الجمعة 18 أغسطس 2017 م - ٢٥ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / اكتشاف أول سن أحفورية لديناصور موزاصور بالسلطنة يعود للعصر الطباشيري ويقدر عمرها بنحو 90 مليون عام
اكتشاف أول سن أحفورية لديناصور موزاصور بالسلطنة يعود للعصر الطباشيري ويقدر عمرها بنحو 90 مليون عام

اكتشاف أول سن أحفورية لديناصور موزاصور بالسلطنة يعود للعصر الطباشيري ويقدر عمرها بنحو 90 مليون عام

رئيس مركز الاستشارات الجيولوجية: سن موزاصور أول أحفورة لديناصور بحري يتم العثور عليها فـي السلطنة من العصر الطباشيري

العثور على السرطان والقنفذ البحري فـي طبقة تعود إلى العصر الجيولوجي الثالث فـي إحدى مناطق ولاية محضة

كتب: يوسف الحبسي
كشف الدكتور محمد بن هلال الكندي، رئيس مركز الاستشارات الجيولوجية عن العثور على أول سن أحفورية لديناصور موزاصور في السلطنة من العصر الطباشيري، ومعه مجموعة من أحافير الأخشاب في ولاية محضة بمحافظة البريمي.
وقال الدكتور محمد الكندي: أن هذه الأحفورة أول احفورة لديناصور بحري في السلطنة، وهي أيضاً أول أحفورة يعثر عليها خارج محيط منطقتي الخوض وفنجاء، كما أنها أول أحفورة لسن ديناصور .. مشيراً إلى أن ماجد المقبالي، أستاذ الجغرافيا والباحث في علم الجيولوجيا والآثار عثر

على هذه الأحفورية في محضة كما عثر على أحفورة سرطان البحر في الطبقات العلوية للعصر الثالث في مكان لا يبعد كثيراً عن موقع سن الديناصور البحري.
وفي تصريح لـ»الوطن» قال ماجد بن خلفان المقبالي، أستاذ الجغرافيا والباحث في علم الجيولوجيا والآثار: عثرت على سن لنوع من أنواع الديناصورات موزاصور الذي يعود إلى العصر الطباشيري ويقدر عمره 90 ـ 92 مليون عام تقريباً، وهذا الاكتشاف يعتبر الأول من نوعه في السلطنة وفي دول مجلس التعاون الخليجي، وبحسب رئيس مركز الاستشارات الجيولوجية الذي زرت برفقته موقع الاستكشاف في محضة لم يتم العثور على هذا النوع من الديناصورات، وتم العثور على سن الأحفورية لديناصور موزاصور في إحدى مناطق الولاية.
وأشار إلى أن طبيعة المنطقة ودراسة طبقات الأرض في منطقة الاكتشاف تم العثور على أنواع من الأحافير البحرية كانت منقرضة في زمن الديناصورات في ذات المنطقة التي وجدت فيها سن ديناصور موزاصور وهي السرطان والقنفذ البحري في طبقة تعود إلى العصر الجيولوجي الثالث وهي أعلى من طبقة التي عثر فيها على سن الديناصور .. مؤكداً أن رئيس مركز الاستشارات الجيولوجية تواصل مع خبراء أوروبيون بشأن التأكد من السن الأحفورية لديناصور موزاصور وأثبتوا صحة هذا الاكتشاف، ويعد أول اكتشاف لديناصور بحري في السلطنة، وأول اكتشاف لسن ديناصور بشكل عام في البلاد، ولم يتم العثور على سن ديناصور في المنطقة الجيولوجية بمنطقة الخوص.
وأضاف: أن هذا الاكتشاف يثبت أن جيولوجية السلطنة مميزة على مستوى العالم وتعتبر متحفاً جيولوجياً لكثير من المتحجرات بالإضافة إلى تميزها بصخور الأفيوليت تتميز البلاد بوجود أنواع عديدة من الأحافير، ومتحف مفتوح للباحثين والمختصين الجيولوجيين .. مؤكداً أهمية تحمل الجميع مسؤوليته في الحفاظ على هذه الثروة الجيولوجية القيمة وعدم العبث بها وتكاتف الجميع للحفاظ عليها.

إلى الأعلى