الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / فرق عُمان للإبحار يحقق نتائج جيدة ضمن أسبوع نورماندي بفرنسا
فرق عُمان للإبحار يحقق نتائج جيدة ضمن أسبوع نورماندي بفرنسا

فرق عُمان للإبحار يحقق نتائج جيدة ضمن أسبوع نورماندي بفرنسا

سجّلت فرق عُمان للإبحار التي تشارك في برنامج سباقات دولي في أوروبا نتائج جيّدة عقب مشاركة ناجحة في أسبوع نورماندي للإبحار الشراعي تمخّضت عن تحقيق فريق الثريا ذو الأغلبية النسائية المرتبة الثانية عشرة من إجمالي 36 مشاركا في سباق فئة جي 80، وتحقيق فريق الإم 34 المرتبة الثالثة في فئة إم 34. وقد أبرز فريق الثريا أداء لافتا للنظر، حيث تضافرت فيه جهود كلّ من ابتسام السالمية ورجاء العويسية ونشوى الكندية بمعية ياسر الرحبي والبريطانية ماري روك. وقد دخل الفريق للسباق بعد اختتام سلسلة من المنافسات القوية في أوروبا انطوت على سباق “سبي ويست” و”جراند بريكس إيكول نافال”، وكانت سرعة الرياح من القوة ما جعل الفريق يستعد بشكل كبير قبيل انطلاقة صافرة بدء السباقات التي امتدّت خلال الفترة من 9-15 يونيو.
وكانت إحدى العلامات الفارقة تخطّي الفريق لأكثر من عشرة قوارب يوم الأحد ما أظهر لبقية المنافسين في البطولة حجم القوة التي يتمتع بها القارب العُماني. وسيكون أمام الفريق محطّة أخيرة من البرنامج الصيفي ضمن “سباق البطولات الأوروبية” التي ستحتضنها العاصمة الإسبانية برشلونة، حيث سيعود أولا إلى السلطنة لمدّة عشرة أيام للاستعداد لهذه المنافسات التي ستكون الختامية للبرنامج الذي وضعه مشروع عُمان للإبحار خلال فترة الصيف.
أما فريق عُمان للإبحار على متن قارب الإم 34 فقد خاض سباقات محيطية وقصيرة توالت طول أسبوع كامل حقّق فيها الفريق المرتبة الثالثة ضد نظيره المشارك فريق جراباما كاماس وكورير دانكيريك. وكان من بين أعضاء الفريق كل من فهد الحسني الذي له خبرات في فئات عديدة من القوارب منها قارب المود 70، وكذلك ناصر المعشري المعروف بمشاركته هذا العام في سلسلة سباقات الإكستريم للإبحار الشراعي، إضافة إلى علي البلوشي ومحمد المجيني ومجموعة من البحارة الفرنسيين. وقد كانت السباقات على نمط سباقات الطواف الفرنسي للإبحار الشراعي “تور دي فرانس لا فوا” الذي يستعد له الفريق حاليا لانطلاقته في الرابع من يوليو المقبل في مدينة دانكيركي الفرنسية.

إلى الأعلى