الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م - ١٣ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / مراكز المعلومات السياحية تسهل للزوار الحصول على الخدمات السياحية
مراكز المعلومات السياحية تسهل للزوار الحصول على الخدمات السياحية

مراكز المعلومات السياحية تسهل للزوار الحصول على الخدمات السياحية

صلالة ـ (الوطن):
توفر وزارة السياحة خلال موسم خريف صلالة السياحي عددا من مراكز المعلومات والتي تقدم خدمات للزوار وتسهل لهم طرق الحصول على الخدمات المختلفة، حيث إن توفير مراكز المعلومات السياحية المؤقتة منها والدائمة المتواجدة في المنافذ البرية والجوية والمجمعات التجارية ومركز البلدية الترفيهي الذي يحتضن فعاليات مهرجان صلالة السياحي 2017 يعد من ضمن الخدمات التي توفرها وزارة السياحة للسائح خلال موسم الخريف. حيث إن تلك المراكز تعمل على توفير عناء البحث للسائح من خلال توفير المعلومات عن المواقع السياحية في المحافظة وأهم الأماكن التي يمكن زيارتها كما تقدم الارشادات والتي تضمن سلامة السائح، كما أنها تسعى لتلبية طلبات وحاجات فئات سياحية مختلفة سواء الدولية او المحلية.
وتؤدي مراكز المعلومات السياحية دورا حيويا من خلال توفير المادة الإرشادية من خرائط وكتيبات وبيانات تحتوي على عناوين وتفاصيل متعلقة بالمنشآت والخدمات السياحية، كالمعالم السياحية والأثرية ومحطات الوقود والفنادق وغيرها، إلى جانب إتاحة الفرصة لزوار المحافظة خلال موسم الخريف لإبداء أرائهم واقتراحاتهم للوصول بالخدمات إلى مستوى يرضي حاجات الزوار.
كما تقوم الوزارة بنشر رسائل توعوية إرشادية موجهة للزائر والمواطن والمقيم في كافة أرجاء محافظة ظفار، ومن ضمنها رسائل خاصة بالحجز المسبق لمكان إقامته قبل التوجه إلى المحافظة حتى لا يواجه مشكلة في العثور على المكان والخدمات المطلوبة ، ورسائل موجهة للمحافظة على المواقع السياحية والاحتشام في الملابس ، وارتداء ما يناسب طبيعة المجتمع العماني وقيمه، إضافة الى الرسائل الموجهة حول حقوق وضوابط التصوير وكذلك المحافظة على المشاريع الخدمية السياحية. كما قامت الوزارة بتوفير المواد الترويجية التي تتضمن معلومات سياحية عن محافظة ظفار، إضافة إلى الأرقام الخاصة بالخدمات، وشرطة عمان السلطانية والمستشفيات، حيث يتم توزيعها في مراكز المعلومات الثابتة والمؤقتة.
من جانب أخر أنشأت الوزارة عددا من مراكز المعلومات المؤقتة والثابتة في كل من : نقطة حريط الجبلية بين ثمريت وصلالة ،ووادي الجزي وحفيت ،وطوي سعدة في الجبل الأخضر ،إضافة إلى ميدان المهرجان، ومطار صلالة، وجراند مول صلالة، إضافة إلى أجهزة مراكز المعلومات الإلكترونية الحديثة ) الكيوسك( التي تعمل باللمس وتقدم المعلومات باللغة العربية والإنجليزية وتقوم بتعريف الزائر والمواطن والمقيم بالمواقع السياحية والترويج للمنشآت والخدمات وقد تم تخصيص عدد( 2)من هذه الأجهزة في صلالة جاردنز مول والثالث في مطار صلالة والرابع في مركز اللولو التجاري ، كما خصصت الوزارة عدداً من الموظفين بالمراكز المؤقتة طوال فترة المهرجان وذلك بعد أن اجتازوا الدورات التدريبية في هذا المجال.
