الثلاثاء 24 يناير 2017 م - ٢٥ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الاحتلال يسقط شهيدا في غزة والأسرى يواصل الإضراب

الاحتلال يسقط شهيدا في غزة والأسرى يواصل الإضراب

رام الله المحتلة ـ غزة ـ الوطن ـ وكالات:
استشهد شاب فلسطيني وأصيب آخران بجروح خطيرة، في غارة إسرائيلية استهدفت دراجة نارية في منطقة السودانية، شمال غرب مدينة غزة. على صعيد آخر واصل الأسرى الإداريون إضرابهم أمس الخميس، لليوم الـ(50) على التوالي احتجاجاً على اعتقالهم التعسّفي دون تهمة أو محاكمة عادلة، كما ويواصل الأسير الإداري أيمن اطبيش إضرابه لليوم (105) على التوالي للمرة الثانية. ولفت نادي الأسير النظر إلى أن هذه هي المرّة الثانية التي يصل فيها الأسير اطبيش إلى هذا العدد من أيام الإضراب، إذ خاض في العام الماضي إضرابا علّقه بعد (105) أيام عقب توصله إلى اتفاق مع سلطات الاحتلال بتحديد سقف اعتقاله الإداري، ولكنّ مصلحة السجون لم تلتزم بذلك الاتفاق وجددت له عدّة مرات بعدها. وأشار النادي إلى أن الأسير اطبيش يقبع في مستشفى ‘أساف هروفيه’، ويحيط به السجّانون الذين كانوا قد تدربوا على كيفية التصرف في حال إصابته بسكتة قلبية، وهو في أوضاع صحية خطيرة، فهو يعاني من مشاكل في النظر والكلى والمعدة واخدرار في أطرافه، وضيق بالتنفس، حسب آخر زيارة لمدير الوحدة القانونية في نادي الأسير جواد بولس. وعبّر نادي الأسير عن خشيته على حياة الأسير اطبيش، إذ يذكر أن الأسير اطبيش خاض ثلاثة إضرابات عن الطعام كان أولها تضامناً مع المحرر الشيخ خضر عدنان عام 2012. في وقت عمّ الإضراب التجاري الشامل مدينة القدس المحتلة تضامنا مع الأسرى الذين يخوضون معركة الأمعاء الخاوية في سجون الاحتلال منذ 50 يوما. وبدت أسواق القدس التاريخية في القدس القديمة خالية، إلا من بعض المارة، كما أغلقت المحال التجارية في الشوارع، وأغلقت أسواق القدس الرئيسية أبوابها خاصة في شوارع: صلاح الدين، والسلطان سليمان، والساهرة، والرشيد، وفي أحياء المدينة المختلفة. جاء الإضراب استجابة لدعوة القوى الوطنية والإسلامية في القدس لتجار المدينة المقدسة كجزء من الفعاليات والنشاطات المؤازرة والمساندة لإضراب الأسرى بسجون الاحتلال. فيما قال نادي الأسير، امس الخميس، إن محاكم الاحتلال مددت فترة اعتقال 93 أسيرا، بذريعة استكمال التحقيق معهم. وأوضح النادي في بيان صحفي وصل ( الوطن ) نسخة منه ، أن محكمة الاحتلال في سالم مددت فترة اعتقال الأسرى: محمد حارون، سامر صوافطة، فادي بلبيسي، علاء أبو بكر، صلاح عبد الحميد صلاح، أيمن الديك، ثائر سالم، معن طحاينة، محمود معالي، حاتم معالي، خليل سعدي، محمد السعدي، سعد بوجس، محمد الحصري، محمود أبو بكر، ماجد نزال، راشد رضوان، محمد ضميري، بشار نعيرات، يوسف نعيرات، علاء فريحات، مالك أبو هنية، حسين داود، صالح قواريق، نور أبو بكر، نصر عصايرة، محمد صالح، خالد أحمد، نمر عصايرة، محمد أحمد، ساري عصايرة، جهاد عصايرة، معتصم صالح، عمر حمودة، يحيى جوابرة، نهاد أبو حرب، معين أبو عمر.

إلى الأعلى