الثلاثاء 25 يونيو 2019 م - ٢١ شوال ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / تكريم 152 طالبًا وطالبة من المجيدين في مدارس صحار
تكريم 152 طالبًا وطالبة من المجيدين في مدارس صحار

تكريم 152 طالبًا وطالبة من المجيدين في مدارس صحار

تجاوزت نسبهم 90 بالمئة

صحار ـ (الوطن):
أحتفل صباح أمس في ولاية صحار بتكريم 152 طالباً وطالبة من أبناء الولاية المجيدين في دبلوم التعليم العام الذين حصلوا على نسبة 90% فأعلى في العام الدراسي (2016 /2017م)، وذلك بقاعة مجان.
رعى الحفل سعادة الشيخ حمد بن هلال المعمري وكيل وزارة التراث والثقافة للشؤون الثقافية الذي قال: إن هذه المناسبة تعد فرصة سانحة لتقدير أبنائنا الطلاب لما قدموه طيلة حياتهم الدراسية لمرحلة التعليم العام، وإيجاد حافز أكبر لزملائهم الذين سيتبعونهم في الأعوام القادمة.
وقال سعادة الدكتور محمد بن ابراهيم الزدجالي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية صحار: إن هذا الحفل جاء ضمن مبادرة “التفوق” للعام الثاني على التوالي، وذلك بهدف تحفيز الطلبة لمواصلة إجادتهم وتفوقهم في مرحلة الدراسة الجامعية، وتتويجاً لختام مشوارهم الدراسي، حيث أن الطلبة المتفوقين هم نواة حقيقية لبناء الوطن كلٌ في مجاله وتخصصه بعد أن إنهاء دراستهم الجامعية، وبالتالي فإن هذا العمل يأتي من منطلق تكاملي مع مختلف المؤسسات والأفراد لبث روح العطاء والتفاني في نفوس أبنائنا الطلاب لغاية اسمى هي عُمان.
اشتمل الحفل على تقديم تجربة لطالب متفوق من ولاية صحار وهو المهندس عدنان الشعيلي الذي تحدث عن تجربته في الإبتعاث الخارجي وتأسيس شركته الخاصة، بعدها تم تكريم 8 معلمين باعتبارهم من أوائل العُمانيين الذين التحقوا بسلك التعليم من الولاية والذين حصلوا على ثانوية المعلمين في عامي 1981 و1982م.
وكان التكريم قد شمل 152 طالباً وطالبة، حيث أجاد من مدرسة حواء بنت يزيد 60 طالبة وكذلك مدرسة أم سلمة التي سنكرم اليوم منها 49 طالبة بالإضافة إلى 13 طالباً من مدرسة صحار و6 طلاب من مدرسة مسعود بن رمضان و5 طلاب من مدرسة أبو المنذر الرحيلي و4 طالبات من مدرسة الاستقامة و3 طلاب من كل من مدرسة نعيم بن مسعود ومدرسة وادي الجزي ومدرسة تبوك وطالبة واحدة من مدرسة ضمام بن السائب وأخرى من مدرسة عائشة بنت سعد بالإضافة إلى 4 من الطلبة والطالبات أبناء صحار الدارسين في مدارس خارج الولاية.
كما شمل التكريم المؤسسات والجهات المساهمة والداعمة للمبادرة بالإضافة إلى بعض الفرق الإعلامية والتطوعية النشطة في ولاية صحار.

إلى الأعلى