الخميس 22 أغسطس 2019 م - ٢٠ ذي الحجة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / زكريا الإسماعيلي موهبة كروية خطفت الأنظار في دوري شجع فريقك بنادي نـزوى
زكريا الإسماعيلي موهبة كروية خطفت الأنظار في دوري شجع فريقك بنادي نـزوى

زكريا الإسماعيلي موهبة كروية خطفت الأنظار في دوري شجع فريقك بنادي نـزوى

برز كمهاجم يعرف طريق المرمى بمهاراته وفطرته
-طموحي اللعب في دوري المحترفين ومن ثم التفكير في الاحتراف خارج السلطنة

نـزوى – سالم بن عبدالله السالمي:
أفرزت بطولة شجع فريقك بنادي نـزوى العديد من المواهب الكروية والتي برزت بشكل لافت في الأداء والمهارات والقدرات الفنية والتي تبشر بمستقل رائع ومن هذه المواهب اللاعب زكريا بن خميس الإسماعيلي الموهبة الصاعدة في عالم المستديرة (كرة القدم) التي ظهرت في ولاية نزوى بمحافظة الداخلية حيث حصل الإسماعيلي على ألقاب كثيرة على الصعيد الشخصي وما ذلك إلا مؤشر جيد على نجوميته ومهاراته حيث تم تتويجه بجائزة أفضل لاعب في بطولة شجع فريقك بنادي نزوى لعام 2017 وهدافا لبطولة ( شجع فريقك ) للعام الماضي وحصل أيضا على جائزة أفضل لاعب في بطولة المؤسسات الحكومية والأهلية لخماسيات كرة القدم والتي نظّمتها دائرة الشؤون الرياضية بمحافظة الداخلية في شهر مايو من هذا العام، كما حاز على جوائز فردية في عدة بطولات محلية مختلفة كأفضل لاعب وهداف على مستوى الولاية والسلطنة بشكل عام.
ويعشق زكريا كرة قدم منذ نعومة أظفاره واستمر في ممارستها حتى أصبح أحد أبرز اللاعبين في الولاية واستطاع أن يلفت الأنظار من خلال بروزه وتميزه في أكثر من بطولة على مستوى الولاية ومحافظة الداخلية والسلطنة بشكل عام حيث برز كمهاجم من الطراز العالي وصانع للأهداف بحرفية وفنية ويمتاز زكريا بالتمريرات الدقيقة ويستطيع أن يخترق الدفاعات بتمريرة ماكرة يضع المهاجم بحالة انفراد تامة أمام المرمى يمتلك نظرة ممتازة في توزيع الكرة في الملعب أو تمريرها لزميل حتى لو كان تحت الضغط أوالمراقبة وبالمهارات العالية التي يمتلكها يستطيع أن يراوغ العديد من اللاعبين ويسجل من انصاف الفرص بسبب الفطرة التهديفية التي يمتلكها ولفت زكريا بإمكانياته الفنية العالية أنظار العديد من الأندية العمانية في الحصول على خدماته.

( الوطن الرياضي) بدوره أجرى معه هذا الحوار حيث اقتربنا منه لنسلط الأضواء على حياته الرياضية.. وكان السؤال الأول عن بداية ممارسته لكرة القادم..؟
فقال: البداية كانت منذ الطفولة في عشق و ممارسة كرة القدم بين الحارات مثل أي لاعب بعدها انضممت لفريق فرق التابع لنادي نـزوى الحاصل على المركز الثاني في بطولة (شجع فريقك) بنادي نـزوى الأخيرة ولعبت أيضا معهم عدة بطولات مختلفة ومع فرق أهلية أخرى في ولاية نزوى ولعبت أيضا في الفريق الأولمبي بنادي نزوى للفترة قصيرة وتلقيت العديد من العروض من بعض الأندية العمانية للعب معهم في دوري عمانتل ودوري الدرجة الأولى.

*ما السبب الذي جعلك مهتما بكرة القدم بدرجة كبيرة رغم قله الدعم المادي؟.
أنا لم أختر ممارسة كرة القدم من أجل عائد مادي ولكن رغبتي وأهدافي أكبر من ذلك حيث إنني جعلت من كرة القدم ترجمة لتحقيق العديد من الأهداف التي كنت أطمح لها سواء كان هناك عائد مادي أو لا فالأمر سيان ثم إن هناك أمرا آخر جعل العديد ممن لديهم الموهبة في كرة القدم ينتظرون العائد المادي وهذا الذي كان سببا رئيسا لتراجع بعضهم في الآونة الأخيرة، ناهيك عن عدم تمكن هؤلاء من تحقيق أهدافهم السامية فأنا أجد نفسي مع كرة القدم أقدم كل مهارتي والطاقات التي امتلكها حتى أحقق هدفي الذي أطمح إليه وأسعد الحضور الذي يتابعونني ويشجعونني في كل مباراة وهذا دافع لي في الاستمرار لتقديم المزيد من العطاء في المستقبل بعون الله تعالى.

*من هو لاعبك المفضل عالمياّ وعربياّ؟.
عالمياً اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي وعربياً اللاعب الجزائري رياض محرز.

*ما هو طموحك ومستقبلك مع كرة القدم؟.
كل لاعب لديه طموح و أنا أول طموحي أن ألعب في دوري المحترفين وبعدها التفكير في الاحتراف في أحد الأندية خارج السلطنة إذا وجد.

*هل تجد أن الكرة العمانية تخطو خطوات نحو التقدم؟.
نعم تخطو خطوات ولكن قصيرة نوعا ما بدليل أننا تأخرنا في تطبيق دوري المحترفين بشكل محترف ومنظم ومازال اللاعب يعمل في النهار ولعب في المساء وهذه معاناة في جميع الأندية في السلطنة يجب النظر فيها حتى يصبح دوري محترفين بمعناه الحقيقي.

*ما هي أبرز إنجازاتك الفردية والجماعية؟.
حصلت على أفضل لاعب في بطولة شجع فريقك بنادي نزوى للعام 2017،، هداف بطولة شجع فريقك العام الماضي أفضل لاعب في بطولة المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص بمحافظة الداخلية التي نظمتها دائرة الشؤون الرياضية بمحافظة الداخلية وحصلت أيضا على جوائز فردية مختلفة كأفضل لاعب وهداف في عدة بطولات مختلفة وحصلت على المركز الثاني في بطولة شجع فريقك بنادي نزوى وهناك أيضا بطولات مختلفة حصلت عليها.

*هل من اقتراحات تقترحها لتطوير الكرة العمانية؟.
اقترح تطوير المواهب الشابة التي لديها الإمكانيات والأخذ بيديهم وذلك من خلال إنشاء أكاديميات أو مدارس رياضية في كل محافظة من محافظات السلطنة ودعمهم وصقل مهاراتهم وحتى إرسالهم إلى الخارج لبعض الأكاديميات أو الأندية الرياضية حتى يستفيدوا ويتعلموا ويكسبوا الخبرة والمهارة حتى يكونوا في المستقبل هم من يرفعون اسم عمان في المحافل الرياضية الدولية والعربية.

إلى الأعلى