أما المراكز الثابتة فيعمل بها الموظفون الدائمون بالوزارة .وقد اجتاز الموظفون المؤقتون دورات تدريبية توعوية مكثفة لتوعيتهم وتزويدهم بكافة المعلومات والبيانات، حتى يصبح الموظف ملماً بكل المعلومات التي قد يحتاجها الزائر، كذلك حرصت الوزارة على تدريبهم على كيفية التعامل مع السائح أو الزائر وإمداده بالمعلومات ومساعدته وتقديم العون له.
جهود للترويج لموسم الخريف
وفي إطار جهود الوزارة للترويج لموسم الخريف السياحي بمحافظة ظفار وبقية المناطق في السلطنة التي تتمتع بأجواء معتدلة في فصل الصيف وايمانا منها بأهمية وتأثير وسائل النشر والتواصل الاجتماعي في الترويج للمقومات السياحية قامت الوزارة بعدد من الخطوات والجهود المنظمة للترويج لهذا الموسم السياحي المهم حيث قامت بإعداد تقارير صحفية وتلفزيونية وإعلانات ترويجية ورسائل توعوية عن موسم الخريف والمناطق المعتدلة الحرارة في الصيف بالسلطنة لنشرها عبر الصحف ووسائل التواصل الاجتماعي وتضمنت الرسائل التوعوية إرشادات للزوار للتقيد بالقواعد الاجتماعية للمجتمع العماني، وإرشادات عامة للسياح تختص بالتخييم والمحافظة على البيئة والتعامل مع الجهات المرخص لها في النشاطات السياحية.
كما تم تصميم إعلانات ترويجية الكترونية عن موسم الخريف والمناطق المعتدلة الحرارة لنشرها في الموقع الالكتروني للصحف المحلية، كما تم تصميم فيديو ترويجي يتضمن توضيحا لمعدلات درجات الحرارة ومعدلات كميات الأمطار في الخريف وفي الأماكن المعتدلة الحرارة في فصل الصيف لتمثل عامل جذب للزوار. كذلك تم انشاء موقع الكتروني يشمل العروض الترويجية لمجموعة من الفنادق خلال فصل الصيف. كما قامت الوزارة بتصميم عدد من الإعلانات للترويج عن موسم الخريف والمناطق المعتدلة الحرارة والمواقع الخاصة بسياحة المغامرات ليتم وضعها على حافلات النقل البري الخاصة بشركة مواصلات.
مطويات توعوية
من جهة أخرى أصدرت وزارة السياحة مطوية للتعرف على محافظة ظفار عن كثب، وتشتمل على ستة أقسام تستعرض بطريقة مشوقة أبرز المعلومات التي قد يحتاجها السائح عند زيارة المحافظة وبرنامج سياحي ثري، وأهم الإرشادات التي يجب اتباعها للاستمتاع بالزيارة. وتتضمن المطوية معلومات عامة عن موقع محافظة ظفار الجغرافي، والأجواء التي تتمتع بها خلال موسم الخريف، واستقطابها لأعداد كبيرة للسياح من داخل وخارج السلطنة، وكونها ملاذ للزائر الذي يبحث عن جو ملائم للاستجمام، ويستعرض كذلك التنوع التضاريسي للمحافظة، وجمال طبيعتها، والتناغم بين الجبال والسهول والأودية والشواطئ لتشكل بذلك لوحة طبيعية ساحرة. كما تحتوي على برامج يومية تشمل زيارات للمعالم السياحية في المحافظة كالأسواق والمواقع الأثرية والتاريخية والمواقع الطبيعية والتي تم تقسيمها بشكل يسهل على الزائر تنظيم برنامج زيارته، حيث تم توزيع البرنامج على مدى أربعة أيام ليتسنى للزائر الاستمتاع بأجواء الخريف بأكبر قدر ممكن لاكتشاف المناطق التي تحتضن فعاليات وأنشطة توفر للسائح أجواء لطيفة طيلة فترة موسم الخريف.

إلى الأعلى