على الرغم من شدة الزحام وكثرة المركبات في الطريق العام ولا يأبهون بالمركبات الأخرى وأن من فيها هم بشر مثلهم ولكن همهم الأول والأخير هو كيفية التجاوز من مسرب لآخر مشكلين زحاماً على الزحام الحالي أصلاً.
هذه المشاهد نلمسها ونشاهدها صباح مساء عند الانطلاق إلى العمل وعند نهاية دوام يوم عمل ومنهم من تراه في الصباح الباكر .. وقد بدأ يترنح في مسربه من شدة النعاس خاصة خلال أيام وليالي شهر رمضان المبارك ويتعللون بأن السهر يأخذ مأخذه منهم ولذا يصعب السيطرة على المركبة تحت تأثير النعاس والجوع والعطش.
ولكن وفي خضم هذه التجاوزات نرى فجأة دوريات شرطة عمان السلطانية وقد استوقفت كل من يتجاوز المسارب أو يزيد في حدة الازدحام المروري على الطريق أو يعرقل الحركة المرورية أو السير داخل الخط الأصفر على يمين الطريق العام أو لأي سبب آخر ويجري تحرير مخالفات مرورية لهم وقد تصبب الجميع عرقاً وخجلاً من أنفسهم على أنهم يقفون في مثل هذه المواقف والذين فعلوا ذلك سواءً عن قصد أو غير قصد .. كون أن القانون لا يمكن أن يتهاون مع كل من يرتكب أي خطأ مروري على الطريق أو من يزيد في حدة الازدحام المروري.
ولذا فإن الجميع يحتاج الوصول إلى مبتغاهم بكل سهولةٍ ويسرٍ دون أية عرقلة أو تأخير خاصة خلال أيام الشهر المبارك وتلبية كافة الاحتياجات المنزلية في الوقت المناسب وليس هناك داعٍ لأن يحاول أحدنا المرور بين المسارب أو مخالفة القانون في لحظة ليكون سبباً في زحام شديد على الطريق وبالتالي يتأخر هو نفسه ويؤخر الآخرين .. ومن هنا جاءت بنود قانون المرور ملزمة للجميع على الطريق في الالتزام التام كلٌ في مسربه والانتقال من مسربٍ إلى آخر إلا بالوقت والإشارة التحذيرية الصحيحة.
ويتلخص البند الخاص بهذه الجزئية في قانون المرور (كل من ساق مركبة على الطريق بسرعة أو تهور أو بطريقة تشكل خطورة أو تعرض حياة الأشخاص أو أموالهم للخطر أو تجاوز في مكان خطر أو ممنوع التجاوز فيه أو تجاوز من كتف الطريق دون مبرر ـ وذلك وفقاً للحالات والأوضاع التي تحددها اللائحة التنفيذية ـ فإن كل من يرتكب مثل هذه الأفعال على الطريق فإن القانون قد نص على أنه يعاقب بالسجن مدة لا تقل عن 10 أيام ولا تزيد على شهرين وبغرامة لا تقل عن 100 ريال عماني ولا تزيد على 500 ريال عماني أو بإحدى هاتين العقوبتين).
لذلك فإننا نتقدم إلى الجميع بالنصح بعدم التجاوز الخاطئ من مسرب لآخر أو العمل على زيادة الازدحام المروري كون أن أفراد ودوريات شرطة عمان السلطانية أو الكاميرات المرورية على الطرقات والتي تعمل على مدار الساعة في مراقبة الطرق وتحرير مخالفات بحق المخالفين خاصة خلال أيام وليالي شهر رمضان المبارك والأعياد كون أنها تزداد فيها الحركة المرورية فقط ما علينا سوى الالتزام بالقواعد المرورية للخروج من حدة الازدحام على الطرق .. وحفظ الله الجميع من كل مكروه.

مصطفى بن أحمد القاسم
من أسرة تحرير”الوطن”
Turkmany111@yahoo.com

إلى الأعلى