السبت 16 ديسمبر 2017 م - ٢٧ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / أشرعة / بدون توقف .. إرهاب في السماء
بدون توقف .. إرهاب في السماء

بدون توقف .. إرهاب في السماء

لقد عانى العالم منذ القدم من أخطار كثيرة، مثل الحروب والاستعمار والتفرقة العنصرية وغيرها، ولكننا أصبحنا اليوم نعاني من خطر الإرهاب الذي أضحى ظاهرة منتشرة في كثير من دول العالم . ويذكر بأن أكثر من إحدى وخمسين دولة كانت مسرحا لعمليات إرهابية أزهقت كثيرا من الأرواح وروعت المدنيين العزل ، وهذا ما ادى الى زيادة الوعي الدولي بوجوب محاربة هذه الظاهرة التى قد فسرها البعض على انها قد تكون احيانا فعلا وفي احيان كثير ردا للفعل . وتعددت وسائل الإرهاب واختلفت مظاهره وأشكاله ، وبعض الاعمال الإرهابية تستعمل تقنيات العلم الحديث المتقدمة في سبيل تحقيق أهدافها للاعتداء على الأشخاص أو وسائل النقل آو الاعتداء على الأموال والاستيلاء عليها ، ألا أن العامل الرئيسي للعمل الإرهابي هو (الفزع أو الرعب واستخدام العنف او التهديد به) . ومن اخطر مظاهر الإرهاب ، الاعتداء على وسائل النقل بأنواعها المختلفة كاختطاف الطائرات والسفن وتغيير مسارها بالقوة واحتجاز ركابها والاعتداء عليهم او قتل بعضهم لتكون وسيلة ضغط لتحقيق اهدافهم الإرهابية . ويعد اختطاف الطائرات اكثر طرق الإرهاب شيوعا منذ السبعينيات خاصة من القرن الماضي والذي أدى إلى زيادة اهتمام السلطات على مستوى العالم بتامين سلامة الطيران المدني واتخاذ إجراءات مشددة لتفتيش الركاب . وهو ما استدعى هوليوود لمعالجة تلك الظاهرة بصنع العديد من الافلام التى تحدثت عن تلك الحوادث بانواعها المختلفة .
بدون توقف (Non-Stop) : هو فيلم اكشن واثارة أميركي – فرنسي للمخرج الاسباني جوام كوليت سيرا وهو المعروف باجادته لتلك النوعية من الافلام حيث يملك لغة سينمائية عالية المستوى وخاصة في مفردات الرؤيا البصرية وتنفيذ مفردات المغامرة ، ومقدرته على الحفاظ على الايقاع وبالتالي حبس انفاس الجماهير. وشارك في كتابة سيناريو الفيلم الكتّاب السينمائيون جون ريتشاردسون وكريستوفر روش وريان إنجيل، في باكورة أعمالهم السينمائية، استنادا إلى قصة للكاتبين جون ريتشاردسون وكريستوفر روش. لاقى الاسباني جوام العديد من الاشادات في هذا الفيلم كونه نجح خلال الأحداث في قيادتنا الى نقطة الشك في جميع ركاب الطائرة ، دون أن يترك مجالاً للتعرف على المتهم الأساسي، وهو الهدف الاساسي للتشويق والاثارة .
بدون توقف من بطولة الممثل الايرلندي ابن الحادية والستين من العمر وصاحب الخبرات الطويلة في تلك النوعية من الافلام الشيقة والمثيرة ” ليام نيسون ” والذي شاهدناه ينجز في السنوات الاخيرة نجاحات متلاحقة يتمناها لنفسه ممثلو افلام اكشن اصغر سنا من بينها جزئي ” Taken ” عام 2008 و2012 و” Unknown ” عام 2011 وهو العمل الاول الذي جمع بينه وبين الاسباني سيرا المخرج الحالي .
يقوم نيسون بدور البطولة الرئيسي ” بيل ماركس ” المارشال الجوي والحارس للطائرة ، ولأن نيسون المرشح الأوفر حظا لمثل هذه الأدوار والتي تعتمد بالدرجة الأولى على الجسم الرياضي والحركة الرشيقة والشخصية القوية ، فلا غرابة أن يسند إليه دور مارشال الجو الستيني الذي خبرته الأيام وعجنته ظروف عمله الصعبة ليقوم بالتحري عن إرهابي يحاول تفجير طائرة تحمل 150 راكبا. ويتفق العديد من النقاد أن نيسون قادر على شد المشاهد بما يتمتع به من جاذبية يزين ذلك تمثيله القابل للتصديق ، بينما يؤكد البعض الآخر منهم أن المشاهد لن يستطيع حفظ مشاهد العنف والترقب في الفيلم لكثرتها ، تسانده البطولة النجمة الرائعة ” جوليان مور” التي تؤدي دور ” جين” واحدة من ركاب الطائرة المميزين ، يقوم ايضا بدور المسافر العربي الوحيد على الطائرة الدكتور ” فهيم ناصر” الممثل الامريكي المصري الاصل ” عمر متولي ” ، فضلاً عن العديد من الممثلين .
