الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / خديجة المقبالية تقدم إبداعاتها التشكيلية تحت عنوان “حلم كنت ارتقبه”
خديجة المقبالية تقدم إبداعاتها التشكيلية تحت عنوان “حلم كنت ارتقبه”

خديجة المقبالية تقدم إبداعاتها التشكيلية تحت عنوان “حلم كنت ارتقبه”

في معرضها الشخصي الرابع في محافظة البريمي
البريمي- من سامية الغريبية:
احتفل بمقر الجمعية العمانية للفنون التشكيلية فرع محافظة البريمي بافتتاح المعرض الشخصي الرابع للفنانة التشكيلية خديجة بنت عبدالله المقبالية بعنوان”حلم كنت ارتقبه” تحت رعاية ريما بنت صادق الساجوانية منظمة الملتقيات المتخصصة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة صاحبة مؤسسة مشاريع ريما المتكاملة وبحضور نائب مدير إدارة الجمعية وعدد من المهتمين بالجانب الفني التشكيلي،حيث تجولت راعية الحفل في ربوع المعرض الذي ضم في أرجائه 40 لوحة تنوعت بين التجريدية والسيريالية وانسجام الألوان الدافئة والباردة واستخدام التقنيات الفنية والإبداعية في الطرح ، وحول المعرض تحدثت المقبالية قائلة: جاء المعرض مجسدا في اطروحته احلاما مختلفة نسعى لتحقيقها وأحلاما تمثل الحنين للماضي في بساطته وعفويته والترابط الاجتماعي وجماليات البيئة وغيرها ، حيث حرصت على ان تكون الأعمال ذات ألوان متناغمة ومتدرجة وحالمة وبينها توافق وتآلف وترابط وأن تكون ذات مستويات بعدية مختلفة ،حيث كانت كل لوحة فيها نوع من التداخل ومستويات لونية تداخلت في عالمها وسحر تفاصيلها لتنقل المتلقي لعالم من الخيال والأمل والتفاؤل ، مضيفة : إن إقامة معرضي التشكيلي الرابع كان حلما احببت مواصلته بعد انجازاتي السابقة ولله الحمد تحقق وان يقام في البريمي في الجمعية العمانية للفنون التشكيلية هذا شيء رائع بالنسبة لي لعرض تجاربي الفنية على الفنانين والمهتمين بالفن التشكيلي من مختلف المناطق وسعدت بحضور ريما الساجوانية لافتتاح معرضي الشخصي وهو دعم منها تشكر عليه حيث تلبدت عناء الحضور لولاية البريمي من اجل رعايتها حفل افتتاح معرضي الشخصي ونحن كفنانين تشكيليين نجد ذلك دعما وحافزا لنا منهم على الاستمرارية والمواصلة وكلي أمل أن احتفل مع من حضروا معارضي بافتتاح معرضي الشخصي الخامس مؤكدة أن الفن بابه واسع والإبداع لا يقف عند حد معين .
في الختام تم إلقاء كلمة الختام وقامت راعية المناسبة بتوزيع هدايا تذكارية لجميع المساهمين والداعمين في انجاح المعرض وقامت الفنانة خديجة المقبالية بتسليم راعية المناسبة عملا من اعمالها تذكارا لرعايتها افتتاح معرضها الشخصي الرابع .
تجدر الاشارة الى أن الفنانة خديجة المقبالية أقامت المعرض الشخصي الأول لها في مسقط في الملتقى الطلابي بجامعة السلطان قابوس ، وواصلت مسيرتها بإقامة المعرض الثاني في صحار في المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الباطنة بعنوان (عندما تتحدث الفرشاة)،والمعرض الثالث في صحار في السفير مول بعنوان (إشراقات لونية)،كما أن المقبالية شاركت في أكثر من 40 معرضا في مسقط وصحار والبريمي والكويت والامارات ، وحصلت على الميدالية الذهبية في التميز الفني ، محققة بذلك حضورا تشكيليا مميزا في ساحات مختلفة .

إلى الأعلى