الأحد 24 سبتمبر 2017 م - ٣ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / تخريج دفعة جديدة من الجنود المستجدين بالجيش السلطاني العماني
تخريج دفعة جديدة من الجنود المستجدين بالجيش السلطاني العماني

تخريج دفعة جديدة من الجنود المستجدين بالجيش السلطاني العماني

احتفل الجيش السلطاني العماني صباح امس بتخريج دفعة جديدة من الجنود المستجدين وذلك تحت رعاية اللواء الركن بحري عبدالله بن خميس الرئيسي قائد البحرية السلطانية العمانية بحضور اللواء الركن مطر بن سالم البلوشي قائد الجيش السلطاني العماني.
بدأ الاحتفال الذي أقيم على ميدان كتيبة تدريب قوات السلطان المسلحة بالتحية العسكرية لراعي المناسبة الذي قام بتفتيش الصف الأمامي من طابور الخريجين، بعدها قدم الخريجون عرضا عسكريا بالحركات الصامتة بالمسير البطئ وحركات السلاح بمصاحبة موسيقى الجيش السلطاني العماني وتشكيل لوحات فنية هادفة ترمز إلى تاريخ تشكيل كتيبة تدريب قوات السلطان المسلحة ولوحات أخرى متنوعة، ثم تقدم الطابور للأمام على هيئة الاستعراض.
عقب ذلك قام قائد البحرية السلطانية العمانية راعي المناسبة بتسليم شهادات التقدير للمجيدين في مختلف الأنشطة والمسابقات، حيث جاء في المركز الأول في المستوى العام للدورة الجندي المستجد سيف بن سليمان الربيعي، كما حصل الجندي المستجد راشد بن محمد الحراصي على المركز الأول في المشاة، وحقق الجندي المستجد أحمد بن علي العامري المركز الأول في مهارة الميدان، وفي الرماية واستخدام الأسلحة أحرز المركز الأول الجندي المستجد قيس بن يعقوب الهنائي، وحصل على المركز الأول في الضبط والربط العسكري الجندي المستجد سيف بن راشد الجابري، بينما في اللياقة البدنية جاء في المركز الأول الجندي المستجد ناصر بن مالك الربخي.
وبهذه المناسبة ألقى قائد البحرية السلطانية العمانية كلمة قال فيها: يشرفني في هذا اليوم الأغر من أيام عمان المباركة رعاية حفل تخريج فوج جديد من سرايا الجنود المستجدين بالجيش السلطاني العماني الذين كان لهم شرف الانخراط في سلك الجندية العسكرية ساعين لتحقيق مطلب سامٍ وهدف نبيل يحتسبون من خلاله خدمة وطنهم والإخلاص لقائدهم المفدى وليكونوا درعا للوطن وحراسا لمنجزاته العظيمة.
وأضاف مخاطبا الخريجين: أيها الجنود الخريجون، إن مرحلة التدريب الأساسي التي قضيتموها في هذه الكتيبة الغراء بمثابة الشريان المغذي للحياة والشخصية العسكرية، ومما لا ريب فيه إن هذا الاستعراض العسكري الرائع والأداء المنظم والعرض المبهر كان وراءه رجال أشداء ومدربون ماهرون شمروا عن ساعد الجد الجهيد لإخراج هذه الكوكبة بالمستوى الذي يستحق الإشادة والتقدير، ولا شك أن طريقهم إلى بلوغ الحياة العسكرية كان مليئاً بالمشاق والصعاب، فهنيئاً لكم هذا التفوق والنجاح وهنيئاً لأولياء أموركم هذه الفرحة الغامرة، وأبارك للجيش السُلطاني العُماني هذا العطاء الدائم الذي عودنا عليه في مختلف محافله واحتفالاته.
بعد ذلك ردد الخريجون نشيد الجيش السلطاني العماني، وأدوا قسم الولاء، وهتفوا ثلاثا بحياة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة – حفظه الله ورعاه – ثم استأذن قائد الطابور راعي المناسبة بالانصراف، حيث مر طابور العرض وموسيقى الجيش السلطاني العماني من أمام المنصة معلنين بذلك انتهاء مراسم التخريج.
حضر المناسبة عدد من كبار ضباط قوات السلطان المسلحة والحرس السلطاني العماني والأجهزة العسكرية والأمنية الأخرى، وعدد من كبار الضباط المتقاعدين بالجيش السلطاني العماني وجمع من ضباط وضباط صف وأفراد كتيبة تدريب قوات السلطان المسلحة بالجيش السلطاني العماني وعدد من المدعوين وأولياء أمور الخريجين.

إلى الأعلى