Alwatan Newspaper

اضغط '.$print_text.'هنا للطباعة

لبنان: بدء سريان الهدنة في جرود عرسال وتبادل (الجثامين) بين حزب الله و(النصرة)

p4

توقيف 4 بينهم عرب لانتمائهم لمجموعات إرهابية

بيروت ـ وكالات: بدأ حزب الله اللبناني و”جبهة فتح الشام” (النصرة سابقا) أمس الاحد تنفيذ اتفاق وقف اطلاق النار على الحدود السورية اللبنانية مع تبادل جثامين مقاتلين من الطرفين. وانهى الاتفاق الذي اعلنت عنه مديرية الامن العام في 27 يوليو العملية العسكرية التي بداها حزب الله اللبناني ضد “جبهة فتح الشام” في جرود بلدة عرسال الحدودية مع سوريا. وافاد “الاعلام الحربي” التابع لحزب الله أمس الاحد عن “بدء تنفيذ المرحلة الأولى من صفقة التبادل بين حزب الله وجبهة النصرة برعاية الأمن العام اللبناني”.
واوضح المركز الاعلامي التابع للحزب “يتم تجميع جثث قتلى النصرة وعددها تسعة لتسليمها للأمن العام اللبناني، في المقابل سيتم تسليم رفات شهداء لحزب الله وعددهم 5 قضوا في معارك الجرود”. وشن حزب الله في 21 يوليو هجوماً في جرود عرسال استهدف “جبهة النصرة” التي تحصن مقاتلوها في أحد مناطقها. ونظم الحزب جولات لوسائل إعلامية في المناطق التي سيطر عليها وضمنها قاعدة تحت الارض قال إن المقاتلين كانوا يستخدمونها. وتبدو في احدى الزوايا بزات عسكرية مكدسة فوق بعضها البعض الى جانب اكياس من الرمل ومخزن للذخيرة، وتبعثرت أوراق متفرقة فوق سجادة في احدى الغرف. وتمكن حزب الله من حصر مقاتلي الجبهة في جيب صغير شرق عرسال عندما أعلن المدير العام للأمن اللواء عباس ابراهيم التوصل الى اتفاق لوقف النار. وأوضح إبراهيم أن الاتفاق يتضمن نقل مسلحين ونازحين سوريين الى محافظة ادلب على ان يتولى الصليب الاحمر اللبناني الامور اللوجستية، لافتا الى انه “خلال ايام سيكون الاتفاق قد أنجز”. في سياق متصل بدأ, امس, تنفيذ المرحلة الأولى من صفقة تبادل الجثامين بين “حزب الله” و”جبهة النصرة” برعاية الأمن العام اللبناني.وذكرت قناة (المنار) انه تم “نقل جثث مقاتلي النصرة من ثكنة اللواء التاسع باللبوة الى مستشفى البتول بالهرمل حيث تقرر وضعها في برادات المستشفى بانتظار اتمام العملية وذكرت وسائل إعلام لبنانية انه تم “وصول جثث مقاتلي “النصرة” إلى اللواء الثامن في اللبوة بانتظار وصول جثامين قتلى “حزب الله” لإتمام عملية التبادل”. وكان (الاعلام الحربي) التابع للحزب, اعلن في وقت سابق انه سيتم تجميع جثث قتلى “النصرة” وعددها 9 لتسليمها للامن العام اللبناني, في المقابل سيتم تسليم رفاة لقتلى لـ”حزب الله” وعددها 5 قضوا في معارك الجرود، على ان تحصل عملية التبادل في اللبوة. وجاء ذلك عقب اعلان “حزب الله” اللبناني ان المفاوضات مع مسلحي “جبهة النصرة” في منطقة عرسال تشرف على نهايتها. على صعيد اخر أوقفت المديرية العامة لأمن الدولة اللبنانية أربعة أشخاص بينهم ثلاثة فلسطينيين، بتهمة إنتمائهم الى تنظيمات إرهابية. وذكر بيان صادر عن المديرية العامة لأمن الدولة ” تمكنت المديرية العامة لأمن الدولة (أمس الجمعة) من توقيف ثلاثة أشخاص فلسطينيين وهم: (ا. خ.)، (ع. ش.)، (ح. ص.) في منطقة قعقعية الجسر – قضاء النبطية”. وأضاف البيان أنه “في التحقيق المجرى معهم، اعترف الأول بانتمائه إلى جبهة النصرة … وبتدبير عمليات اغتيال لبعض كوادر من حركة فتح بتكليف من أحد قياديي الجبهة المذكورة، فيما اعترف (ع. ش.) بالمشاركة في المعارك الأخيرة التي شهدها مخيم عين الحلوة، وقاتل في صفوف الجماعات الإسلامية المتشددة مما أدى إلى إصابته، اما (ح. ص.) فينتمي إلى تنظيم داعش ويعتبر والده من أبرز القياديين فيه”. كما أوقفت المديرية اللبناني ( ح.م.خ) لانتمائه إلى تنظيم إرهابي. وأضاف البيان أنه بالتحقيق مع الموقوف” اعترف بما نسب اليه وبأنه خلال العام 2014 تعرف على اللبناني (م.ح.ح) الصادر بحقه عدة تدابير تقضي بتوقيفه بجرم الانتماء الى تنظيم إرهابي والذي أقنعه بفكر التنظيم الإرهابي وعرض عليه الانتقال الى سوريا للقتال ضمن صفوفه ووعده بتزويجه وتأمين مسكن وراتب شهري له، فوافق صاحب العلاقة وغادر الى منطقة بيت جن بمساعدة احد المهربين والتحق بصفوف التنظيم، ولكنه غادرها عائداً الى لبنان بنفس الطريقة عند اشتداد الخناق على الجماعات الارهابية المتواجدة في تلك المنطقة”. وتابع البيان أنه” وخلال العام 2016 تأثر بفكر تنظيم داعش الارهابي من خلال وسائل التواصل الاجتماعي وصار يتابع إصدارات التنظيم وينشرها على حسابه بهدف الترويج لأفكاره، وكان بصدد التحضير للمغادرة الى منطقة الرقة للالتحاق بالتنظيم المذكور”.


تاريخ النشر: 31 يوليو,2017

المقالة مطبوعة من جريدة الوطن : http://alwatan.com

رابط المقالة الأصلية: http://alwatan.com/details/207989

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الوطن © 2014