الأحد 23 سبتمبر 2018 م - ١٣ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / في (عشرينيته) تجسيد لمضامينه وعالميته

في (عشرينيته) تجسيد لمضامينه وعالميته

مع انطلاقة فعاليات ومناشط مهرجان صلالة السياحي 2017 والتي تتزامن مع مرور 20 عامًا على البداية الأولى، يجسد المهرجان هذا العام المضامين التي تسعى هذه الاحتفائية السنوية لتجسيدها، مع التأكيد على أن هذا المهرجان بات يحمل طابعًا عالميًّا يتمثل في كونه ملتقى للثقافات والحضارات.
فالمهرجان الذي تنطلق فعالياته مساء اليوم ويستمر حتى الحادي والثلاثين من أغسطس القادم حرص منذ انطلاقته الأولى على أن تكون شعاراته لحاضر وواقع وطننا الغالي، وتفاعله مع ما يشهده العالم من أحداث، ليأتي المهرجان هذا العام حاملًا شعار “عمان الرخاء والنماء” جنبًا إلى جنب مع المضمون العام للمهرجان كملتقى للأسرة يجد الكل فيه ما يبحث عنه من فعاليات ومناشط متعددة ومتنوعة في مزيج متناغم من المتنوعات التي تناسب الجميع من أطفال وشباب وكبار.
فـ”عمان الرخاء والنماء” ما هو إلى تعبر عن واقع تعيشه السلطنة ومستقبل تستشرفه جاء خلاصة نهج سياسي واقتصادي حكيم جعل من السلطنة وجهة ينشدها كل باحث عن الأمن والاستقرار.
كما أن برنامج هذا العام وما يزخر به من فعاليات ومناشط ذات طابع محلي وعربي وعالمي، ومع أجواء موسم الخريف الذي تتميز به محافظة ظفار في هذا الوقت من العام يجعل من المهرجان ملتقى للأسر ومقصدًا للآلاف من داخل السلطنة ومن جميع أرجاء العالم للتعرف على ثقافات قرابة 35 دولة تعرض فنونها وتراثها.
وفي (عشرينيته) يتأهب مهرجان صلالة السياحي لنقطة انطلاق نحو مرحلة جديدة تفتح آفاقًا أرحب ليكون المهرجان على خريطة السياحة العالمية بعد أن بات من أهم الأحداث السياحية والثقافية والترفيهية للمنطقة، الأمر الذي يضع على عاتق المسؤولين عنه مسؤولية جديدة تتمثل في التطوير وتقديم كل ما هو جديد مما تتطلع إليه السياحة العائلية.

المحرر

إلى الأعلى