تميز الفيلم ببراعة حركات الكاميرا واللقطات المأخوذة من قرب في حيز الطائرة الضيق. ومع أن بعض النقاد انتقدوا وجود ثغرات في مصداقية القصة ، إلا أن قوة ” بدون توقف ” تكمن في عنصر الإثارة والتشويق. كما يتميز الفيلم بقوة أداء بطل الفيلم ليام نيسون والممثلة المخضرمة القديرة جوليان مور في دور مساعد وقوي.يذكر انه بلغت إيراداته العالمية الإجمالية على شباك التذاكر 190 مليون دولار امريكي خلال الأسابيع الخمسة الأولى لعرضه، فيما بلغت تكاليف إنتاجه 50 مليون دولار .
قصة الفيلم واحداثه
تدور احداث الفيلم حول طائرة ركاب يتم اختطافها من قبل ارهابي مجهول وعلى المارشال الجوي بيل ، ان يقوم بالبحث عن الارهابي والقبض عليه قبل ان يبدأ بقتل ركاب الطائرة كما توعد . وتتجه الأحداث الى مدينة نيويورك حيث اقلعت طائرة الركاب الضخمة المتجه الى لندن ، وعلى متنها المارشال بيل الذي يلتقى بجين المسافرة بجواره والتى بدورها تقوم بمحاولة إلْهَاءَه بعد ان عرفت انه يعاني من رهاب السفر خاصة عند الاقلاع .
20 دقيقة
في تلك الاثناء يتلقى بيل أثناء تحليق الطائرة فوق المحيط الأطلسي رسالة نصية على هاتفه الخلوي من أحد الركاب يهدد فيها بأنه سيقتل واحدا من الركاب كل 20 دقيقة خلال الرحلة ما لم يودع 150 مليون دولار في حسابه الشخصي خارج البلاد . يقوم المارشال بعدها بطلب المعاونة من مضيفة الطائرة نانسي والمسافرة بجواره جين لثقته بهم ، ويخبرهم برصد اي تحركات مريبة من ركاب الطائرة على كاميرات المراقبة بها خلال مراسلة الارهابي المجهول ، وفي غضون ذلك يقوم بيل باحتجاز زميله العميل هاموند الذي يقوم بحراسة الطائرة معه لكونه الوحيد الذي تمكن من مراسلته خلال اغلاق شبكة الطائرة وهو الوحيد المتواجد معه حاليا ويعرف بقصة وفاة ابنته بعد معاناتها من السرطان , وتتصاعد الاحداث بعد ان يقوم بيل بقتله في احد مراحيض الطائرة ليكتشف بعد مرور الـ20 دقيقة الاولى تكرار الرسائل ليخبره فيها بأنه يأسف لما فعله بيل في الاشارة الى قتله زميله وعليه ان لا يفقد راكبا اخر في الـ 20 دقيقة الاخرى .يطلع بيل ربان الطائرة على الامر ، فيقوم الربان بابلاغ السلطات التى تكشف ان رقم الحساب البنكي يعود لبيل ، الامر الذي يجعله يفقد توازنه وتوجه أصابع الاتهام مباشرة اليه كمجرم وإرهابي متهم باختطاف طائرة على متنها ركاب أبرياء. الامر الذي يضعه في سباق مع الزمن لكشف خيوط اللعبة، وإيقاف مسلسل الموت المتكرر للركاب كل 20 دقيقة .
مزيد من الضحايا
واثناء تفتيش بيل لركاب الطائرة المشكوك فيهم ، يختل توازن الطائرة فجأة ، ما يدفعه الى الاطمئنان على الربان ومساعده في غرفة القيادة حيث يفاجأ بموت ربان الطائرة مسموما بحسب توقعات الطبيب فهيم الذي يحضره للمساعدة ، ويتولى مساعده القيادة . ويأتي دور جين التى تشارك بيل ونانسي تلك الاحداث ، فتلتقي بزاك وهو احد المسافرين ويعمل مبرمجا للهواتف النقالة ، فيخبره بيل حقيقة الامر ويطلب منه محاولة تغيير وضع هاتف المتصل المجهول ليعمل عن طريق الرنين فيتم الوصول الى مكانه , وبالفعل يتمكن بيل من الوصول لصاحب الهاتف وهو احد المسافرين الذي ينكر صلته بالهاتف ، ولسوء الحظ يلقى المسافر حتفه بنفس الطريق التى توفى بها ربان الطائرة وذلك قبل وصول بيل للحقيقة .
على طريقة حاميها حراميها
يكتشف بيل مع مرور الوقت بوجود ثقب في مرحاض الطائرة يطلق منه سهم مسموم لقتل الضحايا، كما يكتشف وجود قنبلة مخبأة داخل حقيبة مخدرات مهرّبة. بعدها يتأكد من ان الارهابي المجهول قلب الطاولة عليه وجعله محل شك للسلطات وتعرضه للتشويه من قبل وسائل الإعلام بعد بث فيديو عبر شاشات التلفزيون، صوره احد الركاب ويظهر فيها بيل وهو يعامل أحد الركاب بقسوة وعنف، وهنا تحاول وسائل الإعلام المحلية التركيز على ماضيه حيث فقد ابنته بعد اصابتها بالسرطان وهجرة زوجته له وأدى ذلك إلى عزلته وفقد وظيفته كشرطي وانقلاب حياته رأساً على عقب وتحوله لمدمن كحول . حتى ان الارهابي استخدام رقم حسابه البنكي وارسل رسائل من جواله يهدد فيها السلطات بانه قد نفد الوقت للتفكير بشأن توفير المال والتصعيد للمرحلة القادمة بتفجير الطائرة وهو مايدفع الركاب الى الخوف منه ومحاولة القبض عليه ولكنه في نهاية الامر يخبرهم بالحقيقة ووجود قنبلة على متن الطائرة وسوف تنفجر بعد اقل من نصف ساعة وعليهم ان يساعدوه بالالتزام بتعليماته .
هبوط
ويستمر تصاعد الأحداث المثيرة بعد أن يكتشف بيل أن اثنين من الركاب شريكان في الجريمة ، وهو ماكشفه مقطع الفيديو الذي تداولته وسائل الاعلام ، حيث يظهر فيه الشخص الذي اعتدى عليه وهو يضع هاتفه لأحد الركاب ، وسرعان ما يكشف المجهولان عن هويتهما وهما جنديان ساخطان على الأوضاع في امريكا لاعتقادهما بعدم توفر إجراءات الأمن الكافية في المطارات الأميركية قبل هجمات الحادي عشر من سبتمبر. وتعرض والد احدهما الى الموت في احدى الرحلات بتلك الطريقة , وهما على قناعة بأنهما إذا نجحا في تلفيق تهمة للمارشال بيل كإرهابي، فإنهما يتوقعان أن يؤدي ذلك إلى تعزيز إجراءات الأمن في المطارات الأميركية وتحقيق مبلغ كبير من المال لهما . وبعد سلسلة من الأحداث المثيرة يتمكن بيل من قتل الاثنين بعد أن يتعرض لطعنة في جسده . وينجح مساعد الربان بهبوط الطائرة اضطراريا في أيسلندا ، بعد انفجار القنبلة وإتلاف الجزء الخلفي من الطائرة بعد نقلها اليه ، دون وقوع أية إصابات بين الركاب . ويتحوّل المارشال بيل ماركس إلى بطل في وسائل الإعلام ويبدأ علاقة جديدة مع صديقته ومعاونته جين.
من الافلام المثيرة التى شاهدتها يدين الجهات المسؤولة عن اهمالها لتأمين وسائل النقل والرحلات للمسافرين ، حتى وان تم انقاذها بواسطة بطل او ماشابه ، والمثير بالفيلم ايضا ، هو عدم ادخال شخصية الطبيب المسلم فهيم ناصرالذي يتواجد على متن الرحلة الى دائرة المتهمين، على خلاف الأفلام الأميركية التي تزعم وتسوق المسلم بصورة الارهابي. حيث قدمه الفيلم على انه شخصية مسلمة بطريقة إيجابية جداً، وأبرز دوره في مساعدته لعلاج بعض الركاب.

رؤية : طارق علي سرحان
Mr.tarek3010@hotmail.com

إلى الأعلى